تحقيقات

أب يبيع ابنته ذات 13 عاما مرتين بعقد عرفي

فجرت التحقيقات التي باشرتها نيابة فاقوس العامة، بإشراف المستشار وليد جمال، المحامي العام لنيابات شمال الشرقية، اليوم الثلاثاء، مفاجأة جديدة في واقعة القبض على أب، متهم بإجبار ابنته صاحبة الـ 13 عاما على الزواج العرفي، حيث تبين أن الزيجة هي الثانية، وأن الأب زوج الطفلة قبل إتمام طلاقها من الزوج الأول.. من جانبها تكثف قوات الأمن جهودها لضبط الزوج، الذي لاذ بالفرار فور القبض على الأب.

تلقى اللواء جرير مصطفى، مدير أمن الشرقية، إخطارًا من اللواء محمد والي، مدير المباحث الجنائية، بورود بلاغ يتهم “م. ا” عامل، بإجبار ابنته “فاطمة”، 13 سنة، على الزواج بعقد عرفي، والذي أسفر عن إنجابها رضيعًا عمره شهور.

حرر عن ذلك المحضر رقم 5958 إداري قسم شرطة فاقوس لسنة 2019، وتم ضبط الأب المتهم، والتحفظ عليه تحت تصرف النيابة العامة

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق