الرئيسية » الشعر والأدب » شواهد موت من خاصرة الميلاد .بقلم / نورا عمران

شواهد موت من خاصرة الميلاد .بقلم / نورا عمران

نورا عمران
كم هو جميل لحظة الميلاد على ضفة أخرى , يا سيدي ’ النوارس لم ترحل إلا لتولد
من جديد في المنفى.
سيدي :
فكان الموت يسكن في أمواج البحر , كان شاهدا على لحظات الميلاد ؟
سيدي :
لم يحتفل به , إلا على طريقته هو , فكان الألم و الفواجع ينادي النوارس لتغرق في أجمل لحظات الميلاد
سيدي :
هم دفنوا في أعماق البحر , مات التراب و مات الوطن , ماتت لحظة الميلاد في عيون
الكل.
سيدي :
لقد هاجرت النوارس لكي تكون شاهد عصر , على وطن المواجع و على تلك الحرب
القدرة .
سيدي:
لكن حلمها اليوم سجل في تاريخ الوفاة ميلاد أثم, طبع يا سيدي بالشمع الأحمر و
برحيق من الدم العربي .
شواهد موت من خاصرة الميلاد .
باناصا الأسطورة

تعليقات

تعليقات

عن همسه

فتحى الحصرى صحفى فنى ومصور فوتوغرافى محترف ..الصورة عندى هى موضوع متفرد قائم بذاته والكلمة هى شرف الكاتب هكذا تعلمت من اساتذتى فشكرا لكل من تعلمت منهم

شاهد أيضاً

هكذا وصف آل خليفة « بغداد» وتغنى بها

      البحرين (المنامة) : ابو خليفة الصباحي منذ سنين طويلة تغنى الشاعر الكبير …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *