مقالات وأعمده

(الشرق الأوسط البليد) مقال للكاتب والشاعر اليمنى / جمال باهرمز

جمال باهرمز
ا-(ثقافتنا عراكا مهلكا مع العدل… نسقي عقولنا اطنان من الكتب …..دست وخطت بخبثا وجهل…..اطلالنا وارثنا وتاريخنا والفعل….سبيا وموتا ووادا وقتل) الفوضى الخلاقة والشرق الأوسط الجديد التي عملت الإدارة الأميركية مع المؤتمر اليهودي الأميركي (ايباك)للتخطيط والتنفيذ لهذا المشروع تحطم امام الاسوار المصرية والجيش المصري البطل .
.ايام البطل جمال عبدالناصر الله يرحمه كانت القومية العربية اكبر خطر على امريكا واسرائيل لأنها ساعدت في تحرير كثير من الدول العربية والإسلامية من الاستعمار نفسه الذي يتحالف الان مع عملائه في المنطقة وعاد بفضل انه زرعهم . وكان تأميم قناة السويس بمثابة بداية نهاية المشروع الصهيوني ,ولكن الاذناب تامروا على عبدالناصر وجيشه لصالح الدول الاستعمارية .ولهذا فكرت بريطانيا والإدارة الأمريكية بكيفية اعادة احياء النعرات الطائفية لتفتيت العرب والمسلمين عبر اذنابها تنفيذا لما تبقى من المقررات السرية لسايكس بيكو واستكمالا لما بداته بريطانيا والدول الاستعمارية بداية القرن كما اعترف بذلك المستشرق البريطاني جون ارمسترونغ في مذكراته ولكن بإشارة خفيه وغامضه: سيتم تنفيذ وصايا الصليبيين الاوائل وملحقات سايكس بيكو السرية (وذلك بضرب الاسلام بالمسلمين وبدون تدخل جندي صليبي او يهودي واحد .وسيتم تقسيم بلاد المسلمين الى قطبين متناحرين (الشيعة الاثني عشريه والوهابية المتشددة ) وذلك بأحياء العداء فيما بينهم وتأجيجه عبر كتبهم وقصصهم التاريخية التي يؤمنوا بها حد الموت وسنزيد ونضيف كلما استطعنا حتى يعرف الاسلام كدين حرب وتطرف وسنضعف فيهم المذاهب التي فيها قبول للأخر مثل الشافعي الوسطية والتي كانت تهدد عمل المبشرين في شرق اسيا وكانوا الاسيويين و الافارقه يدخلوا في الإسلام بالملايين رغم ان هذه الدول محتله من الغرب والاحتلال يدعم التبشير ومع ذلك مذهب الشافعي انتصر على المبشرين ودخلوا الإسلام مئات الملايين عبرا لدعوه بالتي هي احسن والعمل الصالح وبالحكمة والموعظة الحسنه والتجارة الشريفة الأمينة) و كانوا يخشوا من انشار الاسلام اكثر حتى في بلدانهم بعد ان هزم التبشير وكان للمنارات الجنوبية وبالذات الحضرمية ومركز الاشعاع تريم اسهام كبير في ذلك . ولذلك بريطانيا والدول الاستعمارية بدأوا بنشر المستشرقين العملاء والذين كانوا . ياثروا على الحكام الجهلة والى عهد قريب كان في بداية القرن كان الشاه ملك ايران وملك السعودية يستلموا من خمسة الاف جنيه استرليني شهريا من الإدارة البريطانية (باعتراف الامير السعودي المعارض في مصر )وذلك لتسويق ونشر الخلافات المذهبية والتشدد في العقيدة مقابل معاهدات الحماية والقضاء على الخصوم انتهى لمن يريد الاطلاع عليه ان يقرا من سجلات الاستخبارات البريطانية . بدأوا بأفغانستان ثم الصومال والعراق وسوريا والان مصر .
ب-لماذا أمريكا ومؤتمر ايباك يدعم قيام دول اسلاميه سنيه وشيعيه متطرفة؟
1-ليحق لإسرائيل اقامة دوله دينيه يهودية اسوه بالدول الدينية الإسلامية المجاورة. مع فارق بسيط ان دولنا الدينية متناحرة (شيعه وسنه لا قوميه لا مدنيه ويغذوا هذا التناحر) بينما اسرائيل دوله دينيه موحدة العقيدة ومتطورة. ولك ان تفكر بحالنا كيف سيصبح هل يتصومل او يصبح عراقي او سوري او بوسني. وسيصبح الحلم اليهودي من النيل الى الفرات واقع.
2-لقتل الروح القومية بين العرب. واحلال مكانها الروح الطائفية العقائدية ليظلوا العرب متناحرين.
3-لافراغ وتهجير وهروب المسيحيين واليهود والقوميين والعلمانيين العرب من دولهم العربية بعد موجات تكفير وقتل.
ليصفي الصافي بسنه وشيعه متناحرة.
ج-بماذا يؤثر على الجنوب والقضية الجنوبية ما يجرى في مصر؟
من وجهة نظري المتواضعة لان العصابة الموجودة في سيناء هي الجناح العسكري للإخوان المتاسلمين والتكفيريين الذين يقتلوا قيادات الجيش المصري وجنوده وهي امتداد لعصابة صنعاء التي اعتقد انها تمونهم بالمال والسلاح والرجال وهم انفسهم الذين يقتلوا كوادر ابناء الجنوب وبالذات الكوادر العسكرية ذات الخبرة .العصابة العالمية واللوبي نفسه ومقره تركيا وقادته في مصر واليمن وأفغانستان .وابناء الجنوب بنظرهم حجر عثره .لانهم ينهبوا ثروات الجنوب ليمولوا بها الأجنحة العسكرية التي تقتل في الشام ومصر وتونس والجنوب الحبيب ..نفس العصابة التي جعلت الاغبياء يصدقونهم في بداية التسعينيات وجعلوا منهم الابن يكفر اباه .لكي يستفيدوا منهم للانضمام معهم في مليشيات القتل والتكفير. نفس العصابة التي تسوق سفن السلاح التي كل يوم تأتي الى اليمن من تركيا هي بأموال الجنوب المنهوبة .وتأتي لإدخالها الى سيناء والشام والجنوب لقتل أي معارض وطني او قومي او يروه خطرا على مشروعهم الاخواني العالمي . نفس العصابة التي ترسل المهمشين من الحديدة الى مدن الجنوب واغراقه بهم تحسبا لاي استفتاء قادم.
نفس العصابة وقادتها في صنعاء والدليل ان نائب المخابرات المصرية وجه اتهامه لثلاثة منهم في صنعاء بشكل رسمي
وقبل أيام اعلنت حركة طالبان باكستان ان افرادها تقاتل في الشام وسيناء. والمرشد العام قال قبل ايام ان سيناء لن تهدا حتى يطلق سراح الرئيس المخلوع مرسي. نفس العصابة التي نشطائها ذهبوا الى مصر لمساندة مؤيدي مرسي ومنهم الناشطة الإخوانية توكل كرمان والتي لمعتها أمريكا وحصلت على جائزة نوبل لكي تسوق فيما بعد للفكر الإخواني ولثورات الربيع الإخوانية –الأميركية –التركية. والشرق الاوسط الجديد والفوضى الخلاقة نفس العصابة التي ادانت اليوم القتل في رابعه العدوية ولم تدين يوما ما يحصل من قتل لأبناء الجنوب وأبناء الشمال الغير منتميين لهم.
اذن انتصار رابعه العدوية هو استمرار لنهج نهب ثروات الجنوب ليكبر اللوبي الاخواني العالمي وسيزداد عندها تكفير وقتل أبناء الجنوب وطمس الجنوب.
انتصار الجيش المصري واد لهذا اللوبي واحياء للقومية العربية. والتي كان الجنوب أحد اقوى جيوشها.
وحتى لا اطيل ولنا وقفات قادمه انظروا ماذا قال بن جوريون وهو احد قادة إسرائيل ومؤسسها في السبعينيات في المؤتمر اليهودي-الأميركي (ايباك)وهي بنظري اخطر مقوله وتحقق جزء منها:
(((ان عظمة إسرائيل لا تقف عند امتلاكها للقنبلة النووية بل بتدمير ثلاث دول العراق سوريا مصر))) هذه خواطر قد تكمل ما اريد توصيله:
(الشرق الأوسط البليد)
اوطاننا تستعر بنار الحاقدين/
في بطن الام يشيب الجنين/
شرف الانتماء تهمه على الجبين /
اوطان تجد الناس فيها راكعين/
والمجد للحاكم فيها وللمتسولين/
قهرا على قهرا على ظلما مبين/
………………………………
تحرس ليلنا اشرارا من ذئاب
/خاطرنا بأحلامنا اعطينا الرقاب/
اخفت الشمس عنا مجموعة كلاب/
صحنا شتمنا هددنا أطلقنا السباب/
جاء الرد سريعا با نصال الحراب/
أصبحنا بحمد الله بنظرهم كافرين
………………………………….
غادرنا ليل ثم جاء اخر
جاء يوم ثم مسا ء ماطر
امطروا علينا الموبقات والظالمين
تهنا بين جنة ونار رجال الدين
م. جمال باهرمز
30-يوليو-2013م

الوسوم

همسه

همسة هى مجلة كل الناس وكل الأعمار . المهنية والصدق شعارنا .ننقل الخبر من مصدره الحقيقى ونسعى دوما للتجديد من أجل القارئ

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق