رياضه

بعد توقيع البروتوكول بين الأهلى ووزارة التربية والتعليم . الأهلى أول مؤسسة غير تعليمية تشارك فى بنك المعرفة


تغطية / عبد الله السويسى
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
النادي الأهلي عقد مؤتمرًا صحفيًا ظهر اليوم، بمقره بالجزيرة؛ للإعلان عن توقيع بروتوكول تعاون مع وزارة التربية والتعليم في حضور الكابتن محمود الخطيب، رئيس مجلس الإدارة، ممثلًا للأهلي، والدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم، وذلك لوضع آليات التعاون بين النادي وبنك المعرفة خلال المرحلة القادمة.
حضر المؤتمر أيضًا كلًا من العامري فاروق نائب رئيس النادي، وخالد الدرندلي أمين صندوق الأهلي، والمهندس خالد مرتجي وطارق قنديل ومحمد سراج الدين ومحمد الدماطي أعضاء مجلس الإدارة ، والعميد محمد مرجان المدير التنفيذي للنادي.
وجاء توقيع البروتوكول في إطار سياسة مجلس إدارة الأهلي لتقديم أبرز الخدمات للأعضاء في العديد من المجالات وخاصة التعليم، حيث يُساهم بنك المعرفة في توفير المحتوى التعليمي والثقافي، وهو أحد المشروعات الكُبرى الذي تعوّل عليه الدولة؛ لإصلاح العملية التعليمية باستخدام أحدث النظم التكنولوجية.
وتأتي هذه الخطوة في ظل الجهود الكبيرة من جانب اللجنة العليا للجان مُمثلة في لجنة الشباب التي قدمت رؤيتها إلى مجلس إدارة النادي في هذا الشأن، وكان هناك تواصل مع العديد من القيادات التعليمية خلال الفترة الماضية، حيث تم عرض الأمر على مجلس الإدارة الذي أبدى رغبة في هذا التعاون لخدمة أعضاء الأهلي، واستكمال الدور المجتمعي للأهلي.
ومن المقرر أن يتم تنظيم ورش عمل لأبناء أعضاء النادي خلال المرحلة التعليمية، وتوفير وسائل تعليمية للمراحل المختلفة من خلال مكتبات الأهلي في الفروع الثلاثة.
ويمثل توقيع بروتوكول التعاون بين الأهلي وبنك المعرفة إضافة كبرى ونقلة في بروتوكولات بنك المعرفة، حيث تُعد هذه هي المرة الأولى التي يتعاون فيها البنك مع مؤسسة رياضية، وهذا ما يؤكد على دور الأهلي المجتمعي تجاه وطنه.
الكابتن محمود الخطيب رئيس النادي الأهلي قام بإهداء درع وقميص النادي الأهلي إلى الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم، وذلك في ختام المؤتمر الصحفي الذي عقد ظهر اليوم داخل مقر النادي بالجزيرة لتوقيع بروتوكول تعاون مع وزارة التربية والتعليم.
وكان الأهلي قد عقد مؤتمرًا صحفيًا في الواحدة ظهر اليوم، بمقر النادي بالجزيرة لتوقيع بروتوكول تعاون مع وزارة التربية والتعليم.
حضر المؤتمر الكابتن محمود الخطيب، رئيس مجلس الإدارة، ممثلًا للأهلي، والدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم، وذلك لوضع آليات التعاون بين النادي وبنك المعرفة خلال المرحلة القادمة.
ويأتي توقيع البروتوكول في إطار سياسة مجلس إدارة الأهلي لتقديم أبرز الخدمات للأعضاء في العديد من المجالات، وخاصة التعليم، حيث يُساهم بنك المعرفة في توفير المحتوى التعليمي والثقافي، وهو أحد المشروعات الكُبرى الذي تعوّل الدولة عليه لإصلاح العملية التعليمية باستخدام أحدث النظم التكنولوجية.
جاء ذلك بعد جهود واضحة للجنة العليا للجان مُمثلة في لجنة الشباب التي قدمت رؤيتها إلى مجلس إدارة النادي في هذا الشأن، وكان هناك تواصل مع العديد من القيادات التعليمية خلال الفترة الماضية، وتم عرض الأمر على مجلس الإدارة الذي أبدى رغبة في هذا التعاون لخدمة أعضاء الأهلي، واستكمال الدور المجتمعي للأهلي.
ومن المقرر أن يتم تنظيم ورش عمل لأبناء أعضاء النادي خلال المرحلة التعليمية، وتوفير وسائل تعليمية للمراحل المختلفة من خلال مكتبات الأهلي في الفروع الثلاثة.
ــــــــــــــــــــــــــ
الكابتن محمود الخطيب، رئيس النادي الأهلي رّحب بالدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم، والقيادات التعليمية والمسئولين عن بنك المعرفة التابع لوزارة التربية والتعليم.
وأضاف الخطيب خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد ظهر اليوم داخل مقر النادي بالجزيرة: «سعداء بتوقيع واحدا من أهم المشروعات الثقافية والاجتماعية في مصر والذي يستهدف العمل على تطوير منظومة التعليم من خلال استخدام أبرز وأحدث الأساليب التكنولوجية».
وأوضح أن دور الأندية لا يتوقف فقط على الجانب الرياضي، بل يمتد إلى الشق الاجتماعي والثقافي والتربوي تجاه المجتمع.
واستطرد: «بدأنا في الأهلي الاتجاه نحو جميع المجالات؛ سواء من خلال حملة القضاء على «فيروس سي» أو دعم «مستشفى بهية» لعلاج سرطان الثدي، بالإضافة إلى علاج أعداد كبيرة من مرضى السكر، بجانب الدور الذي قام به الأهلي في تكريم رموز حرب أكتوبر، وأيضا تكريم أبنائنا المتفوقين دراسيا، وكذلك تكريم الرواد في النادي».
وقال الكابتن محمود الخطيب: «كل ما سبق يأتي بناء على الدور الكبير المنوط به الأهلي لدعم الدولة في شتى المجالات؛ من أجل تشكيل مجتمع نموذجي».
وأوضح: «نسعى من خلال البروتوكول التعاوني مع بنك المعرفة إلى تنمية فكر أبنائنا ورفع مستواهم العلمي والثقافي من خلال دعم مكتبات النادي الأهلي بالعديد من المراجع والكتب العلمية والثقافية، وكذلك إقامة المعارض العلمية بالتعاون مع بنك المعرفة بجانب تكريم أبنائنا المتفوقين بالتنسيق مع وزارة التربية والتعليم».
وواصل: «كل الشكر والتقدير للجنة الشباب بالنادي الأهلي التي تبذل جهودا كبيرة لخدمة النادي دون مقابل، مؤكدًا أن هناك العديد من المواقف والمناسبات التي أثبتت إخلاص لجنة الشباب التي تعمل على قدم وساق؛ لتحقيق الأهداف المُكلّفة بها، مؤكدًا أنه يثق في خروج العديد منهم مستقبلا لتولي أبرز المناصب ويكونوا من القيادات في النادي، مُشدداً على أن مجلس إدارة الأهلي يراهن دائما على شبابه لتجهيز قيادات المستقبل».
وأضاف أن الأهلي يعد أول مؤسسة غير تعليمية تقوم بتوقيع هذا البروتوكول مع بنك المعرفة.
يأتي توقيع هذا البروتوكول في إطار سياسة مجلس إدارة الأهلي لتقديم أبرز الخدمات للأعضاء في العديد من المجالات، وخاصة التعليم حيث يُساهم بنك المعرفة في توفير المحتوى التعليمي والثقافي، وهو أحد المشروعات الكُبرى الذي تعوّل الدولة عليه لإصلاح العملية التعليمية باستخدام أحدث النظم التكنولوجية.
ــــــــــــــــــــــــ
الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم، وجّه التحية للكابتن محمود الخطيب، رئيس مجلس إدارة النادي الأهلي، وجميع أعضاء المجلس، في بداية كلمته التي القاها في المؤتمر الصحفي الذي عقد ظهر اليوم بمقر النادي بالجزيرة؛ لتوقيع بروتوكول تعاون بين الأهلي وبنك المعرفة، كما أشاد الوزير بلجنة الشباب بالنادي.
وقال «شوقي» إنه سعيد بالتواجد داخل مقر النادي الأهلي؛ لتوقيع برتوكول تعاون بشأن بنك المعرفة، والذي يتزامن مع دعوة وتأكيد الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية على بناء الإنسان المصري، والذي يعد أهم مشروع من بين المشروعات التي تشهدها البلاد في الوقت الراهن.
وواصل وزير التربية والتعليم حديثه مؤكدا أن بناء الإنسان عملية كبيرة لا تقتصر على وزارة التعليم فقط، بل يجب أن يُشارك فيها جميع مؤسسات المجتمع المدني.
وأكد «شوقي» أن الأهلي دائما ما يكون سبّاقا، ولديه الرؤية والفهم، ولذلك بادر النادي بالاتصال بالوزارة؛ لتوقيع برتوكول تعاون لخدمة الاطفال والشباب وتقديم خدمة المعرفة والاطلاع لأعضائه، وأنه سعيد أن النادي يشارك في تربية الصغار معرفيا إلى جانب الدور الرياضي الذي يقوم به.
وشدد وزير التربية والتعليم على أن الرياضة لا تقتصر على الصحة العامة فقط، ولكن من يلعب رياضة يكتسب صفات شخصية مختلفة، وأن النادي الأهلي يهتم ببناء الشخصية.
وأبدى الدكتور طارق شوقي إعجابه الشديد بدور لجنة الشباب بالأهلي، وقال إن دورها واضح في النادي ومنذ سنوات طويلة وأستشهد بموقف حدث عام 2002، عندما توجه إلى الراحل صالح سليم، رئيس النادي الأسبق مع العامري فاروق نائب رئيس النادي الحالي حينما كان عضواً بمجلس الإدارة من أجل «ميكنة » إدارة الإشتراكات بالنادي، وكان هذا الأمر بالتعاون مع لجنة الشباب خلال تلك الفترة.
 
وقال الوزير إنه تربى في الأهلي وكان يمارس رياضة التنس، وإنه كان حريصًا على متابعة تدريبات فريق الكرة.
الوسوم

همسه

همسة هى مجلة كل الناس وكل الأعمار . المهنية والصدق شعارنا .ننقل الخبر من مصدره الحقيقى ونسعى دوما للتجديد من أجل القارئ

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق