أخبار مجلة همسة

سعيدة جمال المغربية .أتمنى ان ينطلق صوتى من خلال مهرجان همسة القادموسط النجوم تكريم المخرج يسرى نصر الله فى مهرجان الأقصرعندما بكت ليلى علوى فى مهرجان الأقصرمحمد شرف يغادر العناية المركزة والأب بطرس دانيال يهديه آيات قرءانيةجانجاه ..شقيقة سعاد حسنى .ماذا بعد استغلال اسم شقيقتها الراحلةدار همسة للنشر تتألق بأكثر من 35 إصدارا فى معرض القاهرة للكتابوفاة الفنان أحمد راتب إثر أزمة قلبية مفاجئةوداعا زبيدة ثروت قطة السينما ورحلت صاحبة أجمل عيونمجلة همسة تطلق شعارها لمهرجان العام القادم ويحمل اسم سمراء النيل مديحة يسرىبالصور السفراء والفنانون فى احتفالات الإمارات بعيدها القومى بالقاهرةهام لكل الصحفيين الشباب والصحفياتاللمة الحلوة ” يحتفل بميلاد جارة القمر الـ 81الإمام الأكبر د. أحمد الطيب الأول عالميا فى قائمة أكثر المسلمين تأثيراألبوم صور مهرجان همسة الرابع كاملاخمس حلقان من مسلسل الزعيم على النت فى واحدة من أعنف عمليات القرصنة

الكاتبة زهور ونيسي تكتب سيناريو حول حياة العلامة ابن باديس

Share Button

11040243_858509814188138_2063687057_n
دليلة بودوح من الجزائر
كشفت الكاتبة المجاهدة والوزيرة السابقة زهور ونيسي عن كتابة سيناريو عن حياة العلامة عبدالحميد ابن باديس دون أن تشير إلى إمكانية تجسيده سينمائيا آو تلفزيونيا في وقت قريب. وواصلت الكاتبة شهادتها حول كثير من القضايا التي كانت شاهدة عليها في مسارها الحافل مؤكدة تأثر جيلها بعبدالحميد بن باديس.جاء هذا خلال استضافتها في برنامج حوار في الذاكرة للقناة الأولى حيث عادت ونيسي في الحلقة الثانية من البرنامج إلى بداياتها مع التعليم، في حقبة لم يكن من السهل على الآباء الجزائريين السماح لبناتهم بالدراسة، مشيدة في هذا السياق بتوجه جمعية العلماء المسلمين الجزائريين وعلى رأسها عبدالحميد بن باديس، الذي سن في مدارسِ الجمعية مجانيةَ التعليم للإناث، في مقابل دفعِ الذكور لحقوقِ التعلم تشجيعا على غرسِ التعليم في الأسرة الجزائرية عن طريق تعليم النساء.
واستعادت الكاتبةُ الجزائرية ذكرياتها الأولى في رحلة التعليم التي كانت محفوفة – رغم متعتها- بالمكاره، كاشفةً عن دراستها في أول مدرسة لجمعية التربية والتعليم الإسلامية التي أسسها بن باديس بقسنطينة – مسقط راسها قبل انتشار مدارس الجمعية- حيث حفظت القرآن هناك، مشيدةً بالرؤية الثاقبة التي كان يحملها ابن باديس الذي لم يكن منغلقا بل كان يحمل فكرا تنويريا حسب ونيسي التي أكدت أن البرنامج الذي أعدته الجمعية – إضافة إلى تعليم اللغة والدين- كان منفتحا على الأدب والشعر والمسرح والجغرافيا والتاريخ مضيفة أن المسجلين في الجمعية كانوا منتسبين بشكل آلي إلى الكشافة الإسلامية.

Share Button

تعليقات

تعليقات

همسه 2015/03/03 1:58ص تعليق 0 540

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *