أخبار عالمية

الإخوانى المغربى المتشدد بدلا من القرضاوى الإرهابى رئيسا للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين

أطاح النظام القطري بالإرهابي يوسف القرضاوي من رئاسة الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، ودفع بالمغربي أحمد الريسوني خلفا له في رئاسة الاتحاد.

وأسفرت انتخابات ما يعرف بـ”الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين”، الأربعاء، عن فوز الإخواني المغربي أحمد الريسوني رئيسا للاتحاد خلفا للإرهابي يوسف القرضاوي.

ويعد الإخواني المغربي أحمد الريسوني أحد أبرز صقور جماعة الإخوان الإرهابية الذين يهاجمون دول الرباعي العربي، وذلك لاسترضاء النظام القطري والأجهزة الأمنية بالدوحة، التي ترى أن الريسوني هو الشخصية الأنسب لخلافة الإرهابي يوسف القرضاوي.

وولد الإخواني المغربي أحمد بن عبدالسلام الريسوني، في قرية أولاد سلطان بإقليم العرائش، شمال المغرب عام 1953، وهو اسم معروف لدى التنظيم الدولي لجماعة الإخوان الإرهابية في بلاد المغرب العربي

الوسوم

همسه

همسة هى مجلة كل الناس وكل الأعمار . المهنية والصدق شعارنا .ننقل الخبر من مصدره الحقيقى ونسعى دوما للتجديد من أجل القارئ

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق