الرئيسية » أخبار متنوعة » الفنان التونسي نجم الأغنية العربية رياض بوراوي لصحيفة همسة المصرية:الأغنية التونسية تعاني من الجلادين ووجب رفع التهميش على الفنان التونسي

الفنان التونسي نجم الأغنية العربية رياض بوراوي لصحيفة همسة المصرية:الأغنية التونسية تعاني من الجلادين ووجب رفع التهميش على الفنان التونسي

حاوره:الصحفي علي البهلول-مدير مكتب همسة بتونس
رياض بوراوي مطرب وملحن تونسي لحن لأبرز الأصوات التونسية على غرار السيدة صفوة والفنان سمير الزغل والمطرب الأصيل عبد السلام النقاطي والفنان محسن الرايس الذي سجل له قصيدا بعنوان” لو تسمعوا مرّ النداء” من تأليف الشاعر الحبيب الأسود والتي لقيت النجاح البارز في مهرجان الأغنية التونسية وعرف الفنان رياض بوراوي بأدائه للفنان كارم محمود الذي يمثل له المدرسة الفنية الطربية وقد اختص الفنان رياض بوراوي في أداء للأغاني الصوفية بعد نجاح أغنيته” صلي صلي يا بابا صلي علي سيدي النبي “التي فتحت له ابواب الشهرة ليمثل تونس في مهرجان فاس بالمغرب الأقصى ومهرجان عنابة بالجزائر وتظاهرات ثقافية داخل أرض الوطن.في رصيدة أكثر من 200 أغنية في شتى المواضيع وله ثلاثة أغاني على طريقة الفيديو الكليب ومعروف بلقب مداح الرسول.وخلال لقائه بصحيفة همسة المصرية في أحدى السهرات الرمضانية أشار بأن الاغنية التونسية تنام في العسل تعيش ركودا على مستوى الانتاج وكأننا بها دخلت في قسم الأنعاش تستغيث والسبب الرئيسي يعود حسب رأيه للتكلفة المادية الباهضة عند تسجيل الانتاج مشيرا أن الأغنية تعاني من الجلادين أي تعاني من الضرب المبرح حيث أن الشاعر يطلب قيمة مادية باهضة كذلك الملحن والموزع ومصاريف الأستوديو وبالتالي فتكلفة الأغنية الواحدة يناهز انتاجها السبعة ألاف دينار حسب قوله وهو ما يولد الاحباط مبينا أن هناك عوامل ساعدت على انتشار الفنان عربيا مشيرا أن صابر الرباعي ليس أفضل من رياض بوراوي ولكن الدعم غائب والتعتيم الاعلامي هو السبب مبينا أنه شخصيا يرفض التسول والالحاح مقابل الظهور التلفزي.وحول مشاركته في المهرجانات الصيفية أشار أنه أعد عرضا فنيا ضخما أنسج له من العناوين بدر العشاق والذي سيكون حاضرا في مهرجان المدينة بسيدي بوزيد يوم 1 جويلية و6 جويلية بسليانة.وحول غياب مشاركته في صفاقس أضاف أنها مع كامل الأسف ستكون له مشاركة يتيمة بالرغم من مكانته المرموقة فنيا بعاصمة الجنوب .وهنا أطلق رياض بوراوي صيحة فزع لرفع الاقصاء والتهميش على الفنان وخاصة من طرف السلطات الجهوية والتي لا تزال تمارس سلطة الاقصاء والتهميش على الفنان في حين أن وزارة الثقافة تنادي بدعم الفنان جهويا ومحليا من خلال الميزانيات المرصودة للمهرجانات مشيرا أن مهرجان صفاقس الدولي والتي ستناهز قيمته 150 ألف دينار من المفروض أن يتمتع بها أبناء الجهة من الفنانين والمثقفين.11698829_1452991221687739_1311259343705427960_n 112244 11214083_1452991158354412_1171108935717615778_n 11267106_1452991348354393_3435401708034985364_n

تعليقات

تعليقات

عن أمنية محمود

شاهد أيضاً

الليله.. فرقة إسكندريلا الموسيقية تحيى حفلا بمهرجان التراث المعاصر بالكويت

يستضيف المسرح الرومانى بحديقة الشهيد فى الكويت، حفلا  لفرقة إسكندريلا الموسيقية، على هامش افتتاح مهرجان …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *