مسابقات همسهمسابقة القصة

بابا حبيبى.معالجة سيناريو.مسابقة السيناريو بقلم/ محمود شعبان امين من مصر

معالجة سيناريو فيلم بابا حبيبى
قصة وسيناريو وحوار
محمود شعبان امين
ت 01003998579 — 01225895112

المعالجة الدرامية لفيلم حسن اش اش صفحة 1
ن \ د السجن عنبر حسن
سجين 1 : مبروك الافراج يابو على
حسن : الله يبارك فيك ياكالوشا
سجين 2 – بصوت جهور : هتوحشنا يا اش اش سجين 3 : هتقطع بينا قوى يا اش اش
حسن : انتو هتوحشونى اكتر
ن \ د السجن امام باب السجن
حسن بصوت داخلى : اللى يجرب السجن يحسد اللى مدخلوش وانا خارج دلوقتى حاسس كانى ربنا كتبلى عمر جديد وفرصة لازم احافظ عليها ملعون ابو الحاجة اللى تاخدك من بيتك واهلك واصحابك ملعون ابو الفلوس
ن \ د الشارع – حسن يسير فى الشارع يصادفه سيارة حودة وتسير بجواره ببطأ
حودة : اش اش يابنى استنى متنفضليش يا اش اش انا جاى اساعدك انا مش شايف حد غيرى هنا جالك محدش فاكر يوم خروجك من السجن غيرى – طب اركب هوصلك مطرح ما انت عايز انا مديونلك بحاجات كتير سيبنى اوصلك على الاقل طب انت عايز ايه نفسك فى ايه
حسن : نفسى اسوق امنيتى بعد سجن سبع سنين انى اسوق
يخرج حودة من السيارة — حودة : لو ده هيريحك اركب سوق
حسن : اه هيريحنى – يركب حسن ويترك حودة فى الشارع وينصرف
حودة : انت بتعمل ايه
حسن : انت عندك حق يا حودة انت مديونلى بكتير
حودة : حسن رجعلى عربيتى مش مصدق انك عملتها فيا
ن \ خ شارع امام فندق فقير
حسن : بكام الاوضة يا معلم
المعلم : بعشرين جنيه يا افندى
حسن : طب هاخد اوضه
المعلم : ولا يا ربيع اوضه تسعة للالفندى

المعالجة الدرامية لفيلم حسن اش اش صفحة 2
ل \ د غرفة حسن فى الفندق – حسن نائم على السرير وفى يديه صورة زوجته وابنه ينظر اليها
حسن : وحشتونى قوى يا ترى بقى شكلك ايه يا كريم يا ترى وحشتك
ن \ د امام بيت حسن اش اش – يقف حسن بسيارته امام بيته وينزل ويرن الجرس وفى يده لعبة لكريم
تفتح زوجته
ريهام : اش اش
حسن : لا حسن محمد ابراهيم الانسان العادى
ريهام : جبت عربية
حسن : دى عربية واحد صاحبى
ريهام : مكنش لازم تيجى هنا
حسن : انا قولتلك انى هاجى
ريهام : لو عايز تقدملى خدمة سيبنا فى حالنا وامشى – ياتى كريم بشنطة المدرسة على ظهره
ريهام : مكنتش عايزة يحصل كده
كريم : معقول انت هو
حسن : انت كبرت شوية بس خودها – يقرب حسن اللعبة الى كريم بهدف اعطائها له ولكن كريم يتركه ويذهب الى الداخل
ريهام : امال انت كنت متخيل ايه هياخدك بالحضن ويقولك واحشنى يا بابا على اللى انت عملته فيه امشى يا حسن روح لحالك – تدخل ريهام وتغلق الباب ورائها يترك حسن اللعبة على الارض ويمشى
ن \ خ امام المدرسة – حسن يسرع باتجاه كريم ويسير بجانبا
حسن : سامحنى يا ابنى عايزين نبدء صفحة جديدة
كريم : لو فاكر ان بلعبة جبتها او كلمة سماح جاى تقولها هتمسح سبع سنين عذاب عشناهم انا وامى تبقى غلطان
حسن : انا اتعلمت من غلطتى وبقيت احسن من الاول
كريم : يبقى روح ابدا حياتك فى حتة تانية وانا هاعمل زى ما اتعودت اتظاهر انك مش موجود
يترك كريم حسن وينصرف الى الداخل فناء المدرسة يسمع حسن صوت سجار فيدخل يجد طفلان يضربان بعضعهم فقام بايقافهم – حسن : خليكو كويسين مع بعض
المعالجة الدرامية لفيلم حسن اش اش صفحة 3
ن \ د فناء المدرسة
تاتى ناظرة المدرسة تجد حسن منع الطلاب من ضرب بعضهم وكريم يراقب الوضع بالقرب منهم
ناظرة المدرسة : متشكرة يا أستاذ اا
حسن : حسن محمد والد كريم — تصافحه الناظرة
ناظرة المدرسة : يسعدنى اخيرا مقابلة والدك يا كريم اكيد حضرتك كنت مشغول بشغلك الفترة اللى فاتت
حسن : انا كنت السبع سنين اللى فاتو فى ال
كريم : مسافر تبع الشغل بعثة
ناظرة المدرسة : حضرتك جيت المدرسة بخصوص الرحلة
حسن : رحلة ايه
ناظرة المدرسة : انا مش مصدقة ازاى مقولتش لوالدك يا كريم
كريم يلوح بيده ويتكلم بعصبية — كريم : طبعا كان مشغول بشغله وهو عارف شغله واخده ازاى مننا
حسن : اه فعلا شغلى كان واخدنى وانتى عارفة بقى لما شغلى ياخدنى ساعتها بيودنى ويجيبنى معرفش بروح منه فين
ناظرة المدرسة : عندنا مشاكل صغيرة اعتقد ان حضرتك ممكن تساعدنا فيها الرحلة اللى احنا طالعنها فيها عجز فى المشرفين احنا رايحين المتحف الاسلامى
حسن : انا موافق : يسير كريم بعيدا مسرعا حزينا ياتى ورائه حسن
لو الظروف قربتنى منك لازم تستحمل انا ابوك مهما عملت انا ابوك مفيش حاجة هتحلك من ارتباطى بيك انت ابنى حاول
كريم : عايزنى اعمل ايه لما يعرفو انك كنت مسجون سبع سنين ساعتها مش هقدر اروح المدرسة تانى وتبقى ضيعتنى معاك
حسن : انا متأكد ان ده مش هيحصل وانت مش هتقول لحد
كريم : انا لو هاعمل كده هيبقى عشانى مش عشانك
حسن : منا وانت واحد
كريم : لو جيت الرحلة انا مش هابقى موجود
المعالجة الدرامية لفيلم حسن اش اش صفحة 4
ن \ د غرفة حسن الفندق
حسن جالس على كرسى امام طاولة يدون شىء على الورق
حسن بصوت داخلى : اصعب احساس لماا تحس انك صغير فعين ابنك ساعتها بتسقط من نظر نفسك وبتحس ان انت ولا حاجة – هم الناس فى الدنيا الفلوس بس لما بتاخدها بطريقة غير مشروعة بتفقد اهميتها ومبتحسش انك بنى ادم وعايش مع بنى ادمين بتحس انك اقل من اى واحد عارف طريقه وماشى فيه انا بعترف لنفسى انا ماستاهلكوش ما استاهلش ابتسامة ريهام لما ارجع من سفر بعد غيبة وما استاهلش حضن كريم اول ما يشوفنى جاى من بعيد
يدق باب غرفة حسن فيفتح حسن يجد حودة
حودة : انا نسيت انك خدت عربيتى ونسيت انك سيبتنى فى الشارع ومشيت كل ده علشان انت صاحبى
حسن : عايز ايه يا محمود
حودة : انا الواحد اللى حاسس بيك يا حسن الواحد لما يخرج من السجن لازم يلاقى حد يقف جنبه انا الشخص ده – يخرج محمود من جيبه الف جنيه ويقرب النقود من حسن لكى يعطيها له
يرد حسن يد حودة بالمال
حسن : انت لازم تمشى من هنا مش عايز اشوف وشك اظن واضح
حودة : انا مقدر زعلك ومقدر وضعك كويس علشان كده مش هزعل منك
حسن : انت سيبتنى فى العربية لحد ما البوليس قبض عليا وما قدرتش اهرب معاكو
حودة : علشان كده انا هنا علشان اصلح غلطتى ونتصالح حودة جاى علشان يراضى اش اش انا مش قولتلك انى مديونلك انا عايز ارد الدين انا جمعت الرجالة عملية سطو مسلح على بنك عملية بسيطة وهتخليك فوق تانى وهتسيب اللوكندة المعفنة دى وكل اللى هتعمله اللى انت محترف فيه السواقة
حسن : سبع سنين سبع سنين خسرت مراتى خسرت ابنى عايز ايه منى تانى
حودة : هتغير رأيك انت واحد مننا احنا اهلك يا اش اش سلااااااااااام
ن \ خ امام بيت حسن
يرن حسن الجرس فتخرج ريهام
ريهام : عايز ايه تانى يا حسن سيبنا فى حالنا
حسن : انتى اللى بايدك ترجعى كل حاجة تانى وتخلى ابنى يحبنى
المعالجة الدرامية لفيلم حسن اش اش صفحة 5
ريهام : انا اتجوزت حسن المدرس استاذ التاريخ او حتى الاسطى حسن السواق لكن حسن اش اش الحرامى معرفوش ومش جوزى
حسن : انا محتاج فرصة تانية علشان ابنى
ريهام : ابنك اكتر واحد تعب واقاسى بسببك انت ايه
حسن : انا محتاج فرصة تانية اعمل ايه ارجوكى ساعدينى
ريهام : اثبت انك اب اتصرف زى الابهات اتحمل المسؤلية زى زمان وخلى كريم يثق فيك
ودور على شغل سلام – تدخل ريهام وتغلق الباب
ن \ د ورشة تصليح سيارات فخمة
حسن : انا بدور على شغل انا بعرف اصلح عربيات
صاحب الورشة : تعرف تصلح العربية دى
حسن : دى موديل جديد ده اول مرة اشوفها
صاحب الورشة : طب دى
حسن : دى موديلات جديدة مشوفتهاش قبل كده معرفش تصليحها يفرق عن العربيات القديمة ولا لا
صاحب الورشة : طبعا يفرق لان دى موديلات ذكية بالكمبيوتر فول كونتلور اسف معنديش شغل ليك
ن \ خ مدرسة السلام للغات
يقترب حسن من سور المدرسة بجوار المدرسة يجد ورقة معلقة مطلوب مدرسين جميع التخصصات
حسن : يا فرج الله ياما انت كريم يارب
ن \ د مكتب مدير المدرسة
المدير : ايوة يا استاذ خير
حسن : انا حسن محمد مدرس تاريخ السى فى بتاعى قدام حضرتك
المدير : ليسانس اداب تاريخ رائع اشتغلت مدرس تسع سنين و بعد كده اشتغلت سواق
طب كده فيه تقريبا سبع سنين تانى كنت شغال فيهم ايه
حسن : كنت فى السجن
المعالجة الدرامية لفيلم حسن اش اش صفحة 6
ل \ خ كورنيش النيل
حسن يسير على الكورنيش ويقف لدقيقة يتامل النيل ثم يواصل السير
ل \ د نايت كلوب
حسن واقف امام البار الذى يقف فيه حودة ولا يوجد احد سواهم
حسن : انا جاهز للعملية الجاية
حودة : هايل خود خلى دول معاك – يعطى حودة نقود لحسن يأخذها حسن منه ويضعها فى جيب قميصه
ن \ خ اتوبيس الرحلة
الناظرة : كويس انك جيت معانا يا استاذ عبد الوادود … ايه ده تامر دى شنط كتير انت مسموحلك بشنطتين بس
تامر : يا ميس ده الاب توب والايباد والهدوم
الناظرة : ماشى حطهم بس متعملش كده تانى ساعد الطلبة يا مرسى وشيل الشنط
ن \ خ سيارة فى احد الشوارع
حسن يقود السيارة وحودة بجانبه ويجلس بالخلف محسن وميغا
ميغا : ايام زمان رجعت يا جدعان مش مصدق حسن اش اش
حسن : الحاجة الوحيدة اللى عجبتنى فى السجن انى كنت مرتاح من ريغيك يا ميغا
يقف حسن بالسيارة
حودة حسن لو حد ضرب الانذار البوليس هيوصل فى عشر دقايق او ربع ساعة احنا هنخرج من هنا فى خمس دقايق بس لو حصل اى حاجة فى الخمس دقايق دول اتصل بينا قولنا ميغا الماسكات
ميغا : يعنى ايه
حودة : الوشوش يا غبى – – يعطى ميغا لحودة قناعه جميع الاقنعة سوداء قماش اسود مغطى الراس بالكامل
يخرجون جميع من السيارة ويدخلون البنك ويشهرون الاسلحة
ن \ د البنك امام ركن تحصيل الاموال بالنبك
حودة وميغا ومدحت شاهرون الاسلحة والموظفون والعملاء منبطحون على الارض
ميغا : كله ينزل على الارض
المعالجة الدرامية لفيلم حسن اش اش صفحة 7
حودة يقف امام موظفة التحصيل التى بجوارها الخزنة وتقوم هى من الانبطاح وتعطيها النقود
حودة : الا انتى طبعا ادينى الكاشات ادينى
ن \ خ السيارة – حسن جالس فى السيارة ويظهر عليه اثار الملل والزهق يخرج حسن من السيارة وياخذ معه مفاتيح السيارة ويلقيها بعيدا
ن \ خ الباص الخاص بالمدرسة
الاولاد والبنات طلاب المدرسة داخل الباص وكريم معهم وبداخل الباص ايضا ا انشراح وا ابتسام وا عبد الوادود
الناظرة : يا ولاد مش عايزة خناق و صداع خليكو حلويين
يصعد حسن درج الباص ويدخل ويقف بجوار الناظرة
حسن : هل حضرتك لسه عندك نقص فى الاشراف
الناظرة : ايوة فعلا احنا كنا محتاجين مشرف تانى مع استاذ عبد الوادود اهلا بيك معانا
ن \ د البنك امام ركن تحصيل الاموال بالنبك
حودة : انا خلصت خلصتو يا رجالة
ميغا : لسه
الموظفة تنظر لميغا الموظفة : انتو بلاك بلوك لا يا اختى جبهة انقاذ ههههه انتى هترغى معايا
اخلصى هاتى باقى الفلوس
ن \ خ الباص الخاص بالمدرسة
الاولاد والبنات طلاب المدرسة داخل الباص وكريم معهم وبداخل الباص ايضا ا انشراح وا ابتسام وا عبد الوادود وحسن والد كريم
الناظرة : يا ولاد استاذ حسن والد كريم هينضملنا عايزة انكو تبقى كويسيين ومتتعبهوش معاكو
كريم متضايق وينفخ من شدة الضيق
كريم : يارب اموت وارتاح منه
الناظرة : اتفضل اقعد يا استاذ حسن
ن \ خ امام البنك
يخرج حودة وميغا ومدحت من البنك حاملين حقائب الاموال وصوت الانذار يعمل يركبون السيارة ويخلعون الاقنعة يجدو ان المفتاح ليس به
حودة : فين حسن الحمار انا لو شفته هاقتله
المعالجة الدرامية لفيلم حسن اش اش صفحة 8
ميغا : المهم هنعمل ايه دلوقتى
مدحت : هو محدش شافنا واحنا خارجين من البنك صح
حودة : ايوة محدش شافنا احنا نتصرف عادى لحد ما نخلص من الوقعة السودا دى يلا نهرب
ياخذ حودة وميغا ومدحت الحقائب ويخرجو مسرعين من السيارة ويجرون
ن \ خ الباص الخاص بالمدرسة
الاولاد والبنات طلاب المدرسة داخل الباص وكريم معهم وبداخل الباص ايضا ا انشراح وا ابتسام وا عبد الوادود وحسن والد كريم جالس بجانبه استاذ عبد الوادود وحسن ينظر على استاذة ابتسام
حسن : انا قلبى اتفتح للرحلة دى – – يضع حسن يده على رجل عبد الوادود
حسن : معلش انا اسف انا قلبى اتفتح للرحلة دى يا شيخ تسئلنى ليه اقولك معرفش
تمر انشراح بجوار عبد الوادود
انشراح : مبروك يا استاذ عبد الوادود يا رافع راسنا يا جامد
حسن : انت كان كتب كتابك انبراح ولا ايه
عبد الوادود : اصل المدرسة كسبت كاس المدراس فى كرة السلة وانا كنت المدرب بتاع الاولاد
حسن : مدرب ازاى بكرشك ده طب هتنطق الكرة ازاى بص قوم يا عم عبد الوادود وابعتلى ابتسام تقعد مكانك
عبد الوادود : انا مرتاح هنا
حسن : ماشى بشوقك طب قلى بقى ايه اخبارك فى الهلس يا عم عبد الوادود
عبد الوادود : استئذنك يا استا حسن انا قايم
يقوم عبد الوادود وياتى كريم يجلس بجوار حسن
حسن : كنت عارف يا حبيبى ان قلبك هيحن على بابا
كريم : انت ابويا ومش عايز اغلط فيك لم نفسك احسنلك
حسن : ايه يلا قلة الادب دى
كريم : بص عايز تبقى معانا تبقى ساكت ومتفضحناش

المعالجة الدرامية لفيلم حسن اش اش صفحة 9
كريم : بجد لو عايز تحافظ على الصورة اللى ابنك رسمها لابوه حاول تخليك بعيد
ن \ خ امام باص المدرسة
يجرى مدحت بالحقيبة الكبيرة التى وضع فيها حقائب الفلوس ويجد امامه حقائب كثيرة يتلعبك بها فيقع وتقع من يده الحقيبة ويتركها ويجرى لان صوت سيارات الشرطة فى كل مكان يشاهده حودة ومدحت من بعيد
حودة : الغبى ساب الفلوس
ميغا : سيبه ينفد من البوليس وتعالى نجرى احنا كمان والفلوس نبقى ندور عليها بعدين
حودة : اغبياء
تتابع سيارة الشرطة مدحت حتى يصطدم بسيارة ويقع تقف سيارة الشرطة وتقبض عليه يرى حودة رجل يقترب من سيارته ليركبها يهدده بالمسدس وياخذ من المفاتيح
حودة : هات المفاتيح مفيش شغل انهارده هات لاتتسلك
يركب حودة وميغا السيارة ويقودها يجد امامه الباص وبداخله حسن
ميخا : الحق مش ده حسن اش اش
حودة : اه هو وده الباص اللى فيه شنطة الفلوس
ن \ د البنك
الظابط امام الموظفين
الظابط : كانو لابسين ايه
الموظفة : اقنعة سودا قماش انا كنت فاكرهم بلاك بلوك بس مطلعوش بلاك بلوك
الظابط : انتى تجاوبى وخلاص
الامين : انا لقيت المفاتيح دى فى الجنينة اعتقد سيادتك انها مفاتيح العربية اللى واقفة بره
ن \ خ داخل الباص
حسن جالس بجوار عبد الوادود وعبد الوادود يصدر غازات باصوات عالية
حسن : ايه ده
عبد الوادود : معرفش – يصدر عبد الوادود غازات مرة اخرى
حسن : يا عم خف هتموت وهتموتنا معاك عدينى — انت واكل ايه قبل ما تيجى
عبد الوادود : فول بالبيض ——–– حسن : طب شغل التكييف معاك ارواح
المعالجة الدرامية لفيلم حسن اش اش صفحة 10
ن \ خ الباص – حسن جالس بجوار ابنه فى الباص
حسن : ادينى فرصة علشان تعرف انا مين خليها اخر فرصة ليا
كريم : انا مش سامع ولا شايف ابويا مش موجود فى الباص
انشراح وابتسام واقفان فى اخر الاتوبيس يتحدثان بصوت عالى
انشراح : جربتش يا ختشى كل حاكة الرش والعجينة ولسه الصراصير بتشغى فى البيت
يقوم حسن وينظر الى انشراح وابتسام
حسن : الصوت يا استاذة انشراح وبعدين انتى الحل معاك تجيب بتوع الحجر الصحى بس ساعتها هيبدوكى مع الصراصير
ابتسام : معلش احنا اسفين يا استاذ حسن على الصوت
حسن يتكلم بنعومة : مش القصد والله هو بس اا يعنى عادى
يجلس حسن ثم يقوم وينظر اليهم مرة اخرى
حسن : انا بس قصدى نراعى الاولاد الاستاذة انشراح تلم صراصيرها واستاذ عبد الوادود يبطل يضرب قنابل عشان معاه ارواح
يجلس حسن وينظر الى كريم
حسن : ازيك يا حبيبى
كريم : يريت حضرتك تتفضل ترجع تقعد مكانك
يقوم حسن ويذهب يجلس بجوار عبد الوادود
عبد الوادود : الاقساط يا استاذ حسن ونكد الولية ومشاكل العيال الواحد بس يعمل ايه شغلانتين ومش ملاحق
حسن : انت هتقولى مهو باين شايل ومعبى منفوخ يا عينى وجاى تفضى نفخك علينا
عبد الوادود يبكى وصوت غازات يخرج حسن من جنب استاذ عبد الوادود
حسن : عدينى بقى علشان كده مش كويس بدل ما تسهل وتبهدلنى معاك
عبد الوادود : حاضر

المعالجة الدرامية لفيلم حسن اش اش صفحة 11
ن \ خ النيابة – وكيل النيابة جالس فى مكتبه يدخل عليه شخص 1
شخص 1 : النتيجة طلعت والبصمات الثلاثة اللى احترزت فى العربية هى ل حسن محمد كان مسجون وقض المدة سبع سنين سجن و ميخائيل حنا ومحمود بسيونى
وكيل النيابة : هايل اخبار عظيمة
ن \ خ المستشفى — – يمر وكيل النيابة والظابط فى طرقة المستشفى ثم يدخلون غرفة مدحت
وكيل النيابة : مدحت انت سامعنى
مدحت : مين
وكيل النيابة : انت سرقت البنك انت وميخائيل ومحمود وحسن صح
مدحت : احنا بنلف بالشنط و حسن فى رحلة المدرسة والعيال
ن \ خ السيارة – – – حودة و ميخا جالسين داخل السيارة والسيارة متوقفة
حودة : الو مدرسة الغد الاعدادية المشتركة – طب انتو عندكم رحلة انهارده صح – – ابن اخويا نسى شنتطه فى عربيتى وفيها دوا السكر هو عيان وهو عايزها دلوقتى انا عايز اعرف خط سير الرحلة – معلش قدر حضرتك الوضع الولد ممكن يجيي له غيبوبة وممكن يموت – ايوة ايوة شكرا سلااااااام
ميخا : ايه هيروحو فين
حودة : المتحف الاسلامى وبعد كده الاهرامات وبعد كده الفيوم دى سحللا
ن \ خ المتحف الاسلامى
حسن فى المتحف الاسلامى وبجوراه الطلاب والمشرفون وحسن يشرح لهم بتمكن دقيقة فى اطار موسيقى
ن \ خ المتحف الاسلامى
يتجول الاولاد فى المتحف تاتى سارة وتسير بجوار كريم
سارة : والدك رائع
كريم : هو دايما بيفاجئنا بحاجات جميلة
اثناء سير حسن يجد حودة وميغا امامه
حسن : اظن كده يا ولاد شوفنا المتحف كله وعرفنى عنا كل حاجة يلا على الاتوبيس
الناظرة : بس لسه فاضل ساعة حسب الخطة
المعالجة الدرامية لفيلم حسن اش اش صفحة 11
حسن : خطة ايه بس خلى الولاد يستفادو بالوقت ده فى حتة تانية يلا يا ولاد روحو مع استاذ عبد الوادود واستاذة ابتسام على الاتوبيس وسيبو ابلة انشراح هنا يلا يا ولاد وانا هحصلكو
يخرج الاولاد ويصبح المتحف خالى تقريبا يذهب حسن للبحث عن حودة وميغا
ن \ د حمام المتحف
يدخل حودة وميغا الحمام وفى يد حودة مسدسا ينقض عليهم حسن فجاة ويقعان ارضا
حسن : جايين عايزيين ايه
حودة : عايزيين ايه انت سلمتنا تسليم اهالى ينفع كده يا اش اش
حسن : انا غيرت رايي انتهى كل حاجة ما بنا وهصلح كل حاجة مع ابنى وانت مش هتقدر تعمل حاجة
ميخا : انت هتضحك علينا بحكاية ابنك انت سبتنا ناخد الضرب كله ونجرى من البوليس وندوخ وانت فى الاخر تاخد الفلوس كلها
حسن : فلوس انا مخدتش فلوسكم
ميخا : احنا شوفنا مدحت وهو بيحط الفلوس فى شنطة الاتوبيس
حسن : انا بعدت عشان خاطر ابنى ومراتى اللى كفاية بقى عليهم كده من غربتى وبعد عنهم بسب دماغكم الوسخة
حودة : اهرب مكان منتا عايز بس هنجيبك
حسن : لو قرب حد فيكو ناحية ابنى هاقتله
ن \ خ امام المتحف
حسن امام المتحف ويركب الاتوبيس يخرج حودة وميخا يجدون الاتوبيس غادر
حودة : يا ابن الكلب وحياة امك لهوريك
ميخا : هنعمل ايه دلوقتى
حودة : احنا لازم ناخد تاكسى
ن \ خ داخل الباص
كريم يقترب الى اباه وهو يقود الباص
كريم : انت ليه سايق بسرعة كده يا بابا احنا خايفين
المعالجة الدرامية لفيلم حسن اش اش صفحة 11
حسن : انا يمكن مش احسن اب فى العالم بس انا احسن سواق فى العالم والسواقة لعبتى ارجع انت اقعد جنب سارة ارجع يابن ابوك
ن \ خ الاهرامات
يسير الاولاد بجوار الاهرامات ومنهم من يصور بالموبيل ومنهم من يحاول الصعود عليها يرن هاتف حسن فيرد وليس حوله احد وهو فاتح الاسبيكر
حودة : الو ايوة يا حسن ادينى فلوسى وانا ابعد – – – ينظر حسن حوله يجد حودة وميخا امامه من بعيد لو ما ادتنييش فلوسى هاقتلك قدام ابنك وبعد كده هاقتل ابنك
حسن : لا مفيش داعى فلوسك معايا وهديهالك دلوقتى – تمر سيارة شرطة فيهرب حودة وميخا
ن \ خ الاهرامات
سارة واقفة بجوار كريم
سارة : انت محظوظ بوالدك
كريم : ليه بتقولى كده
سارة : انسان مثقف وطيب وحواليك انا كان نفسى بابا يبقى عايش ويكون معايا اكيد ده كان هيفرق معايا كتير حاول متزعلوش منك
كريم : ماشى
ن \ خ شارع الهرم
حودة وميخا يسيران فى شارع الهرم ويقفان عن محل ورشة
حودة : اش اش رجع العن من الاول عايز يقصنا فى الفلوس
ميخا : ده بعده ده احنا نجيب اجله
يكسر حودة القفل بالرصاص يجد رجال يشهرون السلاح فى وجهه هو و ميخا
ن \ خ الهرم
الاولاد راكبون الاحصنة والجمال و حسن على الحصان و كريم ورائه متشبس به
حسن : مبسوط
كريم : طب الحمد لله

المعالجة الدرامية لفيلم حسن اش اش صفحة 11
ن \ خ الهرم
حسن واقف بجوار الناظرة واستاذ عبد الوادود وا انشراح و ا ابتسام
حسن : ايه يا حضرة الناظرة هنفعد فى الشمس كده كتير والعيال تجلها ضربة شمس ولا نعرف نروح فيوم ونيلة ولا نمشى
ا ابتسام : انا برضه شايفة اننا نمشى
ا عبد الوادود : وانا كمان الصراحة دماغى اتقورت
الناظرة : خلاص يبقى نمشى
حسن : يلا يا ولاد عالباص – يلوح حسن للاولاد ويقترب منهم ليخبرهم بالرحيل
ن \ خ داخل الباص
حسن يقود الباص والناظرة جالسة فى اول كرسى عاليسار تحدثه
الناظرة : انا متشكرة يا استاذ حسن على اقتراحك الوقت اللى قضناه فى الهرم كان افضل ما كنا نقضيه فى المتحف الاهرامات والجمال والاحصنة كنا هنتحرم من كل ده علشان مخطط الرحلة الجدول المحدد بيضع على الواحد متع كتيرة
ل \ خ الباص الفيوم
منظر خارجى للباص فى طريق الفيوم
ل \ د الفيوم بجوار الشاطىء
حسن و استاذ عبد الوادود يفردون الخيام و الاولاد يخرجون حقائبهم وابتسام وانشراح يفرشونها
ل \ د حسن امام البحر
حسن يشرب سيجارة امام البحر ياتى كريم من بعيد ويقف بجوار حسن
كريم : الخيم كلها خلصت مفيش غير خيمة واحدة
حسن : خدها انت انا مش هنام
كريم : لا انا هكون مبسوط لو كنت معايا
حسن : انا اللى سعيد انى شايفك دلوقتى انت احسن حاجة حصلتلى فى حياتى ونفسى تبقى احسن واحد فى العيال دى انت وسارة طبعا
يبتسم كريم
المعالجة الدرامية لفيلم حسن اش اش صفحة 11
ل \ خ الفيوم خيمة كريم وحسن
حسن يدخل ويدفن حقيبة المال تحت رمال الخيمة يتصل حسن بحودة
حسن : الو اصبر انا مضحكتش عليك انا معرفش ازاى البوليس جه ومعرفش ازاى الشنطة وصلت للاتوبيس انا فى الفيوم اظن انت عارف المكان تعالى خد شنطتك يا بنى والله مهى خدعة جديدة ارحمنى من غباءك هو كده انت اللى هتجيلى زى ما قولتلك سلام
يدخل كريم الخيمة
كريم : هما عاملين عشا ظريف بره اتمنى انك تيجى معايا
يخرج حسن مع كريم
ل \ خ بجوار الخيم الجميع مجتمعين عشاء جماعى ونار مشتعلة فى خشب للاضاءة
ن \ خ مركب فى البحر
حسن وكريم فى مركب فى البحر
حسن : زمانهم لسه نايمين
كريم : اه
حسن : بيضحكو عليكو جايبنكو رحلة عشان تنامو والناظرة دى عاملة البرنامج للعواجيز مش لاسود زيكو
يضحك كريم : بصراحة اه
ن \ خ الشلالات
حسن وكريم جالسين بجوار الشلالات
كريم : جميلة قوى الفيوم – – – يملس حسن على شعر كريم بيديه
حسن : ان شاء الله هنيجى تانى مع ماما
كريم : يريت بابا ممكن اسئلك سؤال
حسن : اسئل يا حبيبى
كريم : انت فعلا نويت تبقى معانا علطول وتسيب صحابك القدام
حسن : ان شاء الله يا حبيبى هابقى معاكو علطول
ن \ خ الفيوم
الاولاد يلعبون الكرة الطائرة على البحر والبنات يلعبون استغماية والناظرة جالسة بجوار عبد الوادود وانشراح وحسن يجلس وحيدا تاتى ابتسام وتجلس معه
ابتسام : ممكن اقعد
المعالجة الدرامية لفيلم حسن اش اش صفحة 11
حسن : اتفضلى
ابتسام : كريم من احسن الطلبة عندنا ومن اشترهم هو حضرتك منفصل عن والدة كريم
حسن : ايوه
ابتسام : انا برضه انفصلت عن جوزى وعندى مها اصغر من كريم بتلات سنين ساعات الانسان بيختار غلط بس اكيد متبقاش ده النهاية بيلاقى حد تاىى يكمل معاه الحياة
حسن : اكيد واضح جدا ان حضرتك انسانة ممتازة واكيد ان شاء الله ربنا هيبعتلك الانسان الصح قريب قوى ومنكرش انى انجذبتلك وحنا لسه معترفين على بعض من مفيش بس انا مختارتش غلط ان اخترت صح وهرجع لمراتى قريب قوى عن اذنك هاروح اشوف كريم
ابتسام : اتفضل
ن \ خ بجوار الخيم
حسن يقف امام الناظرة واستاذ عبد الوادود
حسن : استئذنك يا حضرة الناظرة فى كريم ساعتين هاخده افسحه وهنرجع
الناظرة : حضرتك مشرف معانا تعمل اللى انت عايزه
ن \ خ السوق
حسن وكريم فى مول يشترى كريم اسطوانات افلام والعاب و ملابس
ن \ خ الكفاية
حسن وكريم جالسين فى الكفاية وامامهم اتنن عصير
كريم : ليه سيبتنا
حسن : كنت طايش والدنيا كانت ملطشة معايا والشيطان مع اصحاب ابلسة خلونى احلم بالعيشة السهلة المئمنة ليك ولامك
كريم : ليه مكنتش بتبعتلى جوابات ليه كنت بترفض انى اشوفك
حسن : كنت حاسس انك هتكون بخير وانت بعيد عنى
كريم : انت متعرفش حصلنا ايه من غيرك امى بكت شهور ووضعى فى المدرسة كان صعب
ن \ خ السينما
حسن وكريم جالسين فى السينما يشاهدون فيلم
المعالجة الدرامية لفيلم حسن اش اش صفحة 11
ن \ خ امام السينما فى المول
كريم سبق ابيه فى الخروج من السينما بالجرى السريع وهو يضحك يجد فى شاشة تليفزيون فى السجن اعلان محتواه ان ابيه خرج من السجن وسرق البنك بمساعدة اصدقاؤه يخرج حسن ويملس على شعر كريم وكريم يشيل يده من على شعره
حسن : سبقتنى ايه فى ايه
كريم : انت سرقت البنك
حسن : بنك بنك ايه انا معملتش حاجة
كريم : دى جت فى التليفزيون
حسن : والله
العظيم احلفلك بايه مليش دخل
كريم : وبصماتك اللى لقوها على العربية والمفاتيح للاسف ابويا مجرم وكداب
حسن : متقولش كده ابوك محترم وبيحبك ومعملش حاجة والله العظيم ما سرقت انا كنت هناك وركبت العربية بس سبتها ومشيت مرضتش
كريم : كنت حاسس ان فيه حاجة من ساعة ما ركبت العربية
يبكى كريم
كريم : انا غلطت لما صدقت انك اتغيرت
حسن : انت مش غلطان وانا فعلا اتغيرت انا عارف انى خذلتكو زمان بس انا دلوقتى فعلا اتغيرت انا مش هسيبكو تانى انا هحكيلك كل حاجة
ن \ خ سيارة الشرطة
تمر سيارة الشرطة فى شارع مجاور
ن \ خ الشارع
حسن : انا عايز منك حاجة تركب اى باص رايح عالبحر تروح الخيمة هتلاقى الشنطة تحت شوية رمل تجيبها وتيجى علطول هتعرف
كريم : هعرف
حسن : ربنا معاك
المعالجة الدرامية لفيلم حسن اش اش صفحة 11
ن \ خ امام خيمة كريم
يخرج كريم ومعه الشنطة يجد مرسى امامه
كريم : خير يا مرسى فين زمايلى وابلة الناظرة
مرسى : هناك مع البوليس عشان سرقة ايه معرفش
كريم : طيب
مرسى : شنطة ايه دى
كريم : شنطتى
ن \ خ الشارع
كريم واقف مع حسن فى الشارع واعطى الحقيبة لحسن
كريم : هتعمل ايه دلوقتى
حسن : هسلم الشنطة واسلم نفسى
كريم : ربنا معاك
ن \ خ الشارع
يجد حودة وميخا كريم امامهم فيمسكان به
حودة : يا فرج الله ابن حبيبى انت الكارت الكسبان كده حسن هيدينا الشنطة ورجله فوق رقبته
ن \ خ الورشة
حسن ومعه الشنطة يدخل الورشة يفاجىء برجال غير حودة وميخا
حسن : انتو مين فين حودة وميخا
رجل 1 : احنا حبايب برضه هات اللى فعبك يا جنتل
• يضرب حسن الرجال بالشنطة وبلكماته وبارجله يقضى حسن عليهم ثم يتصل من موبيله بحودة
حسن : انت فين يا حيوان عايز ارجعلك فلوسك اه خطفت ابنى انت حيوان
ن \ خ الشارع
حودة يحدث حسن فى الهاتف من احدى الشوارع
حودة : انا مبحبكش ولا بطيقك يبقى تسمعنى وتعرف ام الخطة الجديدة اللى هتمشى عليها
المعالجة الدرامية لفيلم حسن اش اش صفحة 11
ن \ خ امام الباص الفيوم
الجميع يركب الباص والناظرة وعبد الوادود فى خارج الباص
الناظرة : كريم مجاش
عبد الوادود : اكيد مع ولده نمشى احنا الغروب هيهل علينا
ن \ خ طريق الفيوم
حسن يخرج من سيارة اجرة وياخذ ورقة من السائق
حسن : ده تليفونك
السائق : ايوة يا بيه
حسن : طب بص انا بئمنك على ابنى خد دى كل الفلوس اللى معايا ولم ارجعلك هديك كل اللى انت عايزه بس ابوس ايدك خلى بالك من ابنى
السائق : حاضر يا بيه هعتبره زى ابنى
يقف حسن امام حودة وميخا
حودة : فين الفلوس
حسن : فى شنطة العربية وسيب الولد يركب التاكسى وخد الفلوس من الشنطة
حودة : سيب الولد يا ميخا وروح خد الشنطة—يترك ميغا الولد ويذهب ياخذ الشنطة يركب كريم ويسير التاكسى و يفتح ميخا الشنطة يجد بها ملابس
حودة : هاقتلك يا حسن
ل \ د غرفة فى خرابة
حسن جالس على كرسى ويديه مربوطة
حودة : برضه مش عايز تقول
حسن : معرفش اكتر من اللى قولته انا مش معاكو سيبونى انا وابنى نعيش فى سلام
ل \ خ الشارع
يقف التاكسى امام الباص فى الشارع يخرج كريم من التاكسى ويركب الباص
كريم : ارجوكم يا جماعة اقفو معايا بابا فى ازمة وهو مظلوم وانا متاكد من كده
الناظرة : بس يا كريم البوليس اكد انه مع الحرامية
كريم : محصلش هو حكالى كل حاجة وانا متاكد هتقفو معايا
ل \ د غرفة فى خرابة
حسن : معرفش اكتر من اللى قولته – يضع ميخا سلك الكهرباء العارى على جسد حسن –
حودة : بس يا ميخا ها هتتكلم
ل \ د الباص
الجميع جالسين على كراسيهم يستمعون الى كريم
كريم : فهمتونى على بركة الله انا معتمد عليكو
ل \ د غرفة فى الخرابة
يدخل كريم ويسلم حودة حقيبة المال يلوح حودة لميغا افتحا يفتحها يجد المال ثم يلوح له فك حسن يفكه
كريم : انا بس عايز اسئلكم سؤال واحد بابا برىء المرة دى
حودة : ايوة يا حبيبى المرة دى ابوك مكنش معانا واحنا اللى حطينا الشنطة فى الاتوبيس معلش نصيبه كده
يخرج الجميع ياتى الظابط و العساكر و ويقبضون على حودة و ميخا و حسن تاتى رسالة للظابط فى الاسلكى انا يفك كلبشات حسن لان دليل برائاته تم اذاعته على الهواء عبر النت الى احدى القنوات الفضائية
الظابط : علم يا فندم

الوسوم

همسه

همسة هى مجلة كل الناس وكل الأعمار . المهنية والصدق شعارنا .ننقل الخبر من مصدره الحقيقى ونسعى دوما للتجديد من أجل القارئ

مقالات ذات صلة

‫56 تعليقات

  1. بجد فيلم جميل جدا جدا جدا فوووووووووووووق الوصف رومانسى وكوميدى واكشن فيه كل حاجة برااااااافو

  2. فيلم جمييييييييييييييل فين الافلام الجميلة دى من زمان كاتب عبقرى بكل ما تحتوى الكلمة من معنى

  3. ابدااااااااااااااااااااااااااااع حلو قوى قوى قصته جميلة وطرح جديد توليفة حلوة بين الكوميدية والاكشن

  4. انا مرة اشوف معالجة سيناريو واستمتعت بقراءة الفيلم الجميل ده وبشكر مجلة همسة للدعم للمواهب الجميلة دى وانهم خلونى اشوف عمل جميل زى ده واعرف ماهي المعالجة

  5. حلو قوى قوى قوى بجد فيلم هايل اتمنى انى اشوفه فى السينما قريب علشان استمتع بيه ويستمتع بيه الملايين

  6. فيلم هايل وبجد اسلوب حضرتك احترافى جدا جدا انا حاسة ان حضرتك ليك تاريخ طويل فى كتابة السيناريو مش اقل من 10 اعمال قبل الفيلم ده براااااااااااااااافو هااااااااااااااااااااااااايل

  7. عجبنى قوى مشاعر الاب وابنه حقيقة جدا خرجت عن نطاق التخيل الى الواقع عشت مع القصة الجميلة دى قوى

  8. فيلم دمه خفيف قوى وحلو قوى يارب يكسب يا مجلة همسة لانى عايزة اشوفه قوى قوى جمييييييييييل

  9. فيلم جميييييييييييييييل فين الافلام الحلوة دى من السينما يارب صوتى يوصل لصناع السينما فى مصر

  10. فيلم جميل برافو قصة حلوة جدا وحوار مكتوب حلوة جدا وانا مبسوطة بيه جدا تحية للمؤلف العبقرى وتحية لهمسة على المسابقة الجميلة بالتوفيق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق