مسابقة الخاطرة

تعويذة عاشق .مسابقة الخاطرة بقلم / رمضان سلمى من مصر

لوجو المهرجان
ﺍﻹﺳﻢ : ﺭﻣﻀﺎﻥ ﺳﻠﻤﻲ
ﺑﺮﻗﻲ. ﺍﻟﺪﻭﻟﺔ : ﻣﺼﺮ .
ﺍﻟﻬﺎﺗﻒ : ٠١١٥٩١٠٦١٨٤
ﺍﻟﻤﺸﺎﺭﻛﺔ : ﺍﻷﺩﺏ _ ﺍﻟﺨﺎﻃﺮﺓ
. ﻋﻨﻮﺍﻥ ﺍﻟﻤﺸﺎﺭﻛﺔ :
” ﺗﻌﻮﻳﺬﺓ ﻋﺎﺷﻖ ”
**
ﺳﺄﺣﺘﻤﻲ ﺑﻘﻼﻋﻲ
ﻣﻦ ﺑﺮﺩ ﺷﺘﺎﺋﻚ ﺍﻟﻘﺎﺭﺹ ،،
ﻓﻘﺪ ﺗﺮﺍﻛﻢ ﺍﻟﺠﻠﻴﺪ ﻓﻲ
ﻗﻠﺒﻲ ﺟﺒﺎﻻ ﻭﻫﻀﺎﺑﺎ ،،
ﺳﺄﻏﻠﻖ ﺟﻤﻴﻊ ﺍﻷﺑﻮﺍﺏ ﺃﻣﺎﻡ
ﺃﻣﻄﺎﺭﻙ ﺍﻟﻤﻨﻬﻤﺮﺓ ..
ﺳﺄﻓﺘﺢ ﻛﺘﺎﺏ ﺍﻟﺴﺤﺮ ،،
ﻭﺃﻗﺮﺃ ) ﺍﻟﺘﻌﻮﻳﺬﺓ (
ﺣﺘﻲ ﻻ ﺗﻐﺮﻕ ﻗﻼﻋﻲ
ﺃﻣﺎﻡ ﺳﻴﻮﻟﻚ ﺍﻟﻤﺪﻣﺮﺓ ،،
ﻭﺳﺂﻣﺮﻫﺎ ﺃﻥ ﺗﺘﺠﻪ ﻏﺮﺑﺎ
ﺑﻌﻴﺪﺍ ﻋﻦ ﺃﻭﻃﺎﻧﻲ ..
ﻭﺳﺄﻋﻠﻮﺍ ﺇﻟﻲ ﺳﻄﺢ ﻗﻼﻋﻲ ،
ﻓﻬﻨﺎﻙ ) ﺍﻟﺘﻨﻴﻦ ﻧﺎﻓﺚ
ﺍﻟﻨﻴﺮﺍﻥ ( ﺑﺈﻧﺘﻈﺎﺭﻱ ،،
ﻓﻬﻮ ﺻﺪﻳﻘﻲ ،،
ﺟﺎﺀﻻﻧﺘﺸﺎﻟﻲ ،،
ﻭﺗﺤﻘﻴﻖ ﺟﻤﻴﻊ ﺃﺣﻼﻣﻲ ،،
ﺟﺎﺀ ﻟﻴﻘﻮﻱ ﺿﻌﻔﻲ ،،
ﺟﺎﺀ ﻟﻴﺸﻌﺮﻧﻲ
ﺑﺎﻟﺪﻑﺀ ،،
ﺟﺎﺀ ﻟﻴﻀﻤﺪ ﺟﺮﻭﺣﻲ ،،
ﻭﻳﻄﺒﺐ ﺁﻻﻣﻲ ..
ﻓﻬﻮ ﺍﻟﻮﺣﻴﺪ ﺍﻟﺬﻱ
ﻳﻬﺘﻢ ﻷﻣﺮﻱ ،،
ﻓﻌﻨﺪﻣﺎ ﻋﻠﻢ ﺑﺈﻗﺘﺮﺍﺏ ﺍﻟﻨﻬﺎﻳﺔ
ﺃﺗﻲ ﻣﻬﺮﻭﻻ
ﻭﻟﻢ ﻳﻌﻘﺐ …
ﻓﺴﺂﻣﺮﻩ ﺃﻥ ﻳﻨﻔﺚ
ﻧﺎﺭﻩ ﻓﻲ ﻗﻠﺒﻲ ﺣﺘﻲ
ﻳﺬﻭﺏ ﺟﻠﻴﺪﻙ ﺍﻟﻤﺘﺮﺍﻛﻢ
ﻓﻲ ﺛﻨﺎﻳﺎﻩ ،،
ﺳﺂﻣﺮﻩ ﺃﻥ ﻳﻨﺰﻉ ﺑﻤﺨﺎﻟﺒﻪ
ﻛﻞ ﺫﻛﺮﻳﺎﺗﻚ ﻭﻣﺎﺿﻴﻚ
ﺍﻵﻟﻴﻢ ﻣﻦ ﻋﻘﻠﻲ ﻭﻭﺟﺪﺍﻧﻲ ،،
ﺳﺂﻣﺮﻩ ﺃﻥ ﻳﺤﻤﻠﻨﻲ ﻓﻮﻕ
ﻇﻬﺮﻩ ..
ﺳﺄﻣﺘﻄﻲ ) ﺍﻟﺘﻨﻴﻦ ( ،،
ﻭﺳﺄﺣﻠﻖ ﺑﻌﻴﺪﺍ ،،
ﺳﺄﻓﺮ ﻣﻦ ﻋﺬﺍﺑﻚ ﺍﻟﻤﺒﻴﻦ ،،
ﺳﺄﺑﺘﻌﺪ ﻋﻦ ﺟﺤﻴﻤﻚ ﺍﻟﻤﻬﻴﻦ
،،
ﺳﺄﻫﺠﺮ ﺛﺮﺍﻙ ،،
ﻓﻤﺎ ﻋﺎﺩ ﻳﻄﻴﻖ ﻟﻲ
ﺣﺘﻲ ﺧﻄﻮﺍﺗﻲ ..
ﺳﺄﺧﺘﺮﻕ ﺍﻟﺴﻤﺎﻭﺍﺕ ،،
ﻭﺳﺄﻗﺘﻞ ﺍﻟﺴﺤﺐ ، ﺣﺘﻲ
ﺗﻤﻄﺮ ﺩﻣﺎﺋﺎ ﻓﻮﻕ
ﻗﻠﺒﻚ ﺍﻟﻘﺎﺳﻲ ، ﻟﻌﻠﻚ
ﺗﻔﻴﻘﻴﻦ …
ﻭﺳﺄﺳﺘﺠﺪﻱ ﺍﻟﺸﻤﺲ ﺃﻥ
ﺗﻬﺠﺮ ﻣﺠﺮﺗﻚ ﻭﺗﺸﺮﻕ
ﺑﻌﻴﺪﺍ ..
ﻭﺳﺄﺳﺘﻌﻄﻒ ﺍﻟﻘﻤﺮ ﺃﻥ
ﻳﻨﻢ ﻣﺎﺋﺔ ﺃﻟﻒ ﺧﺮﻳﻔﺎ ..
ﺳﺄﺗﺮﻛﻚ ﺗﻌﻴﺜﻴﻦ
ﻓﻲ ﻇﻼﻡ ﺍﻵﺑﺪﻳﻦ ..
ﺳﺂﻣﺮ ) ﺍﻟﺘﻨﻴﻦ (
ﺃﻥ ﻳﺂﺧﺬﻧﻲ ﺧﺎﺭﺝ
ﺍﻷﺭﺽ ،،
ﺑﻌﻴﺪﺍ ﻋﻦ ﺳﺨﻂ
ﻭﻏﻀﺐ ﺍﻟﻐﺎﺿﺒﻴﻦ ،،
ﺑﻌﻴﺪﺍ ﻋﻦ ﻗﺴﻮﺗﻚ ،
ﺑﻌﻴﺪﺍ ﻋﻦ
ﻛﻞ ﺷﻴﻄﺎﻥ ﺭﺟﻴﻢ ..
ﺳﺄﺑﺤﺚ ﻋﻦ ﻛﻮﻛﺐ
ﺍﻟﻼﺟﺌﻴﻦ ،،
ﺭﺑﻤﺎ ﺃﺣﻈﻲ ﻫﻨﺎﻙ
ﺑﻤﺎ ﺣﺮﻣﺖ ﻣﻦ ﺣﻨﻴﻦ ،،
ﻭﻟﻜﻨﻲ ﺃﻋﺮﻑ ﺃﻧﻪ ﺑﻌﻴﺪﺍ
ﻋﻨﻚ ﺃﻧﻴﻦ ﻳﺨﻠﻔﻪ ﺁﻧﻴﻦ ..
ﻓﺈﻥ ﻣﺮ ﺑﻚ ﺍﻟﺰﻣﺎﻥ
ﻭﺗﺒﻴﻨﺖ ﺑﺄﻧﻲ ﻛﻨﺖ
ﺻﺎﺩﻗﺎ ﻓﻲ ﺣﺒﻲ
ﺣﻖ ﺍﻟﻴﻘﻴﻦ ،،
ﻭﺃﻧﻚ ﺃﺧﻄﺄﺕ
ﻓﻲ ﺣﻘﻲ ،،
ﻭﻣﺎ ﻭﻫﺒﺘﻨﻲ ﺇﻻ
ﺍﻟﺤﺮﻣﺎﻥ ،،
ﻓﻨﺎﺩﻨﻲ ؟
ﻟﺤﻈﺘﻬﺎ ﺳﺄﻫﺮﻉ ﺇﻟﻴﻚ ،،
ﻓﻠﻦ ﺃﻃﻴﻖ ﺃﻥ ﺗﺸﺮﻕ
ﺷﻤﺴﻚ ﻣﻦ ﺟﺪﻳﺪ ﻭﺃﻧﺎ ﻟﺴﺖ
ﺑﻴﻦ ﺃﺣﻀﺎﻧﻚ **

الوسوم

همسه

همسة هى مجلة كل الناس وكل الأعمار . المهنية والصدق شعارنا .ننقل الخبر من مصدره الحقيقى ونسعى دوما للتجديد من أجل القارئ

مقالات ذات صلة

‫11 تعليقات

  1. الخاطرة أكثر من رائعة ومعبرة عن حال وطن يعاني من كثير من المصاعب فبالتوفيق إن شاء الله .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق