هنا الجزائر

أنا وأنت والقدر ثالثنا .خاطرة بقلم / وصال شتوى

وصال شتوى


مكتب الجزائر / مريم دالى

أنا و أنت رواية كتبت في زمن غابر

أحداث عشقتها الأنجم فرسمت لنا  في السماء حلما  ليته لم ينته

أنا و أنت أرواح تنتسب لعالم آخر .

قلوب مهلهلة  لم تشأ أن تدنس بمشاعر قاحلة

أنا و أنت كيان مستقل و هوى واحد

أنت ِفي واقعك تتخبطين و أنا في الخيال أحارب .

أنا و أنت معركة لم يذكرها تاريخ البشر لكن سردها تاريخ الأسى بين صفحاته

عقول تائهة، مشاعر سرمدية ، و أرواح اتخذت من القمر مأوى.

وقفنا في مفترق الطرق ، أنت يمين و أنا شمال

لن يغير القدر مواقعنا و لن تحضر المعجزات أبدا

قمر في النهار …نجوم على الأرض ….أنا و أنت في طريق واحد

نسحب بحبل النصيب ليأخذ كل منا مجراه

لن تجتمع حبالنا و لن يكون ماسكها واحد .

حتما ستتناسق النتائج مع المقدمات و كل المقدمات تقول : أنا و أنت و الطريق متباين .

الوسوم

همسه

همسة هى مجلة كل الناس وكل الأعمار . المهنية والصدق شعارنا .ننقل الخبر من مصدره الحقيقى ونسعى دوما للتجديد من أجل القارئ

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق