هنا الجزائر

احتفالا بمرور 40 عاما من مساره الفني حفل تكريمي على شرف الفنان الجزائري جمال علام

مكتب الجزائر/ دليلة بودوح

أحيا العشرات من الفنانين الجزائريين بالمسرح الجهوي لبجاية حفلا تكريميا على شرف الفنان جمال علام الذي يعاني منذ شهر أغسطس الفارط من تعقيدات صحية.
ويرمي الحفل الذي بادر إلى تنظيمه الديوان الوطني لحقوق المؤلف والحقوق المجاورة (أوندا) إلى الاحتفال بـ 40 عاما من المسار المهني للفنان و استذكار شعبيته و موهبته الهائلة وشغفه للأغنية.

و أدى كل من بوجمعة أغراو و إبراهيم طيب و حفيظ جمعي و مونية إيت مدور و غيرهم حيث معظمهم من الأصدقاء المقربين للفنان جمال علام بعض من العناوين الشخصية له.


وتعد كل من جوهرة تالة و قاتلاتو و أدادا و غيرها من الأغاني التي لا طالما اشتهر بها الفنان جمال علام و تغنى بها في قاعات العرض حيث أن هذا الفنان وبصوته العذب والتركيبات الخفيفة التي كان يضعها على ألبوماته وديناميكيته أكسبه حب الجمهور.


وتتنوع خياراته الموسيقية بين التقليدية والحديثة و الجاز تخدمها نصوص بسيطة ولكنها عميقة الاستماع و تسمع في جميع الأوقات. و لا تزال البعض في الذاكرة و لا تزال دار الثقافة تحفظ كيف أن جمهوره أظرف الدموع منذ ثلاث سنوات، حينما غنى جمال علام أغنية مطرب الثورة فريد علي.وقد تخلل الحفل وقفة تكريمية تمثلت في إصدار يضم كامل أغانيه الموسيقية.

 

تعليقات

تعليقات

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق