ركن الدين

د. على جمعة .من لاتنهاه صلاته عن الفحشاء والمنكر .لاثواب لصلاته ولكنها سقطت عنه كفريضة

ورد سؤال إلى الدكتور علي جمعة مفتي الديار المصرية السابق وعضو هيئة كبار العلماء بالأزهر الشريف – من أحد مريديه يقول: “هل الذي لا تنهاه صلاته عن الفحشاء والمنكر لا صلاة له؟”.

فأجاب جمعة مستشهدا بقول الله تعالى في الآية 45 من سورة العنكبوت: {إِنَّ الصَّلَاةَ تَنْهَىٰ عَنِ الْفَحْشَاءِ وَالْمُنكَرِ ۗ وَلَذِكْرُ اللَّهِ أَكْبَر}، فمن لا تنهاه صلاته عن الفحشاء والمنكر لا صلاة له في الثواب، ولكن بأدائها أسقط عنه الفريضة.

وتابع المفتي السابق من خلال إجابته عن السؤال الوراد إليه من أحد مريديه بأحد مجالس العلم في فيديو تم بثه عبر صفحته الشخصية على على فيسبوك أن من يفعل هذا يقال عنه “يصلي الفرض وينقب الأرض” أى أنه شخص حريص على الصلاة حرصه على فعل الفاحشة والتي تختلف أنواعها بين السرقة والإفساد والتخريب والسير بين الناس بالفتنة.

ونصح عضو هيئة كبار العلماء من يجد شخصا يفعل هذا فلا ينهاه عن الصلاة، بل عليه مساعدته والأخذ بيده إلى الطريق المستقيم، فعليك أخى الكريم بالامر بالمعروف والنهى عن المنكر.

الوسوم

همسه

همسة هى مجلة كل الناس وكل الأعمار . المهنية والصدق شعارنا .ننقل الخبر من مصدره الحقيقى ونسعى دوما للتجديد من أجل القارئ

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق