مسابقة الشعر الحر والتفعيلى

الأم العربية ..مسابقةالقصيدة النثرية بقلم / ضياء الوزير من مصر

بقلم/ ضياء الوزير ………. من شعر القصيدة النثرية
بعنوان / الام العربية
مصر – المنصورة – دكرنس
قرية ديمشلت
01091599538
[email protected]
الأم العربية

يا شعراء الأرض العربية لتكن قصائدكم اليوم بندقية
ماعدنا نحتمل في أوطاننا الدنية .. بالأمس محتل
واليوم داعش والنصرة والقاعدة في السُـلية
كم تبقي ان تكون طائفية ؟! بفعل صهيونِ بأيدٍ غبية
وقنابل تزرع الموت مصنوعة ٌ غربية
فــ الرؤي .. كانت امرأة ٌعيناها عراقية
شفتاها سورية ويداها مكبلة ً كالقدسِ العربية
مِـشْـيَـتُهَا يمنية .. وقفتها صومالية
وضفائرها ليبية .. البشرة كانت نيلية
نامت بجوار إمرأتي .. في صمتٍ
قالت .. هل تقبلني حتي محظية ؟؟
غرقت كل وسائد داري .. بصراخ إمرأتي
تحتضن دمع العربية .. صاحت لا تكتب شعرا ً بعد اليوم
ما أقصي الخوف بعينيها .. ان تصبح محظية
فلتحمل حتي سكينا ً .. ان كنت تخشي البندقية
لم أسطع يوما ً ان افعل وانساب القلم علي الصفحات
يطلبُ صفح إمرأتي .. ودموع العربية
فزعت بالصدر الأطفال .. تسألني من تلك الأم المسبية..؟ّ!
فارتسمت كل حروف الكلمات .. كرصاص ٍ منسابٍ
من بين ضلوعي المحمية وقذائف سخطٍ
من صمت الأيدي المطوية .. يا مُهدي جوائز للشعرِ
كي تصبح أشعاري يوما ًمروية فلتزنوا كل قصائد شعري
قـُبالة دم الأطفال علي الأرض العربية
ان رجحت كفة شعري فلتعطوا الجائزة
لدموع الام العربية .. عاشقة الأرض
في الفجر في التنورِ امام النار
في الظهر محنية ً تروي نبتة َ الصبار
حتي في الحرب حين قطفت آخر الازهار
ظلت عاشقة ً للأرض .. كارهة ً للبندقية

ضياء الوزير

تعليقات

تعليقات

الوسوم

همسه

همسة هى مجلة كل الناس وكل الأعمار . المهنية والصدق شعارنا .ننقل الخبر من مصدره الحقيقى ونسعى دوما للتجديد من أجل القارئ

مقالات ذات صلة

‫28 تعليقات

  1. ربما ببعض من الكلمات نستطيع ان نهز ضمائرنا النائمه ونقدم اعتذار لامنا الكبيره امتنا العربيه

  2. رائع بل أكثر من رائع مزيد من الابداع والتقدم قصيده روعه تعبر عن واقع الامه العربيه وهي تقاوم الجهل بعدم العلم والمعرفه بحقوق شعوبهم وصف جمالي راآع

  3. تكفى ان تكون الكلمات صادقه وهى قادره على صُنع المعجزات..عيسى ما كان سوا كلمه..شرف الله هو الكلمه…والامانة التى عُرضت على السموات والجبال والارض هى الكلمه

  4. انا شهد اخت ضي بنت ابو ضي اللى هوه ضياء الوزير وانا عاوزه اقول ليكوا انا هبقى شاعره زى بابا …………………………………………………………………يارب بابا يفوز عندكوا..شكرا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق