ركن الدين

الامتناع عنه يزيده فجورا أمين الفتوى يرد على زوجة يخونها زوجها

زوجها يخونها ويزني، فهل تأثم شرعًا المرأة إذا امتنعت عنه؟.. هكذا ورد السؤال من إحدى متابعات دار الإفتاء المصرية في إحدى حلقات بثها المباشر عبر صفحتها الرسمية على الفيسبوك، ليجيب عليه الدكتور عبد الله العجمي، أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، مؤكدًا أن الأصل شرعًا أن الزنى حرام وأن ما يفعله هذا الزوج خيانة لدينه وأمانته ونفسه.

وأضاف عبد الله العجمي أن على الزوجة أن تسأل عن الأسباب التي دفعته لذلك، وعليها ان تنبهه بوضوح كامل على هذا الأمر، فإذا استقام وتاب وأناب فلا تمتنع عنه، أما إذا استمر على هذا الأمر وتضررت منه يجوز لها طلب الطلاق لذلك، “لكن إن صبرت واحتسبت وواصلت نصيحته وإرشاده فهذا أفضل، والصبر خير في هذا الأمر وعليها ألا تمتنع عنه لأنها بالامتناع تزيده فجورًا على فجوره الأصلي”-

الوسوم

همسه

همسة هى مجلة كل الناس وكل الأعمار . المهنية والصدق شعارنا .ننقل الخبر من مصدره الحقيقى ونسعى دوما للتجديد من أجل القارئ

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق