رياضه

بثلاثية رائعة الأهلى يهزم وادى دجلة ويتصدر الدورى

قطار الأهلى السريع لايتوقف فى المحطات بل يواصل سرعته الرهيبة نحو بطولته المفضلة وهى الدورى العام
وادى دجلة ضحية جديدة من ضحايا أهلى فايلر الذى صار يعرف كيف يفوز وبعدد وافر من الهداف

لم يهتز الأهلى الذى أنهى الشوط الأول متعادلا مع وادى دجلة العنيد والذى قدم شوطا ولا أروع أمام الأهلى بل وبادله الهجمات وأنقذ محمد عبد المنصف المتألق فريقه من ثلاث فرص محققة كادت أن تكون اهدافا للنادى الأهلى تصويبة من داخل منطقة الجزاء لرمضان صبحى واثنتين لأجاييى لينتهى الشوط الأول بالتعادل السلبى بدون أهداف ولكنه لم يكن سلبيا من حيث اللعب الجميل من الفريقين الذين لعبا مباراة مفتوحة

الشوط الثانى كان شوط الأهلى بلا منازع خاصة بعد أن أحرز رمضان صبحى الهدف الأول بعد مراوغة وتسديدة ولا أجمل

ويجري فايلر تغييره الأول بنزول وليد أزارو بدلا من وليد سليمان ثم أليو ديانج بدلا من أجايي ويحرز وليد أزارو الهدف الثانى والأول له فى الدورى بعد تمريرة ولا أروع من حسين الشحات يطلقها النسر المغربى مباشرة فى المرمى محرزا الهدف الثانى ، وعن فرحة لاعبى الأهلى الاحتياطى والأساسى بزميلهم فلا تسل فقد فاقت فرحتهم بوليد فرحتهم بالهدف
ويسيطر الأهلى وتضيع فرصة هدف مؤكد من وادى دجلة عندما أنقذ الشناوى تسديدة من انفراد بالمرمى وهدف آخر ضائع عندما مرت الكرة بجوار القائم بعد أن تخطت الجميع

وينزل أحمد الشيخ بدلا من رمضان صبحى قبل النهاية بثمانى دقائق وتضيع الفرص من الأهلى تباعا وفى الدقيقة الثانية من الوقت بدلا من الضائع تمريرة سحرية من السولية يقابلها البديل احمد الشيخ مباشرة فى المرمى محرزا الهدف الثالث للاهلى

بهذا الفوز يكون الأهلى قد حقق الفوز الخامس على التوالى فى الدورى محققا العلامة الكاملة ومحرزا 17 هدفا فى خمس مباريات وهو معدل كبير جدا يؤكد قوة الأهلى الضاربة هجوميا بينما لم يصب مرماه سوى بهدف وحيد ومن ضربة جزاء ليكون الأهلى هو الأقوى هجوميا ودفاعيا أيضا ويتصدر بطولة الدورى العام

الوسوم

همسه

همسة هى مجلة كل الناس وكل الأعمار . المهنية والصدق شعارنا .ننقل الخبر من مصدره الحقيقى ونسعى دوما للتجديد من أجل القارئ

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق