محليات

سيدة تتبرع بأرضها ومنزلها لإنشاء مستشفى للسرطان بالدقهلية والمحافظة لاتهتم

تبرعت مواطنة فى الدقهلية بقطعة أرض مساحتها 7 قراريط (تعادل 1225 متراً) ومنزلها المكون من 3 طوابق بقرية منية سندوب، التابعة لمركز المنصورة، لإنشاء مستشفى لعلاج سرطان الأطفال، ونقلت ملكية الأرض والمنزل إلى المحافظة فى يناير الماضى، لكن حتى الآن لم تتحرك المحافظة خطوة واحدة نحو تنفيذ حلمها، لذلك لجأت إلى المحافظ الدكتور كمال شاروبيم، لمطالبته بتنفيذ حلمها قبل وفاتها.

وقالت فاطمة حسين عطية والى، 64 سنة، إن زوجها، توفى منذ 40 سنة وترك ابنهما الوحيد خالد فى سن عامين، فعكفت على تربيته وتعليمه حتى حصل على درجة الدكتوراة من هيئة الطاقة الذرية، ثم سافر إلى أمريكا لإجراء أبحاث عن علاج السرطان، وعاد إلى مصر، لكنه توفى إثر أزمة قلبية مفاجئة، وتركها وحيدة وسط أدواته وأبحاثه.

وأضافت لـ«المصرى اليوم»: «منذ وفاته وأنا أريد تخليد ذكراه بإنشاء مستشفى لعلاج سرطان الأطفال، وقررت أتبرع بكل ما أملك وهو أرض عبارة عن قطعة أرض مساحتها 7 قراريط، والمنزل المكون من 3 طوابق، بحيث يتم إنشاء مستشفى على الأرض، ودار للأيتام فى المنزل، على أن يتركوا لى الطابق الأرضى أعيش فيه حتى وفاتى، ثم يتم إضافته للدار».

وبكت وهى تقول: «نفسى أشوف اسم ابنى مرفوع على مبنى المستشفى ويستقبل ويعالج أطفالنا من المرض اللعين ده ويعملوا أبحاث جديدة، ويعملوا الأطباء الجدد، وبكده أكون حققت حلم ابنى الله يرحمه بأن مصر تستفيد منه»، معربة عن أملها فى لقاء الرئيس عبدالفتاح السيسى، لتطلب منه تبنى حلم المستشفى وتحقيقه.

من جانبه، استقبل المحافظ، الحاجة فاطمة، أمس، ووعد بسرعة تنفيذ المستشفى، وكلف مجلس مدينة المنصورة بسرعة دراسة الأوراق الخاصة بالأرض ومعاينتها على الطبيعة وتحديد المساحة بدقة وبيان مدى صلاحيتها لإقامة المستشفى، وحل أى مشكلات قد تواجه التنفيذ.

وقدم الشكر للحاجة فاطمة، قائلاً: «أنت نموذج أصيل فى الكرم وإنكار الذات، ونموذج مشرف للمرأة المصرية»

المصدر / المصرى اليوم

الوسوم

همسه

همسة هى مجلة كل الناس وكل الأعمار . المهنية والصدق شعارنا .ننقل الخبر من مصدره الحقيقى ونسعى دوما للتجديد من أجل القارئ

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق