أخبار عاجلة

السيسي يشهد حفل تخرج الدفعة «١٥٦ ضباط صف متطوعين

كتب / عبدالله السويسي

 

شهد الرئيس عبدالفتاح السيسي، صباح الخميس، حفل تخرج الدفعة 156 من طلاب معهد ضباط الصف متطوعين بمعهد ضباط الصف المعلمين بالتل الكبير.

حضر الاحتفال رئيس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولي، الفريق أول محمد زكي القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربي، ورئيس مجلس النواب علي عبدالعال، وعدد من الوزراء وكبار رجال الدولة.

وعزفت الموسيقى العسكرية السلام الجمهوري لجمهورية مصر العربية.

بدأ الاحتفال بالعرض الرياضي والقتال المتلاحم والدفاع عن النفس، حيث قام 1100 مقاتل من طلبة القسم المتوسط في معهد ضباط الصف المعلمين، بعمل بعض التمرينات التي يقومون بتنفيذها أثناء طابور اللياقة الصباحية والمسائي بالمعهد.

كما قام الضباط بأداء تمرينات لياقة زوجية مبتكرة لرفع مستوى اللياقة البدنية، والتي يتم تدريب طلبة معهد ضباط الصف المعلمين عليها داخل المعهد، بالإضافة إلى تشكيل رؤوس أسهم لتنفيذ تمرين الضغط لإظهار مدى اللياقة البدنية العالية، وهو نتاج ما تم تدريب الطلاب عليه داخل المعهد.

وعقب ذلك تقدم 300 مقاتل من معهد ضباط الصف المعلمين لاستعراض مهاراتهم في رياضة الكاراتيه، حيث قام الطلبة بأداء الكاتة المتقدمة “جيون” في رياضة الكاراتيه وهي إحدى الكاتات الحتمية لحصول اللاعب على الحزام الأسود.

وعقب ذلك، تقدم من علي يمين ويسار المنصة، 100 مقاتل من طلبة معهد ضباط الصف المعلمين لاستعراض كفاءتهم البدنية حيث قاموا باستعراض ما وصولوا إليه من لياقة بدينة عالية تظهر مدي قدرتهم على التحمل وذلك أمام المنصة، ثم قاموا بتمارين الضغط بيد واحدة، كما أدى الطلبة تمارين البطن بأشكال مبتكرة.

وبدورها، دخلت من يمين ويسار المنصة، الموانع المشتعلة ليقفز الطلبة من وضع الانبطاح المائل، والقفز داخل تلك الموانع مع أداء تمارين الضغط.

ثم تقدمت 4 مركبات أمام المنصة عليها مجموعة من الطلبة تؤدي من أعلى تمرين العقلة والضغط بيد واحدة؛ فيما تقوم مجموعة أخرى بتأدية تمارين البطن من أجناب المركبة.

وعقب ذلك، قامت مجموعة من الطلبة باستخدام أجهزة مبتكرة للعقلة والضغط والبطن والمتوازي.

وقام مجموعة من مقاتلي طلبة معهد ضباط الصف المعلمين باستعراض قدراتهم على القتال المتلاحم والدفاع عن النفس، ثم قاموا بأداء الأسلوب الجنوبي- أسلوب اعتراض القبضة- وهو أحد الأساليب المستخدمة في رياضة الكونغ فو.

ثم قام 750 مقاتلا باستعراض مهاراتهم في استخدام بعض الأسلحة، و قام 1100 باستعراض مهاراتهم في استخدام سلاح “الننشاكو”.

وعقب ذلك دخلت الموانع المشتعلة لتنفيذ السقطات الأمامية، وقام 300 مقاتل من طلبة القسم النهائي سلاح الصاعقة الحاصلين على فرقة معلمي الصاعقة بتأدية بعض مهارات النزول والتسلق من وإلى المباني والذين تدربوا عليها داخل معهد ضباط صف المعلمين، ثم قام الطلاب بكتابة كلمة “المجد للشهداء” بأجسامهم، وبعد ذلك تقدمت مركبتان عليهما مجموعة من مقاتلي معهد ضباط صف المعلمين يقومون بالقفز من المركبات بجرأة واحتراف و قدرة عالية على إخلاء وسيلة النقل و اجتياز الموانع المشتعلة بكل قوة عن طريق السقطات الأمامية.

وشارك في العرض الرياضي 4100 مقاتل جسد أداءهم رجولة و فداء، وعكس جهودا متواصلة للتدريب الراقي داخل معهد ضباط صف المعلمين.

ويعد التدريب التخصصي عماد العملية التعليمية، التي تهدف إلى تأهيل ضباط الصف المعلمين للانخراط في صفوف ووحدات وتشكيلات القوات المسلحة، وقد تم تطوير جميع عناصر العملية التعليمية لإكسابهم القدرة على استيعاب التطور التكنولوجي بما يحقق الكفاءة في استخدام الأسلحة والمعدات، وزيادة مدة الدراسة إلى 24 شهرا بدءا من الدفعة 156، والتي يحتفل بتخريجها اليوم، واتيحت الفرصة لزيادة عدد ساعات التدريب التخصصي خارج المعهد.

ثم جرى استعراض طلبة تخصص القوات البحرية ويمثلهم ناقلتان، وتصل مدة التدريب التخصصي للطلبة إلى 6 أشهر خلال القسم المتوسط، ثم مرت أمام المنصة الناقلة الأولى تحمل مجموعة من طلبة القوات البحرية من تخصص الصواريخ والمدفعية البحرية، حيث يقوم الطلبة باختبار مقطع رأس التوجيه ومقطع التحكم في الدفات، والناقلة الثانية وعليها 4 مجموعات من طلبة القوات البحرية من تخصص أسلحة تحت الماء، التوربيد البحري الخفيف طراز “ام كي 46” التوربيد البحري الثقيل “ام تي 37”.

ثم مرت أمام المنصة ناقلتان تمثلان القوات الجوية، وتصل مدة التدريب العملي التخصصي للطلبة إلى 12 شهرا، الناقلة الأولى عليها معدات الفصل التعليمي المتكامل لمدرسة مهن الطائرات، ويتضمن قطاع طولي لمحرك نفاث مستودع صواريخ 57 ملي طراز “هيدرا” صاروخ موجه بالليزر طراز “هيمباير”، الناقلة الثانية وعليها فصل تعليمي متكامل لمدرسة مهن معدات الطيران ويشمل كشافات لنظام انارة الممرات وحواجز إيقاف الطائرات ومقوم الطائرات طراز “تري الكترون” يستخدم في امداد الطائرة بالطاقة الكهربائية.

ثم مرت أمام المنصة ناقلتان تمثلان تخصص قوات الدفاع الجوي، والذي تصل مدة التدريب التخصصي فيه للطلبة إلى 16 شهرا خارج المعهد بمراكز تدريب الدفاع الجوي، ثم مرت الناقلة الأولى، تحمل النظام الصاروخي (سام 2 فولكا) أحد أنظمة الصواريخ المضادة للطائرات، والتي تتعامل مع الأهداف الجوية المعادية التي تطير على الارتفاعات العالية، ثم مرت الناقلة الثانية لقوات الدفاع الجوي وعليها نموذج لقبة التنشين لتقييم التدريب لعناصر المدفعية المضادة للطائرات و”الضبع الأسود” ويظهر على الناقلة معدة ضبع أسود ومدفع 23 ملي ثنائي ومحطة إطلاق “افينجر”.

ومرت ناقلتان أمام المنصة تمثلان تخصص التدريب المهني، وتصل مدة التدريب التخصصي إلى 12 شهرا خارج المعهد، الناقلة الأولى مرت وعليها محاكاة لاكتشاف أعطال السيارات الحديثة، وآخر لمحاكاة الصاروخ “الهوك”، وثالث لمحاكاة رافع الأتربة “اللودر”، أما الناقلة الثانية كان عليها أحدث أجهزة لإصلاح الحواسب، وإصلاح وصيانة كابلات الألياف الضوئية بواسطة جهاز اكتشاف الأعطال، وإصلاح وصيانة الرشاش المتعدد.

وعقب ذلك تقدم داخل ساحات العرض طلبة الموسيقات العسكرية لاستعراض ما تم تدريبهم عليه خلال 12 شهرا من التدريب التخصصي من إدارة الموسيقات العسكرية، حيث يتم التقاء طلبة الموسيقات العسكرية خلال فترة الاختبارات من خلال عدة معايير نفسية وعملية دقيقية، حيث يتم استقبال الطلبة وتأهيلهم بمعهد ضباط الصف المعلمين لمدة 6 أشهر على العلوم الأساسية العسكرية والعامة، ثم يتم انتقالهم بعد ذلك للحصول على فترة تدريب تخصصي وتأهيلهم على أيدي مدربين عسكريين ومدنيين لمدة عام بمدرسة الموسيقات العسكرية، وعزف الطلاب بعزف الموسيقى العسكرية وغناء عدد من الأغاني الوطنية.

ثم قامت مجموعة من الطلبة الخريجين بتخصص الموسيقات العسكرية، بتقديم فقرة عزف جماعي صولو إيقاع، وإنشاد بعض الأغاني الوطنية، كما قدموا عرضا موسيقيا من خلال الطبول.

وعقب ذلك، تقدم قائد طابور العرض العسكري وحملة الأعلام حيث تقدمهم علم القوات المسلحة، وعلى جانبي أرض طابور العرض تتقدم مجموعات العرض العسكري لاتخاذ أوضاعها داخل ساحة العرض.

ثم قام رجال ضباط الصف المعلمين بترديد شعارهم وهو “إيمان، عزم، فداء”.

وبعد ذلك استأذن العقيد أركان حرب مقاتل إسلام سيد بكري من الرئيس السيسي بدء العرض العسكري لرجال ضباط الصف، و بدوره أعطاه الرئيس السيسي الإذن بالبدء.

وعقب ذلك بدأ العرض بالخطوة المعتادة 20 خطوة مسافة بين المجموعات الدوران للخارج، ثم تقدم حملة الأعلام يتقدمهم علم القوات المسلحة، ثم علم معهد ضباط صف المعلمين، ثم أعلام كتائب لواء الطلبة.

ثم مرت من أمام المنصة المجموعة الأولى من ضباط الصف، تلتها المجموعة الثانية قوات بحرية، ثم المجموعة الثالثة قوات جوية، والمجموعة الرابعة قوات الدفاع الجوي، والمجموعة الخامسة حرس الحدود، والمجموعة السادسة الصفوف المدربة على الأعمال الحواسب، والمجموعة السابعة مركبات، والمجموعة الثامنة مركبات، والمجموعة التاسعة شرطة عسكرية، والمجموعة العاشرة السكرتارية العسكرية، والمجموعة الحادية عشر تدريب مهني، والمجموعة الثانية عشر تدريب مهني.

وعقب ذلك، قام مجموعة من رجال ضباط الصف المعلمين بأداء سلام الشهيد.

وبدوره، قام الرئيس عبد الفتاح السيسي والسادة الحضور بالوقوف لأداء التحية لسلام الشهيد.

وارتفعت في السماء صور لبعض الشهداء تكريما لذكراهم وعرفانا لهم.

وعقب ذلك، تم عرض فيلم تسجيلي يتناول إرشادات ومواقف الرئيس عبد الفتاح السيسي مع أهالي الشهداء، وعرض صور للعمليات العسكرية في سيناء، وصور لعدد من الإرهابيين بعد القضاء عليهم.

وأعلن كبير معلمي معهد ضباط الصف المعلمين النتيجة النهائية للدفعة 156 ضباط صف معلمين دفعة الشهيد مساعد أول عطية صالح محمدين حسن، حيث صدق رئيس هيئة التدريب للقوات المسلحة على النتيجة النهائية للدفعة 156 ضباط صف معلمين، وكانت نسبة نجاح من تنطبق عليهم شروط دخول الاختبار 98.8%.

وعقب ذلك تم بدء مراسم تسليم وتسلم القيادة من الدفعة 156 إلى الدفعة 157 ضباط صف المعلمين، حيث أدى قائد الدفعة الجديدة القسم.

ثم تم عرض فيلم تسجيلي يتناول حياة الشهيد البطل مساعد أول عطية صالح محمدين، من مواليد مدينة الإسماعيلية عام 1938، انضم للقوات المسلحة عام 1954 حتى ترقى إلى درجة مساعد أول عام 1971، حيث اشترك في حروب عام 1956، وحرب اليمن، وحرب 1967، والاستنزاف، ولبى الشهيد نداء ربه في الـ 6 من أكتوبر عام 1973 أثناء اشتراكه ضمن معركة اللواء الثاني مشاة ميكانيكي، وحصل الشهيد على نوط الجمهورية من الطبقة الأولي عام 1974.

وعقب ذلك أدى ضباط الصف المعلمين يمين الولاء، تبعه منح الرئيس عبدالفتاح السيسي أوائل خريجي الدفعة الـ156 لضباط الصف المعلمين أنواط الواجب العسكري من الطبقة الثالثة.

ثم عزفت الموسيقي العسكرية السلام الوطني لجمهورية مصر العربية

الوسوم

مريم فتحى

مصممة جرافيك المجلة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق