رياضه

برغم الأمطار الغزيرة الأهلى يحقق فوزه الثانى على التوالى ويتقدم نحو مركزه المفضل

برغم الأمطار التى حولت أرض استاد السلام لبركة من المياة استطاع الأهلى ان بحول تأخره بهدف فى الشوط الأول أمام الجونة لفوز بهدفين فى الشوط الثانى وحارس المرمى  ينقذ الفريق من اكثر من هدف محقق
نزل اللاعبون لأرض الملعب وسط هطول الأمطار بغزارة شديدة الأمر الذى افقد اللاعبين السيطرة على الكرة ومن اول هجمة للجونة كورة طولية يخطئها الدفاع ويفقد أحدهم توازنه لتصل الكرة لمجدى يضعها على يسار أكرامى الذى خرج لملاقاته
حاول الأهلى أن يحرز هدف التعادل فى الشوط الول دون جدوى واضاع نيدفيد كرة وضعها بجوار القائم اليسر ورأسية من أزارو ينقذها حارس المرمى رضوان عمر
ينتهى الشوط الأول بتقدم الجونة بهدف ويجرى مدرب الأهلى محمد يوسف تغييرا مع بداية الشوط الثانى بنزول وليد سليمان بدلا من ميدو جابر ليهاجم الأهلى من كل جنبات الملعب غير أن المياة الراكدة فى الملعب اعاقت حركة الكرة فكانت تخرج غير دقيقة من اللاعبين
عاد الجونة للدفاع بكل لاعبيه للحفاظ على الهدف غير أن أحمد الشيخ كان له رأى آخر ليحرز الهدف الأول للأهلى بقذيفة تسكن المرمى فى الدقيقة 71 وكان محمد يوسف قبلها قد غامر بإخرج ناصر ماهر  ونزول مروان محسن ليشكل ضغط على الدفاع مع وليد أزارو المراقب بشدة وبالفعل كان الهدف الأول من لمسة رأسية وصلت للشيخ الذى استحوذ وسدد داخل المرمى ..!
هاجم الأهلى بعد الهدف ومن ركنية رفعا المتألق بشدة وليد سليمان لتسقط بجوار القائم حاول احد المدافعين إبعادها غير أن مشاركة الشيخ أربكت اللاعب واصطدمت به الكرة لتدخل المرمى ليسجل الأهلى الهدف الثانى وهدف الفوز الذى حافظ عليه حتى النهاية
نزل إسلام محارب فى العشر دقائق الأخيرة بدلا من الشيخ وكاد أن يسجل الهدف الثالث ولكنه تباطا فى الكرة لينتهى الشوط والمباراة بفوز الأهلى الثانى على التوالى تحت قيادة محمد يوسف ويرتفع رصيه ل17 قطة من تسع مباريات فقط
جمهور الأهلى كان النجم رقم واحد لم يهدأ رغم هطول الأمطار بشدة وظل يشجع بجرارة حتى جاء الفوز

الوسوم

همسه

همسة هى مجلة كل الناس وكل الأعمار . المهنية والصدق شعارنا .ننقل الخبر من مصدره الحقيقى ونسعى دوما للتجديد من أجل القارئ

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق