الرئيسية » مسابقة الشعر العمودى » الموت والذكرى .مسابقة الشعر العمودى بقلم / فايز محمد ابو جيش من سوريا

الموت والذكرى .مسابقة الشعر العمودى بقلم / فايز محمد ابو جيش من سوريا

خاص بالمسابقه
الشعر العمودي
فايز محمد أبوجيش – سوريا-
الموت والذكرى
…………………………….

ليلي دعاني لأَمْرٍ كنتُ أخشاهُ………قدْ رفَّ جفني وليلُ السُهْدِ أضناهُ
هذي الجوارحُ في الذكرى تعذبني……….حتى ظننتُ بأنَّ الموتَ ذكراهُ
لو كنتُ أعلمُ أنَّ الحبَّ يقتلني…………..ماكنتُ أبذلُ ذاكَ العمرَ أهواهُ
أو كنتُ أعلمُ أنَّ الغدرَ في دمهِ…………حُسْنٌ تَشَبَّثَ في قلبي فأرداهُ
كنْتُ التجأْتُ إلى سوقِ الهوى جَزِعاً………..أبيعُ قلبي لجزَّارٍ وأنساهُ
* * *
ليلي دعاني ودعوى الليلِ واجبةٌ………لعاشقٍ جُرِّحَتْ في الحبِّ عيناهُ
فباتَ يشكو النوى والروحُ شاهدةٌ………ويحفرُ الدمعُ في خديهِ مجراهُ
ويلطمُ القلبَ في قَهرٍ يعاتبهُ………….منْ ذاقَ ذُلَّ الهوى يدري خفاياهُ
ياغادةً ضَمَّخَتْ حقداً ضفائِرَها…………وكحَّلتْ رمشها الجاني بقاياهُ
وأرسلتْ جارحاً من رمشها كلَّما……….جاءَ المساءُ يعاني القلبَ ذكراهُ
* * *
سمراءُ تعْصِفُ بالعينينِ سُمْرَتُها……….ويسْلُبُ اللبَّ بعضاًمنْ سجاياهُ
ويرجفُ القلبَ رجفَ الطير إنْ بزغتْ…..والنفسُ تخشى حلاهُ حينَ تلقاهُ
والروحُ ضمئى لوعدٍ منكِ أرقُبُهُ………….كالخمرِ يُذْهِبُ بالالبابِ سُقياهُ
سُحْقاً لودٍّ حَوَتْهُ اليومَ أوردتي…… كالخُبْثِ أمسى يؤودُ الصدرَ سُكْناهُ.
…………………..
فايز أبوجيش

تعليقات

تعليقات

عن همسه

فتحى الحصرى صحفى فنى ومصور فوتوغرافى محترف ..الصورة عندى هى موضوع متفرد قائم بذاته والكلمة هى شرف الكاتب هكذا تعلمت من اساتذتى فشكرا لكل من تعلمت منهم

شاهد أيضاً

المظلمة ..معلقة الموت القصيدة الفائزة بالمركز الثانى مكرر فى مسابقة الشعر العمودى بمسابقات همسة 2017 للشاعر الجزائرى / عادل بوبرطخ

المظلمة ..معلقة الموت القصيدة الفائزة بالمركز الثانى مكرر فى مسابقة الشعر العمودى بمسابقات همسة 2017  للشاعر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *