مسابقة الشعر العامى

رسالة للجيل اللي فات. مسابقة الشعر العامى . بقلم / إسلام هشام أبو ديوان .مصر


شعر عامي – إسلام هشام أبوديوان
مصري
قصيدة بعنوان ( رسالة للجيل اللي فات )

********************

( رسالة للجيل اللي فات )

 يا ابن دوشة الزحمة
في شارع عشرة عز الليل
واقع على ودانك حروف
والشعر خوف
والرعب من واقفة جرير
قال الفرزدق يا ولد
مانتاش اسير
اهجوا اللي قاعد  فوق كتاف المستحيل
المندمج مع رغبته / في غرور بيشبه بطن زير
قال الزميل : أوَليس شعراً يفتخر
بالمرء بين الموج في بحرٍ كبير
قلت انتظر ..
الشعر فن بينتظم في الروح وبس
وبيكتبه العقل بشعور الانتقام
دا الحب وسط الجرح والاشواق بخوف
يشبه لواقفة اعتصام ..
ديشا و عصام / شعبان و أنا و الدندنة
كنا هنا / ف القطر رايحين العمل
بنغني سيرة الحب يمكن
أو عيون القلب جايز / من زمن
مـ المحتمل / نوصل هناك متأخرين
أو حتي نثبت نفسنا جنب الكمين
ونشد وردة من قطوف الروح بتدبل مـ الحصار
قاعدين ف صالة الانتظار
مستنيين دورنا و تأشيرة سفر
وموظفة تشبه تماما يا أخي / شيخ الغفر
أجسامنا وقفت في الطابور
ونفوسنا برة على الطريق
عارفين في لحظة المقابلة هنترفض
إحساسنا إحساس الغريق
ولكنه ماسك في الأمل
قشاية تشبه سكته / نفسه ف عمل
أو حتي مصدر للمعيشة ف وسط كون ملهوش أمان
عارف كمان !
لولا الوساطة و الرشاوي و الكلام
والقرابة والسلام
أنا كان زماني في مكان غير المكان
أنا كان زماني اقوي كاتب في التاريخ
وكان مكاني دنيا تشبه ضحكتك
أنا كنت يمكن راح اكون / وسط النجوم
و أبعت سلامي لحضرتك
اسمع كلام العبد زيك مكتئب
حِل الحلال لتحِل حَلة حُلتك
مـ المحتالين
حاول تميل ع حوض غسيل
و اتوضا صلي ركعتين
اقرأ تملّي م الكتاب / سورة ياسين
دور بعزم على السلاح / بين الكتايب و الغجر
واسمع لدقات القلوب على طبل اوراق الشجر
وان كان لابد من الحروب
نطلع لهم فوق السحاب او حتي نوصل للقمر
احنا الشباب المكتئب والمجروحين
والمكروهين من كل اجيال الوطن
بالرغم من كونا الزخيرة للسلاح
ومن كوننا بنية بلد
راعوا ان ابنائكم بتخدش
في الحجارة بدون سبب
وان عمر الكون ما يسكت
ع الحقوق ..
حبوا ان أولادكم تفوق
وان البنات راح تحتشم
دي رسالة للجيل اللي فات
ملامحها ديّا بتترسم
توجيهها ليكم كلكم / ورسالة للجيل اللي جي
عامل أساسي بتحتاجوه
هقوله تاني ما دمت حي
راعوا الفضيلة والتدين والشرف / وسط الكلام
راعوا السلام والتربية
ولكل أب في كل أسرة مربية
فهم ولادك ان بلدك راح تقوم
مـن القذارة للطهارة
و مـ التشاؤم للأمل ..
بس لازم كل واحد
يبقا شايل م السحاب حبة مطر
ويرخ بيهم عـ الوطن
ويراعي ربه فكل سُلطة هتبقا ليه
ويعيش يداري ف أي خير عملت ايديه
وإن الشرف لازم يكون
جوه القلوب من صغرهم
دا لأنه قد يكبر ضعيف
ويصير تماماً زيّهم

******************

تعليقات

تعليقات

الوسوم

همسه

همسة هى مجلة كل الناس وكل الأعمار . المهنية والصدق شعارنا .ننقل الخبر من مصدره الحقيقى ونسعى دوما للتجديد من أجل القارئ

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق