الشعر والأدب

حبيسة أضلعي..قصيدة للشاعرة / مريم الأحمد . سوريا

 

لا تغريني
لا تغريني يا صغيرتي
بلعبة الحكايات فأنا منهكةٌ
بملايين الإحتمالات
هل أخبرتكِ يوماً
عن لون الخمر
المعتق في دناني
أم عن سِرِّخيوط الشمس
المنسابة على أكتافي
((كأنها شــــالٌ رباني))
هل أخبرتكِ
سر تحول لون اللوز
إلى زرقة السماء
في أحـــــداقي
وينادونني شهلاء العيون
وذاك الشغف على ملامحي
لكل جديد
ولكل رنة صوت
تأتي من بعيد
تَريني في لحظةٍ
أمتص هدوءَ الكون
لأحوله إلى جنون
لا حول له ولا قوة
دعكِ من تأمل العيون
يا صغيرتي
مجرد التفكير
بما كان سيفقدكِ
فكرة الزمان والمكان
أخالُ أن الزمان توقف نبضه
على مفرق اللقى
يا صغيرتي
أينَما تُولّي وَجهكِ
انفخي للريح عطركِ
وانثري شذاكِ حبوب طلعٍ
فغداً ينبت الجمال
تحت أقدامكِ
هل أعجبتك الحكاية ؟!….
نامي يا صغيرتي
حبيسة أضلعي
((واحلمي بكل جميل آت))

بوح الروح
بقلمي : مريم الأحمد

الوسوم

همسه

همسة هى مجلة كل الناس وكل الأعمار . المهنية والصدق شعارنا .ننقل الخبر من مصدره الحقيقى ونسعى دوما للتجديد من أجل القارئ

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق