الرئيسية » أخبار متنوعة » الأمّهات العازبات بين الخطأ و النّدم

الأمّهات العازبات بين الخطأ و النّدم

من مكتب الجزائر / براضية منال

مجتمعنا لا يصفح عن الأمّ العازبة أو عن تلك التي إختارت الزّواج العرفي و أنجبت أبرياء يحرمون من حنان و من مستقبل

بمجتمعنا اليوم و في العلاقات الإجتماعيّة أصبحنا لا نفرّق بين المسموح و الممنوع ، بين الجائز و المحظور و بين ما هو كائن و ما سيكون أو ما من المفروض أن يكون و بإلقائنا نظرة على العلاقات بين الرّجل و المرأة و إن صحّ التّعبير بين الشّاب و الشّابة فلا نكاد نفرّق بين العشيقين و بين المخطوبين أو المتزوّجين فالمظهر و السّلوك و ردّة الأفعال و الحديث كلّه في قالب واحد
كثيرات هنّ اللاّتي سمحت لهنّ أنفسهنّ بمعاشرة رجل في علاقة غير شرعيّة سلّمت يدها بيدها و استلمت هديّةة جرّاء فعلتها “طفل غير شرعي”
عائلات كثيرات لا تعلم أنّ الإبنة هي أمّ عازبة و هناك طفل يحمل دمها و إسمها و لكن لا يستطيع أن يرتوي من حنانها لأنّه و بكلّ بساطة إبن لأب تخلّى عن مسؤوليّته , و كيف له أن يعترف بمن كان نتاج حرام؟ ، المجتمع يحوي و يحتوي و في الوقت المناسب يكشف ، يلوم و يفضح و كيف يتستّر على من أرادت لأهلها السّوء فلا الثّقة و لا الظّنّ و لا الحبّ و لا حتّى الوعود تجعل من صاحبة الشّرف تفرط فيما تملك
الأمّهات العازبات لسن مسؤولات لوحدهنّ عمّا وصلن إليه فهو الرّجل كذلك يجب أن يدفع الثّمن و يحاسب كما تحاسب هي …….
نظرة المجتمع للأمّ العازبة ظالمة فهي في نظرهم عاهرة لا تليق بها كلمة إمرأة و تنعت بكلّ الصّفات البذيئة ….. يتخلّى الرّجل عن من وثقت فيه و أعطته أغلى ما تملك ليتمتّع هو لبعض اللّيالي ثمّ يرحل تاركا وراءة ثمرة حرام لا و لن يرحمها المجتمع
ردّة فعل الأسرة إن علمت أنّ الإبنة في الأصل هي امّ عازبة رامية لفلذة كبدها , تخلّت عن أمومتها كي تعود غلى حضنهم و دفئهم …… تكون متناقضة بين الرّفض و القبول رفض لأنّها أمّ عازبة و قبول لأنّها لم تجلب معها ما هو عار أكثر
الأمّ العازبة بين الخطأ و النّدم هي المستبّبة و هي الضّحيّة …. متسبّبة لأنّها تخلّت عن كبرياء أنوثتها و جبروت عفّتها و ضحيّة لأنّها وثقت بمن يعتبر من أشباه الرّجال أو بالأحرى مجرّد ذكر ……
توعد بالزّواج فتثق و تدعى إلى علاقة خارج إطارها الشّرعي فتقبل و تتفاجأ بحمل يوقضها من سباتها العميق و علامات الإستفهام تذرف مع دموع الحسرة على من تخلّى على مسؤوليّته تجاه من تعاني الأمرّين
أمّ عازبة تبحر عكس التّيّار ، مجتمع لا يرحم ، عائلة لا تعلم و مخطيء يتمادى في خطأه10931047_915267145210427_2767902722129073155_n 12096373_915267135210428_7977738550947225667_n

تعليقات

تعليقات

عن أمنية محمود

شاهد أيضاً

بالصور..النجم “حسين الجاسمي” يشعل حفل ال cic ببشرة خي

شريف عبد ربه بناء على طلب الحضور بحفل تخريج الدفعة العاشرة من طلاب مجموعة المعاهد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *