رياضه عالمية

جمهور التنس الاسترالى يهزم كورونا ويتوافد على الملاعب بشكل كبير

أكد الاتحاد الأسترالى للتنس أن المواطنين توافدوا على الملاعب لممارسة اللعبة بأعداد قياسية، بعد تخفيف قيود التباعد الاجتماعى الموضوعة لاحتواء تفشى فيروس كورونا.

ونجحت أستراليا فى احتواء الفيروس رغم استمرار اكتشاف حالات إصابة بمرض كوفيد-19 فى ولاية فيكتوريا لليوم العاشر على التوالى.

وبدأت أستراليا تخفيف قيود العزل فى بعض المناطق منذ بداية مايو الماضى، وتعهدت الحكومة بتخفيف القدر الأكبر بنهاية يوليو مع تحديد كل ولاية ومنطقة موعد حدوث ذلك.

وقال الاتحاد الأسترالى إن إحصاءات حجز ملاعب التنس وصلت إلى 32 ألفا و234 حجزا الشهر الماضى، وهو ضعف ما تم فى مايو 2019.

وقال كريج تيلى، الرئيس التنفيذى للاتحاد، فى بيان: «خلال الجائحة كنا نرى استمتاع عدد أكبر من الناس بالفوائد الاجتماعية والعقلية والصحة (للتنس) مع الحفاظ على إجراءات صارمة للتباعد الاجتماعى».

وأضاف: «مع تخفيف القيود فى أغلب أنحاء البلاد فى الأشهر المقبلة، نتمنى الاستفادة من ذلك، مع اقتراب حلول الصيف».

وتعود منافسات التنس على المستوى الاحترافى فى أستراليا هذا الأسبوع مع انطلاق بطولة «يو.تر.آر برو» المحلية فى ملاعب مغلقة فى سيدنى وبرزبين وملبورن وأديلايد وبيرث، والتى تبلغ مجموع جوائزها 450 ألف دولار أسترالى (311 ألف دولار).

على جانب آخر، يرى لاعب التنس الكندى ميلوش راونيتش أن ثقة اللاعبين ببطل العالم الصربى نوفاك ديوكوفيتش قد اهتزت.

وأكد أن ديوكوفيتش سيحتاج وقتا طويلا حتى يستعيد ثقة اللاعبين به، بعد إصابة عدد منهم بعدوى فيروس كورونا، خلال بطولة أندريا الخيرية، التى نظمها اللاعب الصربى.

وقال راونيتش فى تصريحات صحفية: «كان من المقرر أن أشارك فى بطولة أدريا وبالأخص فى جولة الجبل الأسود، وكنت متشوقا للعب هناك حيث ولدت».

وتابع: «لكنى فكرت بجدية واتضح لى أن السفر فى مثل هذه الأوقات يعتبر مخاطرة كبيرة، أعتقد أننى اتخذت القرار الصائب، وأتمنى أن أتمكن من اللعب فى الجبل الأسود قريبًا».

وأضاف: «العديد من البطولات الخيرية أقيمت دون جمهور، حتى بطولة أمريكا ستتبع الإجراء نفسه». وأكد: «عندما رأيت الحضور الجماهيرى الكبير فى بطولة أدريا لم أشعر بالراحة»

الوسوم

همسه

همسة هى مجلة كل الناس وكل الأعمار . المهنية والصدق شعارنا .ننقل الخبر من مصدره الحقيقى ونسعى دوما للتجديد من أجل القارئ

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق