أخبار مجلة همسة

سعيدة جمال المغربية .أتمنى ان ينطلق صوتى من خلال مهرجان همسة القادموسط النجوم تكريم المخرج يسرى نصر الله فى مهرجان الأقصرعندما بكت ليلى علوى فى مهرجان الأقصرمحمد شرف يغادر العناية المركزة والأب بطرس دانيال يهديه آيات قرءانيةجانجاه ..شقيقة سعاد حسنى .ماذا بعد استغلال اسم شقيقتها الراحلةدار همسة للنشر تتألق بأكثر من 35 إصدارا فى معرض القاهرة للكتابوفاة الفنان أحمد راتب إثر أزمة قلبية مفاجئةوداعا زبيدة ثروت قطة السينما ورحلت صاحبة أجمل عيونمجلة همسة تطلق شعارها لمهرجان العام القادم ويحمل اسم سمراء النيل مديحة يسرىبالصور السفراء والفنانون فى احتفالات الإمارات بعيدها القومى بالقاهرةهام لكل الصحفيين الشباب والصحفياتاللمة الحلوة ” يحتفل بميلاد جارة القمر الـ 81الإمام الأكبر د. أحمد الطيب الأول عالميا فى قائمة أكثر المسلمين تأثيراألبوم صور مهرجان همسة الرابع كاملاخمس حلقان من مسلسل الزعيم على النت فى واحدة من أعنف عمليات القرصنة

بما أن . إذن . مسابقة القصة القصيرة بقلم / محمد عبدالحفيظ رياض من مصر

Share Button

قصة قصيرة العنوان ( بما أن . إذن )
محمد عبدالحفيظ رياض
الجيزة – مصر

بما أن :. إذن .:
المقدمات تسفر عن نتائج ، والنتائج يجب أن تكون صحيحة .معلم الرياضيات لا يخطىء أبداً ، لأنه يحفظ جدول الضرب عن ظهر قلب ، من لا يستطيع الإجابة يعاقب ، قانون الأستاذ . أحمد ؛ هذا الولد الذى يجلس بالمقعد الأول ، لا يخطىء أبداً . بالتأكيد سوف يصبح معلماً للرياضيات أو مهندساً فذاً . أما أنا فكثيراً ما أعاقب مع أنى فى كثير من الأحوال أعلم الإجابة الصحيحة ، ولكن المقدمات التى يعطيها المعلم ، قد تحتمل إجابات كثيرة ، والمعلم لا يعترف بها . إذن فالحقيقة لا تقبل التأويل ، والمقدمات دائماً تسفر عن نتيجة واحدة فقط ؛ هى الإجابة الصحيحة . معلم اللغة العربية يقول عكس الكلام ، فهو يؤيدنى فى قناعتى ، لكنه دائماً وعندما ينتهى النقاش يجيب إجابة واحدة ، وفى النهاية يجب أن تكون هى الإجابة الصحيحة من وجهة نظره . أحمد أيضاً لا يخطأ ، فبالتأكيد سوف يكون شاعراً كبيراً أو أديباً عالمياً . حتى فى حصة التربية الرياضية ، أنا متميز فى تمرير الكرة وإحراز الأهداف ، ولكن كثيراً ما يحتسبها حكم المباراة عكس المتوقع ويحتسب الأخطاء ضدى ، وأحمد لا تحتسب ضده أخطاء ، وعندما أسأل لماذا ؟ يقال لى ” أنت تخرج على القوانين وأحمد يلتزم بها ” . القوانين ليست عادلة ، فلماذا لا يتم تغييرها لتتوافق معنا جميعاً ؟ لماذا دائماً القوانين تناسب أحمد فقط ؟ ليس دائماً بما أن ، تؤدى إلى إذن . فربما تكون إذن و إذن و إذن . قاطعنى والدى وأنا أشاهد التلفاز ووبخنى على تركى للمذاكرة فى وقت الإمتحانات ، مع أنى أذاكر و أشاهد التلفاز فى أوقات الراحة ، و إجابته دائماً ، بما أن لديك امتحان ، إذن ، فلابد أن تذاكر . حتى بعد تخرجى لم أجد عملاً ، وأعلم السبب ، ولكن لماذا أحمد أيضاً لم يجد عملاً ؟ . إذن ، فبما أن :. لا تؤدى إلى إذن .:

Share Button

تعليقات

تعليقات

همسه 2015/03/26 5:20م تعليق 0 292

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *