رياضه

الأوروجوانى مارتين لازاراتى مدربا للاهلى

تغطية / عبد الله السويسى
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
وقع لازارتي على عقود تدريبه للأهلي لمدة موسم ونصف بعد جلسة جمعته مع محمود الخطيب رئيس النادي، وفي حضور سيد عبد الحفيظ مدير الكرة، وسمير عدلي المدير الإداري للفريق ووكلاء المدرب.

من هو مدرب الأهلى الجديد

ألأرجواياني مارتن لازارتي مدرب الأهلي واحداً من أصحاب التجارب التدريبية المُثيرة والمهمة فقد سبق وقاد المدرب الأرجواياني أكثر من فريق وحقق نتائج جيدة معه.
وصل مارتن لازارتي إلى القاهرة، للتفاوض حول تدريب الأهلي ويبلغ لازارتي 57 عاما فقد ولد في مارس 1961 من أب إسباني وأم أرجوانية واستهل مشواره مع كرة القدم لاعبا ضمن عددا من الأندية المحلية في الأوروجواي إلا أن فترة تألقه كانت بقميص فريق ناسوينال الأرجواياني والذي ساهم معه في تحقيق كأس العالم للأندية بنسخته القديمة انتر كونتيننتال عام 1988 وكأس الكوبا ليبرتادورس عام 1988 .
انتقل لازارتي للعب في الدوري الإسباني ضمن صفوف فريق ديبورتيفو لاكرونيا الإسباني لمدة 4 مواسم قبل أن ينهي مسيرته كلاعب ويسلك عالم التدريب .
ــــــــــــــــــــــــــــــــ
استهل مارتين لازارتي مسيرته التدريبية مطلع عام 1997 في الأوروجواي مدربا لفريق رامبيلا ثم بيلا فيستا لينتقل لازارتي لتولي تدريب فريق الوصل الإماراتي والذي قاده من المركز الأخير ليصعد به إلى المركز الخامس في نهاية الموسم ، ثم تولى تدريب فريق ريفربلات الأروجاياني.
إنجازاته كمدرب:
دوري أوروجواي الدرجة الأولى سنة – 2005 و 2005 – 2006 مع فريق ناسيونال “أوروجواي”
دوري الدرجة الثانية بأوروجواي 2004 وصعد بفريق ريفر بليت الأرجوياني لدوري الدرجة الأولى
دوري الدرجة الثانية بأسبانيا La Liga 2 عام 2009 – 2010 وصعد بفريق ريال سوسيداد للدرجة الأولى.
دوري تشيلي عام 2014 مع فريق يونيفرسيداد .
كأس تشيلي عام 2015 مع فريق يونيفرسيداد .
السوبر التشيلي 2015 مع فريق يونيفرسيداد.
يعد الأورجوياني مارتن لازارتي المُرشح لتدريب الأهلي من المدربين أصحاب العين الخبيرة في التنقيب عن المواهب الكروية كونه صاحب الفضل كروياً في اكتشاف العديد من نجوم الكرة الكبار أمثال نجم منتخب أوروجواي ونادي برشونة الاسباني لويس سواريز وأحد أبرز مهاجمي العالم.
كما يُعد لازارتي الأب الروحي للفرنسي جريزمان كان أحد أبرز المواهب التي اكتشفها لازارتي إبان فترة تواجده على قمة القيادة الفنية لفريق ريال سويسيداد الإسباني .
ووصل مارتن لازراتي للقاهرة من أجل التفاوض حول تدريب الأهلي، ويملك المدرب الأوجورياني سيرة ذاتية قوية .
الأورجواياني مارتن لازارتي المدرب الذي وصل للقاهرة من أجل التفاوض بشأن القيادة الفنية للفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي يعتمد على طريقة لعب 4-2-3-1 ويتمتع بمرونة تكتيكية يجيد التعامل مع أحداث المباراة، فتم وصفه بمدرب الورقة والقلم نظرا لحساباته الدقيقة في التعامل مع كافة المواقف.
يتمتع لازارتي بشخصية متميزة للغاية والتأثير على اللاعبين ولعل ما قاله أنطوان جريزمان عن تأثره بشخصية لازارتي لدرجة دفعته يلتحف بعلم الأوروجواي في احتفالاته بفوز منتخب بلاده بكأس العالم النسخة الأخيرة قائلا بسبب لازارتي بدأت شرب المتة كل يوم ” مشروب محلي في دولة الأوروجواي” وأصبحت عاشقًا لكرة القدم في هناك “.
صاحب شخصية قوية داخل وخارج الملعب شعاره الانضباط ولا يستطيع أن يخفي انفعالاته على مدار الـ90 دقيقة زمن المباراة ولا يخجل من الاعتراف بأخطائه حال حدوثها وهي السياسة التي ينتهجها بعض المدربين لحماية لاعبيه من سهام الانتقادات في أغلب الأحيان.
المدرب الأروجواياني مارتن لازارتي المرشح لتدريب النادي الأهلي استهل مشواره في الأورجواي حتى تولى قيادة فريق ناسونال ليساهم لازارتي في اكتشاف أحد أبرز مهاجمي العالم لويس سواريز مهاجم منتخب أوروجواي ونادي برشلونة الإسباني .
وعندما سئل سواريز عن أفضل المدربين الذين تدرب تحت أيديهم وذلك في عام 2015 لم يتردد في ذكر مارتن لازارتي والذي أهله ليصبح هداف أوروجواي الأول.
آسير إياراميندي لاعب ريال مدريد الإسباني السابق أحد اكتشافات الأرجواياني مارتن لازارتي إبان فترة توليه القيادة الفنية لفريق ريال سويسداد وكان آسير إياراميندي ضمن صفوف الناشئين ليقوم بتصعيده إلى الفريق الأول .
ليبلي آسير إياراميندي بلاء حسنا جعلته ينضم إلى منتخب إسبانيا ومن ثم صفوف ريال مدريد محققا رفقة لاروخا والنادي الملكي العديد من الألقاب والبطولات قبل أن يعود مجددا للدفاع عن شعار سويسداد الذي شهد انطلاقته الكروية تحت قيادة لازارتي .
المدرب الأرجواياني مارتن لازارتي المرشح لتولي القيادة الفنية للفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي خلفا للفرنسي باتريس كارتيرون المدير الفني السابق للقلعة الحمراء .
ويعد لازارتي أحد أبرز المدربين في اكتشاف وتطوير المواهب بعدما اقترن اسمه بلويس سواريز مهاجم منتخب أوروجواي ونادي برشلونة الإسباني .
قام لازارتي بتصعيد لويس سواريز لصفوف الفريق الأول لفريق ناسونال وهو دون الثامنة عشرة من عمره ولم يكن الظهور الأول للشاب الصاعد يقدم المستوى الذي يجذب اهتمام الجماهير فنال من الانتقادات الجماهيرية ما يكفي لإنهاء مسيرته مع كرة القدم بعدما وصفوه بالمعاق .
لاقتناع لازارتي بقدرات مهاجمه الشاب لويس سواريز لم يتغير على الرغم من الانتقادات الواسعة ليقوم بالعمل على تطوير مستوى سواريز والذي سرعان ما أصبح معشوق الجماهير الأول بعدما أكد نظرة مدربه فيه بأنه من مواليد منطقة الجزاء القادر على فض عذرية شباك كافة المنافسين والتلاعب بأقوى المدافعين لتنطلق رحلة المجد الكروي لسواريز في سماء الساحرة المستديرة لاعبا في أكبر فرق العالم ليفربول الإنجليزي وبرشلونة الإسباني وهدافا لأقوى البطولات الليجا والبرميرليج وأحد أبرز هدافي الكرة الأورجوانية .
وعلى الرغم من تناوب العديد من المدربين من مختلف المدارس التدريبية إلا أن البصمة الأبرز كانت لمارتن لازارتي والذي دائما ما يرجع الفضل فيما وصل اليه لمواطنه لازارتي ولم يبالغ عندما قال أنه أفضل مدرب في مسيرته
الوسوم

همسه

همسة هى مجلة كل الناس وكل الأعمار . المهنية والصدق شعارنا .ننقل الخبر من مصدره الحقيقى ونسعى دوما للتجديد من أجل القارئ

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق