مواضيع

الأم المثالية الأولى على مستوى الجمهورية.. “يسرية”: ولدت فى أسرة متوسطة الحال وربيت ابنتى المعاقة وأولادى وأولاد شقيق زوجي.. وأعانى من تثبيت حق ابنتى كمعاقة . (نقلا عن اليوم السابع)

نقلا عن اليوم السابع
……………………………..

العريش ـ محمد حسين

“أكثر من 28 عامًا قضتها فى رعاية ابنتها المعاقة إسراء، إعاقة حولت هذه الأم إلى بطلة حقيقية استطاعت أن توائم بين كونها أمًا وزوجة وموظفة وراعية لحالة إنسانية فريدة من نوعها، استحقت اليوم عليها بجدارة الأم المثالية الأولى على مستوى مصر، إنها يسرية محمود محمد عمارة، الموظفة بمديرية التضامن الاجتماعى بالعريش والبالغة من العمر 58 سنة.

فى شقة متواضعة تسكنها الأسرة بحى ضاحية السلام بالعريش حيث تسكن وزوجها المهندس محمد خطاب مدير عام تليفونات شمال سيناء السابق والمحال على المعاش، تحدثت الأم لـ”اليوم السابع”، عن قصة كفاحها كأم والتى أهلتها لتكون المثالية.

وقالت يسرية إنها حاصلة على شهادة معهد إعداد فنيين وتعول أربعة أبناء من بينهم ابنة معاقة هى “إسراء”.

وأضافت أنها ولدت فى أسرة متوسطة الحال ثم تزوجت وانتقلت مع الزوج إلى العريش وأنجبت ابنها الأول، ثم تعرض أخ الزوج إلى حادث أودى بحياته وكان له 4 أطفال فتكفلت هى بتربية أبناء الأخ فزادت الحياة مشقة ولكى تزيد من دخلها وتساعد الزوج والتحقت بالعمل الإدارى بإحدى المصالح الحكومية.. ثم أنجبت طفلتها الثانية وأصيبت بالصدمة بعد أن اكتشفت أن ابنتها الأولى أصيبت بضمور فى خلايا المخ أدى إلى شلل نصفى وبدأت المعاناة الحقيقية للأم ما بين عملها ورعاية أبنائها وأبناء الأخ وابنتها المعاقة، ثم أنجبت ابنها الثالث فزادت أعباؤها ولكى تكون قريبة من أسرتها انتقلت من عملها لعمل قريب من منزلها وعملت كمديرة حضانة ثم أنجبت الطفل الرابع.

وأضافت: “تدرج الأبناء فى مراحل التعليم المختلفة وكانوا من المتفوقين حتى تخرج الابن الأكبر فى كلية العلوم وعمل كيميائيًا بشركة بترول بالسعودية وتزوج وأنجب الأحفاد الذين سعدت بهم الأم، وبلغت الابنة المعاقة سن الـ28 عامًا وما زالت ترعاها حتى الآن، وحصل الابن الثالث على بكالوريوس طب جراحة الفم والأسنان وعمل طبيبًا فى وحدة صحية وحصل الابن الرابع على بكالوريوس التجارة وعمل بالقطاع الخاص.

وقالت إنها عانت كثيرًا فى حياتها وهى تربى ابنتها التى ترعاها رعاية كلية حتى هذا اليوم وإن كل ما تطلبه أن تنظر الدولة لفئة ذوى الاحتياجات الخاصة بمزيد من الرحمة والإنسانية.

وأضافت أنها تعانى وهى تحاول أن تثبت حالة ابنتها هذه الأيام كمعاقة حتى تتمتع الابنة بحقوقها
ووجهت رسالة لأهالى ذوى الاحتياجات الخاصة بقولها إنهم ملائكة فلا تيأسوا من تربيتهم ورعايتهم .
S3201417194311 (1)
ومن جانبه قال المهندس محمد خطاب زوج يسرية الأم المثالية إنه سعيد جدًا بهذا الفوز لزوجته فهى تستحق كل هذا وأكثر فقد عاشت مخلصة تدافع عن إعاقة ابنتها .

الوسوم

همسه

همسة هى مجلة كل الناس وكل الأعمار . المهنية والصدق شعارنا .ننقل الخبر من مصدره الحقيقى ونسعى دوما للتجديد من أجل القارئ

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق