الرئيسية » أخبار متنوعة » أكثر من مليون زائر.. طبعة ناجحة لم تتأثر بغياب بعض الأسماء

أكثر من مليون زائر.. طبعة ناجحة لم تتأثر بغياب بعض الأسماء

من مكتب الجزائر / براضية منال

من معرض الجزائر الدولي للكتاب

نفى وزير الثقافة عز الدين ميهوبي أن تكون الطبعة الـ20 لمعرض الكتاب الدولي قد تأثرت بغياب بعض الأسماء العربية والغربية التي كانت مبرمجة في فعاليات الصالون كمحاضرين في الندوات التي سطرت مواكبة للحدث وأكد أيضا على هامش جولة مسائية له بين أجنحة الناشرين أن المنظمين سجلوا أكثر من مليون زائر منذ افتتاح المعرض للزوار، وأن يوم الفاتح نوفمبر سجل أعلى نسبة قاربت نصف المليون زائر كما عبّر عن رضاه التام بمستوى الطبعة تنظيميا وجماهيريا فالطبعة حققت المأمول منها على أكثر من مستوى .. أمّا الناشرون الجزائريون راضون وحتى إن البعض منهم ممن قرر مغادرة مجال النشر عاد إليه الأمل وقرر المواصلة. و قد نجح الناشر الجزائري في رهانه أمام ناشرين لهم عقود في هذا المجال مضيفا في نفس السياق وبالنسبة للاقبال كان كبيرا أيضا والتغطيات الإعلامية كانت يوميا مواكبة للنشاطات والندوات وعمليات البيع بالإهداء طيلة عمر المعرض
للإشارة، فإن وزير الثقافة وخلال جولته بالمعرض ككاتب ومثقف اقتنى عددا معتبرا من العناوين في مختلف التخصصات وخاصة الأدبية والتاريخية منها. وكانت الخرجة فرصة للقاء المخرج القدير لخضر حمينة الذي كان بدوره في جولة استطلاعية حيث علق قائلا “أنا فعلا مندهش جدا لهذا الإقبال الكبير على الكتاب ووجود مختلف الفئات العمرية وخاصة الشباب والأطفال.. الجزائريون يقرؤون

أحمد ماضي: الطبعة العشرون ناجحة ومحاربة البيع بالجملة واجب وطني

قال رئيس نقابة الناشرين أحمد ماضي أن الطبعة العشرون لمعرض الجزائر للكتاب كانت ناجحة على أكثر من صعيد خاصة في الجانب التنظيمي والاستثمار في الأجنحة حيث يعتبر الفضاء الوحيد السنوي الذي يلتقي فيه الكاتب بجمهوره، ومن أوجه نجاح المعرض وسيره نحو المهنية والاحترافية حسب ماضي فهي بداية القضاء على ظاهرة البيع بالجملة لأن المعرض موجه للجمهور والقارئ البسيط والعمل على محاربة تهريب المال الجزائري إلى الخارج، واعتبر ماضي أن هذه الطبعة حققت أيضا المأمول من ناحية البرنامج الثقافي المرافق الذي مس مختلف المواضيع المطروحة على الساحة الثقافية في التاريخ، الترجمة، كتابة الشباب وغيرها وهو البرنامج الذي سطرته محافظة الصالون بإشراك نقابة الناشرين. من جهته أخرى، اعتبر ماضي أن غياب بعض المدعوين للمعرض من الضيوف الأجانب لن يؤثر في سمعة الصالون لأن الدعوات وجهت في وقتها، ومن حضر مرحب به ومن غاب لظروف تخصه لن ينقص ولن يضيف للصالون.

حسان بن نعمان: المعرض يبقى الموعد الوحيد للكتاب في الجزائر

قال ممثل المنظمة الوطنية للناشرين حسان بن نعمان أن الطبعة العشرين لصالون الجزائر حققت ما كان مطلوبا منها رغم بعض العراقيل والانتقادات الطفيفة التي يمكن تجاوزها مستقبلا فيما يتعلق بتنظيم الأجنحة واستقبال سلع الناشرين المشاركين وغيرها، حيث اعتبر بن نعمان أن معرض الكتاب مهما كانت النقائص التي يمكن أن تسجل عليه يبقى الموعد الوحيد للكتاب في الجزائر حيث يمكن أن يلتقي القارئ بالكاتب والكتب، وقلّل أيضا بن نعمان من تأثير غياب الضيوف على سمعة المعرض، لأن الغياب لا يتعلق بالمنظمين ولكن بالضيوف، ومن غاب كانت له ربما دوافعه، وهذا لا علاقة له بالقائمين على المعرض12088243_923888904348251_2140864415713334476_n 12187797_923888907681584_7417560635159210791_n 12188914_923888967681578_4255061972900394285_n

تعليقات

تعليقات

عن أمنية محمود

شاهد أيضاً

مسرح إسطنبولي يُطلق حملة لإنقاذ سينما ستارز التاريخية

   خاص .لبنان بعدما أطلقت إدارة مسرح إسطنبولي ومتطوعو جمعية تيرو للفنون حملة تمويل جماعيّ …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *