الرئيسية » الشعر والأدب » عند الكمين .. مهداة لروح شبابنا الشهداء في سيتاء ..( كلمات \ طارق فريد .

عند الكمين .. مهداة لروح شبابنا الشهداء في سيتاء ..( كلمات \ طارق فريد .

طارقفريد
عند الكمين
مسافر وسط ظلام الليل
انا وصاحبي أمين
مشوار ياصاحبي طويل ..
قلنا نسلي نفسنا
شغل يابني التسجيل ..
ولا أأقولك تعالي انت نام شوية
وانا حسوق العربية
وقبل ماوصل للكمين
التفت على صوت أمين
بيقولي اركن شوية دقيقتين
ونزل غسل وشه بشوية مية
وهندم نفسه وسألني
كده تمام يا بلدية؟
قلتله مية مية .. وهِمة قوية
رد وقالي تعبتك معايا
في انصاص الليالي يابو الرجولية
قلتله ولا يهمك يا رمز الوطنية ….
امين كان في عنيه دَمعة حب
مدهونة بعزيمة وارادة مصرية..
وقبل ما نوصل بشوية للكمين
نزل امين ..
وسلم علييه وقالي مرتين
اشوفك على خير
اشوفك على خير
وانتبه وانت راجع ياحسين
لاتكون مع النايمين
وطمني برنه ع الموبيل
لما توصل السنبلاوين
يالا صباحك فل وياسمين
وبلغ سلامي لكل المصريين …
وماكنتش اعرف
ان دي آخرمرة
حشوف فيها أمين ……..( طارق فريد )

تعليقات

تعليقات

عن همسه

فتحى الحصرى صحفى فنى ومصور فوتوغرافى محترف ..الصورة عندى هى موضوع متفرد قائم بذاته والكلمة هى شرف الكاتب هكذا تعلمت من اساتذتى فشكرا لكل من تعلمت منهم

شاهد أيضاً

“نجوم المجتمع” و”المشاهير” فى عيد ميلاد “دينا الشايب”

  احتفلت سيدة المجتمع ” دينا الشايب” رئيس نادى روتارى كايرو هايتس بعيد ميلادها وذلك …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *