الشعر والأدب

غيروك .قصيدة للشاعر/ محمد البدراوى

غيروك من نحيتي

وأسوك عليا

ونا كنت فاكر إني ليك

وإنت ليا

وإني هفضل أتباهى بيك

قدام عنيه

وإني أشوف نظرة عنيك

بالدنيا ديا

وإني أحس بكياني فيك

مش بس فيا

غيروك من نحيتي

وأسٌّوك عليا

 

 

 

غيروك من نحيتي

وقالو عني كلام

واستغلوا غٌربتي

وبٌعدي بالأيام

وانت بغباءك صدَّقتهم

وعرفت إنك شكلهم

القسوة فيك منهم

والطبع غدار زيهم

إنت بغباءك صدقتهم

فغيروك من نحيتي

 

 

 

كنت بحلم أكون وياك

طول الحياة

كنت بحلم أعيشها معاك

ومقولش آه

دلوقتى الحقيقة شفتها

وقلبي في الدنيا تاه

ولما أكيد عرفتها

لقيت حياتنا مش حياة

 

 

 

ليه نسيت حبي وحناني

ونسيت معاهم ضحكتي

ليه تسيبهم وف ثواني

يغيروك من نحيتي

ليه حكيت لحد تانى

عن حياتي ودنيتي

ليه معايا تكون أناني

وعايزني أغير سكتي

 

 

 

فاكر زمان حبنا

كان شكله إيه

كان إحساسه ف دمنا

واتعاهدنا ندوم عليه

ورفعنا كفوفنا لربنا

وقلنا يارب بارك فيه

واجمع دايماً شملنا

وخلينا نفرح بيه

 

 

 

فاكر زمان حبنا

كان شكله إيه

كان في روحنا

وف حياتنا

كان سكاتنا وقت الغضب

كان صبر كان

ويا الأمل

دلوقتي نار ماسكة الحطب

نار بتحرق كل ذِكرى

جوه ماضي راح

وانشطب

جوه قلب اشتاق

لبكرا

يكون معايا مش عليا

غيروك من نحيتي

وأسوك عليا

تعليقات

تعليقات

الوسوم

همسه

همسة هى مجلة كل الناس وكل الأعمار . المهنية والصدق شعارنا .ننقل الخبر من مصدره الحقيقى ونسعى دوما للتجديد من أجل القارئ

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق