أخبار مجلة همسة

سعيدة جمال المغربية .أتمنى ان ينطلق صوتى من خلال مهرجان همسة القادموسط النجوم تكريم المخرج يسرى نصر الله فى مهرجان الأقصرعندما بكت ليلى علوى فى مهرجان الأقصرمحمد شرف يغادر العناية المركزة والأب بطرس دانيال يهديه آيات قرءانيةجانجاه ..شقيقة سعاد حسنى .ماذا بعد استغلال اسم شقيقتها الراحلةدار همسة للنشر تتألق بأكثر من 35 إصدارا فى معرض القاهرة للكتابوفاة الفنان أحمد راتب إثر أزمة قلبية مفاجئةوداعا زبيدة ثروت قطة السينما ورحلت صاحبة أجمل عيونمجلة همسة تطلق شعارها لمهرجان العام القادم ويحمل اسم سمراء النيل مديحة يسرىبالصور السفراء والفنانون فى احتفالات الإمارات بعيدها القومى بالقاهرةهام لكل الصحفيين الشباب والصحفياتاللمة الحلوة ” يحتفل بميلاد جارة القمر الـ 81الإمام الأكبر د. أحمد الطيب الأول عالميا فى قائمة أكثر المسلمين تأثيراألبوم صور مهرجان همسة الرابع كاملاخمس حلقان من مسلسل الزعيم على النت فى واحدة من أعنف عمليات القرصنة

ضفاف البوح .مسابقة القصيدة النثرية بقلم /ناظم رشيد السعدي

Share Button

خـــاص بمسابقة مهرجان همسة الدولى لعام 2016/ فصيدة ضِفَافِ البَوْح – فئة المسابقة
القصيدة النثرية
ناظم رشيد السعدي
عراقي مقيم في السويد
0046763055889
ضِفَافِ البَوْح

هذا الجرحِ عنواني
بابٌ واحدٌ في صدري
وألفُ قاتلٍ
نما وردُ حقلِ الحزنِ بمطرِ الأغنيات الراحلةِ
غادرتْ عصافيرُ الفرح أعشاشَها
ولم يبقَ غيرُ نبيذٍ منسيٍ على طاولةِ الوداعِ
وكأسٌ
يتلمسُ شهقات الأمسِ
لم يبقَ غيرُ عنوانٍ واحدٍ وشطآنٍ
استسلمت للجفافِ
كَابَرْتُ
وهذا الْألَمُ
أُقام طقوسه بِصَدْرِ الْفَجْرِ
هَذِهِ هِي
قَهْوَةُ عينيكِ
بِمَذَاقِ جُنُونِيِ/ ووحدتي
هذا هو
وَطَنِيٍّ
مُخْتَبِئٌ بَيْنَ أَنْفَاسِ الْجُحُودِ
الْحُرَّاسُ لَا يَثْمَلُونَ
بِشوارعِ اللَّيْلِ
فَكَيْفَ أعمِّدُ تِلْكَ الشَّفَّتَيْنِ
مِنْ قِبْلَاتِ الْوَطن
الطاعنِ بالعمرِ والمنتفضِ وجلاً
الْهَوَاجِسُ تَبْكِي
يا مَنَيْتِي
عَلَى ضِفَافِ البَوْح
فَمَهْلًا
حُروفِي لم تزلْ عذراءَ
لا
لَنْ تُرعبَكِ
لَمْ تُحَلَّقْ بِنَفْحَاتِ الْغواية
وَلَمْ تُغْرَدْ فِي اِبْتِهَالَاتِ الظَّلامِ
مَا زَالَتْ
تَفترشُ طُرْقَاتِ الْحُزْنِ مرفأ
تُردِّدُ أغنياتِ الْيُتْمِ
وَمَا عَادَ يُفرحُها التَّبَني
وَلَا يُدَاعِبَهَا حلُمُ السَّرَابِ .
بِكَلْمَتَيْنِ
لَمْ أُعَدْ أَنَا..
لم أعد أعرفُني …
أنا محقونٌ بالغضبِ
من قمةِ إعتاقي على وجنتيك
إلى أسفل ضياعي الرّاسخ بمقلتيكِ
أرَأَيْتِ حُزْنَ الصَّمْتِ؟
هذا الذي يقطرُ من شفتي
فيهزمني مداه
أرَأَيْتِ اللَّيْلَ في حلمي؟
حين يمشي بَلَا قرارٍ على باحة أيامي
فعُدْتِ كنحلةٍ عائدةٍ مِنْ وَطَنِ الحُلُم
ليحرقكِ صراخه فـ تتمرد قوافي الإنتظار؟
أيا أنا
اِجْمَعي رَحِيقَ الْوَدَاعِ مِنْ شَرَانِقِ الْأَمْسِ
واتركيني أبتهل
في مفازة الوصل،… جمرةُ غياب

Share Button

تعليقات

تعليقات

همسه 2016/01/15 2:54ص تعليق 3 377

3 تعليق علي ضفاف البوح .مسابقة القصيدة النثرية بقلم /ناظم رشيد السعدي

  1. إيمان بلبلي

    بكلمتين ..لم أعد أنا.. لم أعد أعرفني… أختصرت وجع الأمة والإنسان المنفي سواء في الوطن أو خارجه… أختزلت أوجاعنا بكلمتين وبضعة أسطر.. كم هو شامخ هذا الألم وكم معطاء هذا الوطن..رائع..

    رد
    1. ناظم رشيد السعدي

      كل تقديري لسمو كلماتك التي نثرت بين حروفي قوافل الياسمين
      امتناني واعتزازي استاذة ايمان بلبلي

      رد
  2. علي محمد

    (حروفي لم تزل عذراء) عذرية نقاء الكلمة في البوح الأول المولودة من وهج الروح وتعطيها اجنحة لتحلق بروح البراءة لا الغواية ..( أرأيت الليل في حلمي ) تلك المفارقة بصورة شعرية رائعة وهل يرى الليل في الأحلام ؟ قصيدة تقرأ قارئها وتحيله لخيالات وصور لغة شعرية غاية في النفس لسموها وتجلياتها .

    رد

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *