الرئيسية » مسابقة القصة القصيرة » جنائز الغربان..مسابقة القصة القصيرة بقلم / وفاء برانى باتنة من الجزائر

جنائز الغربان..مسابقة القصة القصيرة بقلم / وفاء برانى باتنة من الجزائر

مسابقة مهرجان همسة الدولي
2016
وفاء براني باتنة الجزائر
قصة : جنائز الغربان
في جوف الليل السرمدي البارد ، وتحت زخات المطر الأسود وفي جنائز الغربان حملوا أشلاء جسدي الممزق الدامي من أمامك وقد كنت لك أجمل الأوطان ، جميعهم كانوا بانتظار رؤية دموعك شوقا لفراقي ، وحزنا على بعدي ورحيلي لأنهم يجهلون قاتلي وما توقعوا بأن تكون أنت يا عاشقي من أجرمت في حقي يوم عدت ثملا بسمومهم التي تجرعتها من كؤوسهم الغادرة ، وفي ملاهيهم التي يرقصون فيها على جسدي العاري اذلالا ، لقد أشبعوك لحم الجيفة والدم المسفوح حتى أنك رأيت حضني الذي طالما كان دافئا يلهمك وحبي نظم القصائد والأشعار وعزف أعذب الألحان رأيته لحدا باردا كالصقيع ،فخرجت منه هاربا فانتشر صوتي يناديك في أفق السراب فرحت توجه بوحشية سهامك القاتلة نحوجسمي الذي نزف دما فلون السراب بلون النعمان .
عدت من رحلة الشرود وبحثت عن جثتي في صمت القبور وبين سكون الألم وخطواتك العربيدية تتعثر بشظايا الدمار المتعفن ، والعواصف الرمادية ترقصك رقصات بهلوانية وعلى جثامين قلبي الجريح سرت ورائحة الموت والدم والنار تملأ الكون ، لتحرق جثتي وتقتل حقدك الذي تولد حديثا من وسوسة الدخلاء ولم تندم ولم تذرف دمعا بل ابتسمت لما وجدت أشلائي في مزبلة التاريخ ، وأدركت وقتها أني لم أعد أعز الأوطان وأجملها بعد أن جاء الربيع من غير اخضرار ولا زهور ليقضي على الأوطان وجمالها باسم التغيير

تعليقات

تعليقات

عن همسه

فتحى الحصرى صحفى فنى ومصور فوتوغرافى محترف ..الصورة عندى هى موضوع متفرد قائم بذاته والكلمة هى شرف الكاتب هكذا تعلمت من اساتذتى فشكرا لكل من تعلمت منهم

شاهد أيضاً

سخرية القدر . مسابقة القصة القصيرة بقلم / أمينة بريوق من الجزائر

سخرية القدر:   هي و هو . أمينة بريوق..الجزائر      هي ، كانت بحيرة راكدة لم …

2 تعليقان

  1. ربي يوفقك ان شاء الله اختي العزيزة بتوفيك

  2. ربي يوفقك يا احسن شاعرة ربي ينجحك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *