أخبار عاجلة

الرئيس السيسى .موكب عالمى لنقل المومياوات الملكية من التحرير للمتحف الكبير


عقد الرئيس عبد الفتاح السيسي، اليوم اجتماعاً حضره الدكتور خالد العناني وزير الآثار، والدكتورة رانيا المشاط وزيرة السياحة، واللواء عاطف مفتاح مساعد رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة.

وصرح السفير بسام راضي المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية، في بيان عبر صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”، بأن الاجتماع تناول متابعة الموقف التنفيذي لمشروع المتحف المصري الكبير، حيث عرض وزير الآثار تطورات عملية إنشاء المتحف، بما في ذلك أعمال التشطيبات والتجهيزات، والاستعداد لمرحلة استقبال وعرض القطع الأثرية، والقاعات المتعددة الملحقة بالمتحف، ومنطقة الخدمات التجارية، مؤكداً أن منظومة العمل تسير على نحو متكامل، ووفقاً لأحدث التقنيات والمعايير العالمية، ومشيراً إلى أنه من المقرر انتهاء العمل وافتتاح المتحف نهاية عام 2020.

كما عرضت وزيرة السياحة استراتيجية الوزارة للحملة السياحية الترويجية لمصر لعام 2020، مشيرة إلى أن افتتاح المتحف المصري الكبير يعد أهم المحاور الرئيسيّة للحملة، وأن الوزارة خصصت جزءاً عن المتحف الكبير في كافة الأجنحة السياحية التي تشارك بها مصر في مختلف دول العالم.

وأضاف المتحدث الرسمي، أن الرئيس وجه خلال الاجتماع بمواصلة العمل بهذا المشروع الحضاري العظيم، وضمان إدارته وتشغيله طبقاً للمعايير العالمية، مشدداً على الالتزام بالتوقيتات والجداول الزمنية المقررة لتنفيذ المشروع، وبمراعاة إبراز تفرد وعراقة الحضارة المصرية خلال العرض المتحفي، وكذا الالتزام بمبادئ الحوكمة في التنفيذ وحُسن إدارة الموارد.

وفي سياق متصل، عرض وزير الآثار خطة الوزارة لنقل المومياوات الملكية من المتحف المصري بالتحرير إلى المتحف القومي للحضارة المصرية بالفسطاط، حيث وجه الرئيس بإتمام تلك العملية في موكب عالمي يليق بعظمة الحضارة المصرية، كما وجه بتطوير المنطقة المحيطة بالمتحف وببحيرة عين الصيرة

الوسوم

همسه

همسة هى مجلة كل الناس وكل الأعمار . المهنية والصدق شعارنا .ننقل الخبر من مصدره الحقيقى ونسعى دوما للتجديد من أجل القارئ

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق