الرئيسية » مسابقة الشعر » أَعْــمَـى يُـسَـابِقُ رِيـحًـا بَـيْـنَ الـنَّـخِيل..خاص بملحق كتناب همسة للشعر بقلم الشاعر /محمد خلف الونيني مصر

أَعْــمَـى يُـسَـابِقُ رِيـحًـا بَـيْـنَ الـنَّـخِيل..خاص بملحق كتناب همسة للشعر بقلم الشاعر /محمد خلف الونيني مصر

شعار
للمشاركة بالمسابقة

محمد خلف الونيني
مصر
ـــــــــــــ

.

في سَرْمَدِ السِّحْرِ يُلْقِي سِحْرَهُ الْقَلَمُ

أَمْ كَـالْـخَـنَا هُـــوَ أَمْ بِـالـنَّـارِ يَـضْـطَرِمُ ؟

.

عـشْرُونَ عَـامًا كَـحَبْوِ الطّفْلِ فِي رَمَضٍ

لا الـشَّمْسُ تَـرْحَمُهُ لا الرّمْلُ لا الحَمَمُ

.

لا ظِــــلَّ إلا حُـبَـيْـبَـاتٌ صَـــدَى عَـــرَقٍ

لا مـــــاءَ إلا سَـــــرَابٌ والــسَّــرَابُ دَمُ

.

عُـــرْيـــانُ لا يـــرْتَـــدِي إلا قَــصَــائِــدَهُ

جَـوْعَـانُ لا يَـشْـتَهِي إلا الَّــذِي يَـسِـمُ

.

عَــطْـشَـانُ يَـهْـفُـو إلـــى رَيٍّ يُـكَـوْثِـرُهُ

وَلْــهَـانُ مُـــذْ ذَهَــبَـتْ لَــيْـلاهُ تَـنْـفَصِمُ

.

أعْـمَـى يُـسَـابِقُ رِيـحًـا فــي ضَـرَاوَتِـهَا

بَــيْــنَ الـنَّـخِـيلِ فَـبِـالأهْـوالِ يَـصْـطَـدِمُ

.

تَـــوَهُّــجُ الــشِّــعْـرِ كَــالـتَّـنُّـورِ مُــتَّـقِـدٌ

وَغُــصَّــةُ الْــيَــأْسِ كـالأحْـجَـارِ تُـلْـتَـقَمُ

.

عَـــزَّ الــزَّمَـانُ عَـلَـيْـهِ أنْ يَـــرَى أَمَـــلاً

وَمِـــــنْ فَــجَـائِـعِـهِ فَــالْـجُـودُ والْــكَــرَمُ

.

فـــي عَـقْـلِـهِ أُمْـنِـياتٌ رَبْـقًـا انْـعَـدَمَتْ

ويَـشْـحـذُ الْـحُـلْـمَ مِـمَّـنْ حُـلْـمُهُ قَـتَـمُ
.

وفـــي الْـقَـعِـيرِ يُـمَـنِّـي نَـفْـسَهُ عَـبَـثًا

رِِ مِـــنْ ضِـيَـائِكَ مَــا لَــمْ تَــرْوِهِ الـقِـمَمُ

.

فَـيَـرْسِـم الــحَـرْفَ كَـالْـرَيْحَانِ مُـزْدَهِـرًا

وكـالْـجَـحِـيـمِ إذَا مَـــــا مَــسَّــهُ أَلَــــمُ

.

لَـكِـنَّهُ الْـخَسْفُ غَـلَّ الْـبَدْرَ فـي سُـدَمٍ

فـالـشَّـمْسُ تَـمْـقَتُهُ والـنَّـجمُ يـخْـتَصِمُ

.

يــعــودُ مُـنْـتَـكِـسًا والْــخِــزْيُ يَـفْـلِـقُـهُ

والــقـلـبُ لَــهْـثَـانُ وَالْــعَـيْـنُ تَــحْـتَـدِمُ

.

يَـلْـقَى الْـمَـلامَةَ مِــنْ أحْـلامِـهِ أَسَـفًا

ومــــا تَــــوَرَّعَ عَــــنْ تَـوْبِـيـخِهِ الــنَّـدَمُ

.

حَـــتَّــى إذَا كَـــــرَّ بــالإلْـهَـامِ فَــرْقَــدُهُ

فَـلِـلْـجَـحِيمِ كَــمَـا الْـمَـجْـنُونِ يَـقْـتَـحِمُ

.

يُــعَــاوِدُ الــنَّــزْفَ مِــــنْ تِـرْيَـاقِـهِ وَلَــعًـا

يَــرْوِي الـصَّـبَابَةَ حَـتَّى لَـوْ رَمَـتْ حِـمَمُ

.

.

عـشْـرونَ عـامًـا إلــى ألْـفَـيْنِ بَـعْـدَهُمُ

لَـنْ يَـقْبَلَ الْـعَجْزَ مَـهْمَا سَـامَهُ السَدَمُ

.

وَلَـــنْ يُـمَـلّـكَ فـــي أحْــلامِـهِ شَـفَـقًا

يَــبْــدُو مُــنِـيـرًا وَمِــنْـهُ الــنُّـورُ يَـنْـعَـدِمُ

.

إنْ كَــانَ قَــارونُ قَــدْ حِـيـزَتْ لَــهُ نِـعَـمٌ

فـــإنَّ عَـنْـتَـرَ قَـــدْ غَــنَّـتْ لَـــهُ الأمَــمُ

.

وَكَـــمْ تَـبَـاكَـى عَـلَـى لَـيْـلَى قَـيَـاصِرَةٌ

لَــكِـنَّ قَـيْـسًـا هُـــوَ الـنِّـبْرَاسُ وَالْـعَـلَمُ

.

وَكَـمْ تَـمَطَّى سِـرَاجَ الـشِّعْرِ مِـنْ بَـشَرٍ

فَـمَـا تَـبَقَّى سِـوَى الأَفْـذَاذِ مَـا نَـظَمُوا

.

غَــدًا سَـنَفْنَى وَيَـبْقَى الْـحَرْفُ مَـعْلَمَنَا

مَــنْ ذَلَّــهُ رَهَــقٌ ، مَــنْ عَـزَّهُ عِـظَمُ ؟

.

هُــنَـاكَ مَـــنْ بَـلِـيُـوا مَـــازالَ كَـوْثَـرُهُمْ

يَــرْوِي الـظِّـمَاءَ وَمَــا مِــنْ رَيِّـهِ سَـئِمُوا

.

عَــبْــرَ الــزَّمَــانِ لَــنَــا غُــــرٌّ نُـخَـلِّـدُهُمْ

مَـنْ سَـطَّرُوا شَـمَمًا يَـزْهُو بِـهِ الشَّمَمُ

.

خَـاضُـوا الْـبُـحُورَ وَقَــدْ كَـانُـوا بِـهَـا ذُلُـلاً

وَثَـــمَّــرُوا الـــــدُّرَّ بِــالألْـمـاسِ يَـلْـتَـئِـمُ

.

أَفْراسُهُمْ في الوَغَى حُسْنُ البَيَانِ كَمَا

إذا الـوَطِـيسُ حَـمَـا فَـالسَّيْفُ ذا الْـقَلَمُ

.

بَـــادُوا وَمَـــا بَـــادَتِ الأنْـظَـارُ تُـبْـصِرُهُمْ

كـالـنَّـجْمِ بِــيـدَ وفـــي الآفَــاقِ يَـنْـتَظِمُ

.

(فَـالْـخَـيْلُ والـلـيْـلُ والْـبَـيْـدَاءُ تَـعْـرِفُـهُمْ

والـسَّـيْفُ والـرُّمْحُ والـقِرْطاسُ والـقَلَمُ)

تعليقات

تعليقات

عن همسه

فتحى الحصرى صحفى فنى ومصور فوتوغرافى محترف ..الصورة عندى هى موضوع متفرد قائم بذاته والكلمة هى شرف الكاتب هكذا تعلمت من اساتذتى فشكرا لكل من تعلمت منهم

شاهد أيضاً

الخطيئة و التكفير..خاصة بملحق كتاب همسة للشعر للشاعر / ياسين كنى من المغرب

لنا الله في تحمل خطايا البشر فالخطء من آدم إلينا اتصل و سار على درب …

تعليق واحد

  1. منال بوشتاتي منال بوشتاتي

    ولو أنها خاطرة أجدها شبيهة بالشعر القديم إذ يتضح معجمها الشعري اشتمل على ألفاظ وعبارة مستوحاة من القصيدة العربية القديمة واستخدم قلمك البهي رنة الموروث الشعري
    وكأنك وضفت جزء صغير من المضمون الإحيائي للمخاطب
    قلم متمكن قوي يفرض جماليته على حدائق الساحة الإبداعـــية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *