هنا الجزائر

بن رابية رابح في أولى إصداراته

من مكتب الجزائر منال براضية

عن عمر يناهز 67 سنة أصدر الشاعر بن رابية رابح أول عمل شعري له يحاكي فيه الإنسانية و أثبت بجدارة أن السن لا يؤثر على الثقافة و الأدب
هذا الكتاب في الذي جاء ب 82 صفحة مستنبطة من الحياة بين الحب و الأسرة و الحرية و الحنين إلى الماضي , هو شاعر عادل القيم الإنسانية و كتب أجمل القصائد من تجربته الشخصية و إستحضر العديد من المواقف في حياته لا لشيء سوى لأن يروج للثقافة الأمازيغية
كما تطرق أيضا إلى ما يعيشه الواقع الثقافي الأمازيغي و الذي يعاني نوعا ما فتوارا مقارنة بالسنوات القليلة الماضية12742662_914095875365338_3166888320752733967_n

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق