الرئيسية » الشعر والأدب » الموت فى الشرف مايهابه إلاّ جبان..بقلم / سمير محمد

الموت فى الشرف مايهابه إلاّ جبان..بقلم / سمير محمد

سمير محمد
شاهد يابويا واشهدى
ياماى إبنـــــك شهيـــد
وهاهى يدى ممدودهـ
باشهد لربى بالتوحيد
أنا عارف ياماى
كنت نفسك تفرح بىّ
وتشيلى لابنك حفيد
إسمع يابويه
إوعاك تحزن
وابنك بيشاور بالتوحيد
:
وفرح أماى إتحققت رؤ اها
وحمـِّلها طول البال من الله
وتفرَّح الناس اللى معاها
ببشرة كلمة …( بنـاهـا )
اللى سمعتها فى رؤ اها
وضوء من الله معاها
ولما حكت للناس رؤ اها
قالوا جنت ومنين جاها
شافت الصحرا خضرا
قالــوا منين
جـالها النيل ورواهـا
:
حـــافظ وصاكـــم
يابـو يا وابنك ما نسيان
وسواس الجــان
مابيحرقــه إلاّ القــــرأن
والموت فى الشرف
مابيهابه إلاّ الجـــــبان
واللى بيته
من الحبوب ماليان
أبداًما مايمسى جعان
:
بقلم/سمير محمد

تعليقات

تعليقات

عن همسه

فتحى الحصرى صحفى فنى ومصور فوتوغرافى محترف ..الصورة عندى هى موضوع متفرد قائم بذاته والكلمة هى شرف الكاتب هكذا تعلمت من اساتذتى فشكرا لكل من تعلمت منهم

شاهد أيضاً

هكذا وصف آل خليفة « بغداد» وتغنى بها

      البحرين (المنامة) : ابو خليفة الصباحي منذ سنين طويلة تغنى الشاعر الكبير …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *