الشعر والأدب

أين الزمان الأوّلِ..للشاعرة / سلطانة العلمى

Spread the love

سلطانة العلمى

ما حِيلتي والقلب يسألُني،،،،،،،،،،،،،،،،،،،يَصبُو لِعِشقِ أوائل الزمن

نبضي المُسافِر بِي أتخدِمُني؟ ……….سَلْ لِي الفؤادَ عَساه يَرحمُني

بَلِّغْ فؤادي صَعبَ مَطلبِهِ،،،،،،،،،،،،،،،،،،،هذا غرام العَصْرِ يُتعِبُنِي

عِشقي له والعينُ تفضحُني،،،،،،،،،،،حين اللّقاءِ الشّوقُ يَسبقُني

في وجههِ المعسول يأسِرني،،،،،،،،،،،،،،يَتَأبَّطُ النّبضَ ويترُكُني

مُتَحَرِّقًا شوقًا لِيَرمُقَني،،،،،،،،،،،،،،،،عَطفًا بِطَرفِ الوَصلِ يَنصِفني

يا ناسِيًا وَصلا وتَهجُرني،،،،،،،،،،،،،تَبقى قريبًا لَوْ تُباعِدُني

العنوان : في وصلك الغيثُ

يا مَنْ هَواهُ إلى الجنون يَسوقُني،،،،،،،،،،،،،،مَوْتي على صَدْرِ الغرامِ يَروقُني

في وَصْلِكَ الغَيثُ الحَبيسُ يُميتُني،،،،،،،،،والعَيشُ دونَ سِقايةٍ لَيَفُوقُني

آهٍ وآهاتٍ وَكيفَ تُذيقُني،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،لِلَهِيبِ هَجْرٍ لا يزال يذوقُني

فالشوقُ لليلِ الطويلِ يزُفُّني،،،،،،،،،،،،،،،،،،،في حُلّةِ العِشقِ إليه يسوقني

تعليقات

تعليقات

الوسوم

همسه

همسة هى مجلة كل الناس وكل الأعمار . المهنية والصدق شعارنا .ننقل الخبر من مصدره الحقيقى ونسعى دوما للتجديد من أجل القارئ

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق