مواضيع

دولت أبيض , التى لايعرفها الكثيرون

كتب:عماد وديع
لقبت بصاحبة العصمة وكنتيسة المسرح وبنت الذوات وايضا الفتاة الأرستقراطية .
هى الرائدة المسرحية والسينمائية الكبيرة :دولت حبيب بطرس واشتهرت بأسم دولت ابيض وتميزت فى ادوار التمثيل بدور الأم شديدة القسوة والبأس والجدة الصارمة القوية كما قامت بدور السيدة الآرستقراطية المتسلطة القاسية كما فى فيلم ” المراهقات ” مع ماجدة ” وغرام الآسياد” مع احمد مظهر ” وموعد مع السعادة” مع فاتن حمامة .
و قد ولدت الفنانة الكبيرة دولت فى 29- 1- 1894 بمحافظة اسيوط بصعيد مصرمن ام روسية الأصل وأب ذو اصول لبنانية كان يعمل فى وزارة الحربية فى السودان وانتقلت وهى طفلة مع ابيها الى الخرطوم وتلقت تعليمها بمدرسة الرهبات الفرنسية لتتعرف على المسرح الأوروبى والنهضة الحديثة للفنون المسرحية وقد هوت الفن المسرحى دون ان تعلم انها ستكون احد عمالقة اركانه يوماً .
وبعد إتمام دراستها عادت الى القاهرة وتزوجت فى صغرها بعد قصة حب تغلبت فيها العاطفة على العقل لتنتهى الزيجة بألأنفصال بعد عام واحد فقط رزقت خلاله بطفلتها ايفون.
اكتشفها عزيزعيد عام 1917 حينما التقاها مصادفة فى حفل زفاف ابنة خالتها بعد أن لفت نظره بانها ذات جمال يحمل طابعاً شرقياً و ملامح اوروبية فعرض عليها التمثيل بعد ان استطا ع ان يقنع اسرتها بألأنضمام لفرقتة المسرحية وكان اول ادوارها مسرحية ” الكونتيسة ” ” وخلى بالك من ايميلى” ثم مسرحية ” ليلة الدخلة ” والتى قامت فيها بدور العروسة.
ثم سافرت بعد ذالك الى سوريا مع فرقة امين عطالله عام 1920وبعدها التحقت بفرقة منيرة المهدية نجحت خلالها فى مسيرتها المسرحية وفى عام 1921 مثلت اوبريت ” شهر زاد” لفرقة سيد درويش ثم انتقلت بعد ذالك الى فرقة نجيب الريحانى ولكنها تركتها سريعا لآنها وجدت انها لاتصلح لآعمال الكوميديا وادركت أن ما يناسبها هو تقديم الشخصيات الجادة والأدوار التراجيدية سواء كانت سينمائية او مسرحية.
و قد تزوجت بعدها الفنان جورج ابيض وحملت لقبه بدولت ابيض وانجبت له طفلتها سعاد وبعدها انضموا الى فرقة يوسف وهبى فى عام 1923وكان أول ادورها مسرحية اوديب الملك.
وفى عام 1935 انضمت دولت ابيض الى الفرقة القومية المصرية عند إنشائها وقدمت استقالتها منها عام1944 وقد مثلت العديد من ادوار البطولة فى الكثير من المسرحيات منها ” الملك لير” “وشمشون ودليلة ” .
كما قامت بألكثير من الآعمال السينمائية ابرزها ” زينب ” “اولاد الذوات ” ” الوردة البيضاء ” ” قلب المرأة ” ” مصنع الزوجات” ” ابن البلد ” “خفايا الدنيا ” ” دايما فى قلبى ” “والآب ” “ومن القلب للقب ” ” وليلة القدر” ” وظلمونى الحبايب” ” والمرهقات” ” وغرام الأسياد” ” والحقيقة العارية ” والكثير والكثيرمن الآدوار والآعمال البارزة .
وبعد هذا النجاح العظيم قررت هى وزوجها جورج ابيض إنشاء سينما الهونولو بجوار منزلهم بحدائق القبة والتى اصبحت فيما بعد من اشهرادوارالعرض السينمائى فى مصر وقد قدمت عبر شاشتها اعظم افلام الآربعينات والخمسنيات من القرن الماضى الى ان احترقت فى احداث حريق القاهرة التى سبقت ثورة يوليو 1952 وقد تدمرت تدميرا كاملا والذى تسبب لها فى جرح نفسى كبيرادى الى امراض جسدية شديدة لديها واستمرت تعانى من هذه الألام الى ان رحلت عن عالمنا فى4-1 1978 عن عمر يناهز ال 82 عام بعد رحلة عطاء كبيرة للمسرح والسينما.

تعليقات

تعليقات

الوسوم

همسه

همسة هى مجلة كل الناس وكل الأعمار . المهنية والصدق شعارنا .ننقل الخبر من مصدره الحقيقى ونسعى دوما للتجديد من أجل القارئ

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق