حوادث

القبض على مزارع بتهمت القتل والأغتصاب 4 عجائز

كشف قطاع الأمن العام بوزارة الداخلية، برئاسة اللواء علاء الدين سليم، مساعد الوزير، تفاصيل تورط مزارع، من بنى سويف، 65 عامًا، في ارتكاب 4 جرائم قتل، على مدار 8 سنوات، وقالت التحقيقات إن المتهم أقدم على قتل 4 سيدات تخطت أعمارهن الستين، بينهن ضحية تخطت الثمانين، إذ حرص المتهم على استدراج ضحاياه إلى مناطق نائية بقرى بنى سويف والجيزة، والإجهاز عليهن حتى الموت أو ضربهن بالحجارة أو قتلهن خنقًا لسرقتهن، فيما أعلنت التحقيقات اغتصابه اثنتين من ضحاياه، وإلقاء اثنتين منهن في مجارٍ مائية، وعُثر على جثثهن لاحقًا.

وبمراجعة الأجهزة الأمنية خطط البحث الموضوعة لتلك القضايا وتطويرها وتكثيف الجهود لكشف غموضها، أسفرت الجهود عن ضبط «م. أ. ع»، 65 سنة، مزارع، مسجل جنائى «سرقة مواشى»، سبق اتهامه في 36 قضية «سرقة بالإكراه، شروع في قتل، سرقات مواشٍ، سلاح دون ترخيص، سرقات متنوعة، آداب عامة، ضرب». وبمواجهته اعترف بارتكابه الوقائع، وأرشد عن المسروقات.

وشملت قائمة ضحايا السفاح ربة منزل، 72 سنة، مُبلَّغًا بغيابها 14 أغسطس الجارى، وعُثر على جثتها 18 أغسطس الجارى، بأرض زراعية خلف موقف محيى الدين، بكامل ملابسها، وفى حالة تحلُّل. وذكرت التحريات أن المتهم استدرجها، وتعدى عليها بقطعة من الحجارة أَوْدَت بحياتها، واستولى على قرطها الذهبى و250 جنيهًا.

وفى 3 يونيو الماضى، عُثر على جثة «ف. ى. ع»، 60 سنة، ربة منزل، من أطفيح بالجيزة، بمجرى مائى بقرية شريف باشا بدائرة مركز بنى سويف.

وقالت التحقيقات إن المتهم استدرجها من أمام موقف سيارات الأجرة بدائرة المركز، بزعم الحصول على لحوم يوزعها أحد الأشخاص مجانًا، وحال وصولهما إلى منطقة زراعية خالية من المارة حاول سرقتها، فلم يعثر معها على شىء، فاغتصبها، وأودى بحياتها.

وفى ديسمبر 2018، عُثر على جثة «س. م. ا»، 81 سنة، ربة منزل، بترعة الإبراهيمية، أمام قرية منشأة حيدر، بعد 6 أيام من الإبلاغ بغيابها، وقالت التحقيقات إن المتهم استدرجها، وخنقها ليستولى على قرطها الذهبى.

وفى أكتوبر 2011، أُبلغ مركز شرطة بنى سويف بتغيب «س. ج. ا»، 73 سنة، موظفة بالمعاش، وعُثر على جثتها بناحية الشيخ على بهلول، حيث استدرجها السفاح، واغتصبها، وكتم أنفاسها، فأَوْدَى بحياتها، واستولى على جوال «قمح» كان بحوزتها، وتحررت المحاضر اللازمة بالواقعة، وأُخطرت النيابة العامة لمباشرة التحقيقات.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق