مسابقة الشعر الحر والتفعيلى

على مرافىء الذاكرة..مسابقة القصيدة النثرية بقلم / دالى يوسف مريم من الجزائر

لوجو المهرجان
البيانات :
الاسم واللقب : دالي يوسف مريم ريان
االعنوان : تلمسان الجزائر
رقم الهاتف : 0553729349
نوع المشاركة : “قصيدة نثر ”
العنوان : على مرافىء الذاكرة

حِينَ يَحِلُ المَسَاء
يُرَجُ صَمْتُ أَنَايْ
أَهِيمُ فِي أَعْمَاقِ الذِكْرَيَات
أُصْغِ سُكُونَهَا نُبُوءَات …بِلََا
ضَجِيجٍ ثَائِرَهْ
تَنْزِفُ السّمَاءُ دَمًا
لِتَبْكِ ذِكْرَى وَطََنٍ جَرِيحٍ
حُلْمٌ يَفِيقُ أَوّلَ المُعَانَاة
لِيَرْوِ مُرْثَاهُ
هُنَاكَ –عَلَى مَرَافِىِء الذَاكِرَة-
لَوْلاَ الحَنِينُ لِجَنَّةٍ غَابِرَهْ
لَأَمْكَنَ لِلْأَلَمْ سَحْقَ الذَاكِرَهْ
لَوْلاَ الحَنِينُ لِجَنَّةٍ غَابِرَهْ
لَمَا بَكَتِ النُجُومُ
وَتَنَاثَرَتْ إلَى قَدَرٍ مُؤْلِمْ
يُنَاجِي بَطْشَ الأَسَى
بِزَفَرَاتٍ سَاهِرَهْ
لَوْلاَ الحَنِينُ لِجَنَّةٍ غَابِرَهْ
مَاصَنَعَ الأَمْجَادُ لَنَا
أَيَّامَنَا الحَاضِرَهْ
وَرَتَّلُوا النِضَالَ
تَعْوِيذَةَ البَقَاءْ
بِأَفْئِدَةٍ صَابِرَهْ
فَكَسْرُنَا لاَ يُجْبَر
وَلاَ يُكْشَفُ الفَجْرُ
إِنْ لَمْ يَكُ الوَفَاءُ مُلاَزِمًا
فِي لَحْظَةِ انْكِسَارٍ عَابِرَهْ
يَا بَلَدِي
سَتَبْقِينَ قَصِيدَةً بَاهِرَهْ
وَفِي جِدَارِ القَلْبِ هَوًى
وَفِي الأَزْمَانِ لَحْنًا
يُخَلّدُكِ التّارِيخُ دَوْمًا
-على مرافئِ الذَاكِرَهْ-

الوسوم

همسه

همسة هى مجلة كل الناس وكل الأعمار . المهنية والصدق شعارنا .ننقل الخبر من مصدره الحقيقى ونسعى دوما للتجديد من أجل القارئ

مقالات ذات صلة

‫22 تعليقات

  1. وستظل قصيدتك هذه قصيدة باهرة .. وفي جدار القلب هوى يخلدها ويخلدك التاريخ دوما على مرافىء الذاكرة يا عزيزتي بوركتي وبورك قلمك .. متألقة كعادتك …

  2. يابلدي ..ستبقين قصيدة باهرة
    يخلدك التاريخ دوما
    على مرافيء الذاكرة

    أهنيئك ياشاعرة ..دام حرفك الجميل

  3. تحياتي الحارة لك أختي مريم .. كتبت فأبدعت .. سلمت أناملك على هذا الابداع وعلى هذا الرقي … بالتوفيق وكل التوفيق لك

  4. هنئيا لنا هذه الجوهرة القيمة يا ابنت المليون و نصف المليون شهيد قصيدة رائعة

  5. حين نتلمس كلماتك بأصابع القلب نشعر بدفء معانيك، وحين نرى أشعارك بعيون الروح تغوص نظراتنا في جمال حلمك، هي ليست مرافئ ذاكرة فحسب بل موانئ تعود إليها سفن البوح محمّلة بالكثير من المفاجآت السارة، كل التوفيق لك عزيزتي مريم.

    1. شكرا جزيلا لك يا ملك الشعر بغداد السايح صديقي الرائع ..نورت صفحتي بمرورك العطر

  6. أرجو من الأدصقاء ان يتركو تعليقهم في المجلة وليس عبر القايسبوك لانه لا يحتسب ..

  7. كلماتك في منتهى التألق والروعة …مبدعة ….حقا قصيدتك تستحق ان تكون بالمرتبة الاولى بالوطن العربي ولم لا العالمية ايضا ….
    بالتووووووفيق

  8. قصيدة رااائعة وكلمات معبرة جدا … بوركت وبورك قلمك … أتمنى لك المتربة الأولى في هذه المسابقة وفي حياتك ان شاء الله … بالتوووفيق وكل التوفيق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق