الشعر والأدب

إني أحبُكِ لَكِنْ لا تُحبيني.قصيدة للشاعر / ثروت سليم

إني أحبُكِ لَكِنْ لا تُحبيني
———
إني أحبُكِ لَكِنْ لا تُحبيني
يَا طِفلةً خُلِقَتْ من قبلِ تَكويني

لكِ الشُعورُ ولي شِعْرٌ أرتِّلُهُ
يَسري بأعماق روحي والشرايينِ

ولي جُنونٌ كوحيِ الشِّعْرِ يسبقُني
قبل الغروبِ وبعد الفَجْرِ يَأتيني

حُوريَةُ النُورِ فوقَ الأرضِ قدْ هَبَطَتْ
من السماء لبيتِ المَاءِ والطينِ

بَيني وبين بلاد النور أسئلةٌ
والنارُ لو عَلِمَتْ بالحُبِ تَكويني

فعانقيني عِنَاقَ الطفل في شَغفٍ
وصَافحيني ببعضِ الرِفْقِ واللِين

وحَاذِري الطِفْلَ فالأطفالُ في نَزَقٍ


لا يَدركُونَ الهَوى مِثلَ المَجَانينِ

لكِ الفؤادُ وفي عَينيكِ أغنيتي
أبقَى أحبُكِ.. لَكِنْ لا تُحبيني

الوسوم

همسه

همسة هى مجلة كل الناس وكل الأعمار . المهنية والصدق شعارنا .ننقل الخبر من مصدره الحقيقى ونسعى دوما للتجديد من أجل القارئ

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق