أخبار عالمية

تعرف على كيف يعيش سكن أبرد مدينة فى العالم وردجة حرارة تصل ل60 تحت الصفر

مدينة  الروسية، صاحبة الشتاء القارص الأبدي، من غرائب هذا الكوكب، حيث تنخفض فيها درجات الحرارة في بعض الأحيان إلى 60 درجة تحت الصفر!
تعد الروسية أبرد مدينة مأهولة في العالم، فيها يتجمد اللعاب ويتحول إلى كريات صغيرة والأنفاس تتحول إلى بلورات والحقائب البلاستيكية تتصلب وتنقسم إلى قسمين.

وعلى الرغم من درجة الحرارة القاسية في مدينة الروسية ، إلا أن هناك الكثير من الناس في الشوارع، صباحاً ومساءً، ولكن الناس لا يمشون ببطئ بل يركضون أو يمشون بسرعة من مبنى إلى آخر.
ومن الضروري تغطية الفم والأنف باليد في القفاز، في حال لم يكن الشخص يرتدي وشاحا، لأن الهواء الخارج ليس باردا جدا، كما أن الزفير يدفئ الوجه. أما من لا يغطي أنفه ووجهه فسيصاب حتما بعضة الصقيع!

الوسوم

همسه

همسة هى مجلة كل الناس وكل الأعمار . المهنية والصدق شعارنا .ننقل الخبر من مصدره الحقيقى ونسعى دوما للتجديد من أجل القارئ

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق