الرئيسية » الشعر والأدب » أو فارقيني..قصيدة للشاعرة / زينب رمانة

أو فارقيني..قصيدة للشاعرة / زينب رمانة

@@ أو فارقيني @@
ألا ليت من سحر العيون فعلميني !
واسقني كأساً هنياً واثمليني ..
وارسمي الرمش حروفاً من جنوني وكلميني !. واسمعي شدو الكنار وعاتبيني ..
وارفقي بي والتزمي الهوينا !
فغموض العمق هامت به وجداً سنيني !
وغازليني !:::
وتحت ظل الياسمين فعانقيني ..
وتأملي في العين سراً أوفارقيني ..
واكتبيني شوقاً واشتياقاً للشفاه !
صب أنا أتوق عشقاً من صميمي .
وناوريني الحب غيثاً !
من مسايا الشوق ولونيني ..
من جمر الخدود احتراقاً أو سامحيني
حين أجفو عن عينيك يوماً أو أقتليني !
اطرحيني على عتبات الهيام وجدا !. واحتويني ..
وارفقى ولا تتمادي بطيش تيم لتخنقيني ..
ارفعيني ..برمش العين هوساً
لأخط في سماء العشق حلماً
ليزهو به هوساً حنيني ..
أوطيفاً من خيالات حب باح به يوماً جنوني
وإمنحيني طلقة من جعبة الهجر !
مفتون انا مفتون !
إرحميني من لظى العين ارحميني
أو إرسفيني بخيوط فجر لاح على الجبين ..
وبهدب الرمش المشلوح على البدر المنير
المكتظ ألقاً فعنفيني !
ناجزيني فرحاًمن همس الجنون..
على أوتار كمان حزين !.
من صدى العمر إرسميني ..
أوامنحيني نظرة يطيش لها قلبي الحنون !.
وادفنيني بين ثنيات النهد وقبليني
واسحريني دفئاً أو صبابة واسكريني
لعلي أنسى سحر عينيك ياحياتي ..
وليتك بتلك العيون تنادميني
لأرى الكون جمالاً ومن فتونك طيبيني ..
فمثل عينيك ماروادتني
ومثل عينيك ما أصابني سهم
أورثني هياماً وانكساراً..
فارحميني ياقرة العين إرحميني
ـــــــــ بقلمي أنا
زينب

تعليقات

تعليقات

عن همسه

فتحى الحصرى صحفى فنى ومصور فوتوغرافى محترف ..الصورة عندى هى موضوع متفرد قائم بذاته والكلمة هى شرف الكاتب هكذا تعلمت من اساتذتى فشكرا لكل من تعلمت منهم

شاهد أيضاً

أيلول ُ ينتظرُني .. قصيدة للشاعر / زكريا عليو

& & أيلول ُ ينتظرُني & &… .. مذْ سقطَ مغرِّباً وجهي جثوتُ على أطرافِ …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *