مسابقات همسهمسابقة القصة

استنساخ زعيم .مسابقة القصة القصيرة بقلم / محمد نجيب مطر من مصر

قصة قصيرة خاصة بالمسابقة
استنساخ زعيم

الزعيم : يا سيدي الزعيم، يا ناصر المستضعفين، وأمل اليائسين، وقائد المنتصرين، شعبك يهتف بحياتك، ويتمنى أن ينعم بكم إلى الأبد، لكي تستقيم الحياة، وينعم أهل عربستان بالسعادة الدائمة.
الوزير :نعم أيها الوزير .. فإن من نعم السماء على الأرض أنها خلقت لكم شخصاً مثلي ليعبر بكم من التخلف إلى الحضارة، ومن الحضيض إلى القمة… ولكن أيستدعي ذلك أن توقظني في هذه الساعة المبكرة؟ إنها ما زالت الحادية عشر صباحاً.
الوزير : عفواً سيدي، فشعبك سمع عن نجاح الأوروبيين في عمل ماكينة لاستنساخ المخلوقات، يدخلون خلية واحدة من المطلوب استنساخه فتخرج من الجهة الأخرى نسخة طبق الأصل، ولهذا اجتمع شعبك منذ مساء الأمس وحتى الصباح وأصروا أن يستنسخوا من معاليكم ثلاث نسخ .
الزعيم :ولماذا ثلاثة أيها الوزير؟
الوزير :واحد ليكون نائباً لكم، والثاني يكون للزيارات و الاجتماعات وإلقاء الخطب التي نستشعر فيها بالخطر على حياتكم، والثالث يكون احتياطياً يمكن اللجوء إليه عند الحاجة.
الزعيم : سر على بركة الله وابدأ في إنجاز هذا العمل طالما أنها إرادة الشعب، فنحن رهن إشارته وقد خلقنا الله لتنفيذ رغباته.
الوزير : حفظك الله سيدي
مرت شهور ولم يمكنهم استنساخ الزعيم، فاستدعى الوزير.
الزعيم : أيها الوزير، لقد جاء العلماء الأوروبيون وأخذوا العينات ولم تظهر النسخ ، هل هناك مشكلة ؟
الوزير : سيدي لقد فشل الأوروبيون في استنساخ معاليكم .. فكل مرة يتم ادخال خلية إلى الماكينة يخرج من الجهة ….
يسكت الوزير وتمر فترة صمت .
الزعيم : ماذا يخرج من الجهة الأخرى أيها الوزير .. تكلم وإلا عاقبتك.؟
الوزير : سيدي لقد جربوا عدة مرات .. ولكن في كل مرة كان يخرج من الناحية الأخرى …. حمار.
الزعيم : لابد أن هناك خطئاً كبيراً في تلك الماكينة هل جربتموها على أحد من الرعية؟
الوزير : نعم يا سيدي وكانت النتيجة مشابهة … ولكن هذه المرة كان يخرج من الناحية الأخرى نعجة، فجربناها على الأوربيين أنفسهم فأعطت نسخاً صحيحة
قال الزعيم لنفسه بصوت خفيض لم يسمعه أحد … حمار يحكم نعاج.
الزعيم : وبماذا علل الأوربيون الخطأ؟
الوزير : قالوا إن الماكينة تنسخ الحقيقة وليس الشكل.
الزعيم : وماذا ستفعلون؟
الوزير : سنحاول مع الأمريكيين فهم أكثر تقدماً في هذا المجال من الأوربيين
الزعيم : حسنا فلتفعل ولتخبرني بالنتيجة على الفور
مرت شهور ولم يمكنهم استنساخ الزعيم، فاستدعى الوزير.
الوزير : سيدي لقد فشل الأمريكيون أيضاً في استنساخ معاليكم .. فكل مرة يتم ادخال خليتكم إلى الماكينة تعطي نفس النتيجة.
الزعيم : وماذا ستفعلون؟
الوزير : سنحاول مع اليابانيين فهم أكثر تقدماً في هذا المجال من الأمريكيين
الزعيم : حسنا فلتفعل ولتخبرني بالنتيجة على الفور…
بعد أيام قليلة سمع الزعيم صياحاً شديداً وهتافاً عالياً وأصوات الطلقات النارية والأغاني الحماسية ثم دخل الوزير عليه.
الوزير : أبشر سيدي لقد نجح اليابانيون في استنساخ نسخ كثيرة من معاليكم
الزعيم : وكيف تم ذلك
الوزير : أدخلوا خلية حمار من الجهة الأولى فأخرجت نسخة طبق الأصل من سعادتكم من الجهة الثانية.

الوسوم

همسه

همسة هى مجلة كل الناس وكل الأعمار . المهنية والصدق شعارنا .ننقل الخبر من مصدره الحقيقى ونسعى دوما للتجديد من أجل القارئ

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق