الرئيسية » الشعر والأدب » عند كل صباح بقلم / نهى عاصم

عند كل صباح بقلم / نهى عاصم

نهى عاصم
عند كل صباح
أضع للعصافير
خبزاً وماءً
وحينما اقترب
تخاف مني
وتطير مبتعدة
ولكنها لا تلبث
أن تطمئن
مقتربة توشك
أن تأكل
من يدي ..

وعند كل غروب
أرقبها
وهي تغرد
وتطير مضطربة
كما لو كانت
تائهة
ولكنها في
نهاية الأمر
لأعشاشها
تصل وتهتدي ..

وفي المساء
أسائل نفسي
أتراك حبيبي
مثلها تطير
بعيداً
وتحلق في
السماوات
ثم تعود
قريباً
تلتمس لدي
الدفء والحنان
وأمناً سرمدي ..

وحين الشروق
أنتظرك رغم
الغياب
بكل شوق
أرقبك حد
الاحتراق
بلهيب الفقد
أناديك مع
البعاد
بوجيب القلب
استحلفك في
الرجوع
بشروق غدي ..

أيا طيري
المهاجر
المحلق هنا وهناك
أيا حبي
البعيد المسافر
القريب القاطن
في شغاف القلب
أما آن
أوان لجوئك
لموطنك
والسكن
بقلبي الندي ..

‫#‏نو_ها‬

تعليقات

تعليقات

عن همسه

فتحى الحصرى صحفى فنى ومصور فوتوغرافى محترف ..الصورة عندى هى موضوع متفرد قائم بذاته والكلمة هى شرف الكاتب هكذا تعلمت من اساتذتى فشكرا لكل من تعلمت منهم

شاهد أيضاً

هكذا وصف آل خليفة « بغداد» وتغنى بها

      البحرين (المنامة) : ابو خليفة الصباحي منذ سنين طويلة تغنى الشاعر الكبير …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *