مسابقة الشعر الحر والتفعيلى

أصبحت امرأة غربية.مسابقة الشعر الحر / بقلم // يسري عبد اللطيف مطاوع من مصر

أصبحت امرأة غربية

مسابقة الشعر الحر

بقلمي // يسري عبد اللطيف مطاوع

****************
إن سألوك الناس عني

أين يا أنثى الحبيب

قلت فضل الرحيل وغاب

تمردت عليه ذات يوم

ولبست ثوب الغروب

ودعت صفاتى الشرقية

وأرهقته بطلب الحرية

أردت عن خلقى الهروب

سلكت معه العناد

أصبحت بواد وهو بواد

يسألنى من أنا وأين أنا

فأقول أنت ومن أى البلاد

كنا هنا يوما فغادرت الطريق

غادرت أوطان الشروق

وارتديت ثوب العراء

وودعت خلق الحياء

قد فضلت الحريق

كنت فى جلباب ذاتي

أحيا فى صمت حياتي

أخبرونى أن أفيقى من ثباتك

ما حياتك من حياة

أخبرونى أننى من تراث

أخبروني صرت ماض

صرت جزءا من ميراث

مثل شىء أومتاع

صرت ركنا من أثاث

كان جسمى عن عيون الخلق غيبا

وصوتى إن تكلمت عيبا

كان خلقى كان جزءا من جمالي

كان عودى مثل الورد غضا

كان صوتي في جداري

كنت رمزا للوطن

كنت بلقيس اليمن

كنت خنساء العروبة فى الزمن

كنت تاج العز كنت رمزا للإباء

غربوني ذات يوم علموني

كيف أحيا دون ستر فى جنوني

صرت أمقت ثوب أمي

لأننى يوما غيرت دمي

ونزعت من رأسي خمارى

ونشرت شعري فى جوارى

ونزعت جسمي من ستوري

فأصبح اليوم عاري

لذلك غاب اليوم عني

وما عاد لى من حبيب

شرقى الأوطان هو

وأما أنا فضلت الغروب

……………………..بقلم // يسرى عبد اللطيف مطاوع

الوسوم

همسه

همسة هى مجلة كل الناس وكل الأعمار . المهنية والصدق شعارنا .ننقل الخبر من مصدره الحقيقى ونسعى دوما للتجديد من أجل القارئ

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق