أخبار عالمية

براد بيت يحاول من جديد استغلال خيانة انجلينا جولى له اثناء الزواج


بعد انفصال النجم “براد بيت” عن النجمة أنجلينا جولي”، عادت مؤخرا شائعة خيانة أنجلينا لزوجها إلى الساحة من جديد خاصة بعدما ذكر أحد المصادر لمجلة “Gossip cop “، أن “براد بيت” في بداية الأمر أي خلال عام 2009  لم يصدق شهادة “آنا كوالسكي”، وهي المرأة التي أقرت بوجود علاقة جمعت “أنجلينا جولي” بمدرس اللغة الخاص بها أثناء تصويرها فيلمها السينمائي “salt”، حيث كانت جولي تمثل دور جاسوسة روسية..

هذه المرأة رجعت إلى الأضواء من جديد،  فقد كلف “براد” محاميه الخاص باستدعاء هذه المرأة مرة ثانية لسماع أقوالها، والتأكد من حقيقة علاقة “أنجلينا” برجل آخر غيره أثناء زواجهما، وبذلك يستطيع الحصول على حقه بالمساواة في رؤية أطفاله، حسب نفس المصدر.

في المقابل أكدت بعض المصادر الأخرى، أن هذه المرأة وهمية، ومن الصعب على براد استدعاء امرأة غير موجودة بالأساس حيث اتضح أنه لا توجد سيدة بهذا الاسم، وهو ما يؤكد أن تقرير سابق نشر بهذا الخصوص هو تقرير وهمي وزائف.

وفي هذا الخضم  أكد موقع “The Blast” الإخباري، أن العلاقة بين “براد بيت” و “أنجلينا جولي” هي على ما يرام؛ فهما يتفاوضان سلمياً ولا خلافات بينهما..

الوسوم

همسه

همسة هى مجلة كل الناس وكل الأعمار . المهنية والصدق شعارنا .ننقل الخبر من مصدره الحقيقى ونسعى دوما للتجديد من أجل القارئ

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق