الرئيسية » مقالات بقلم القراء » فخامه الرئيس ..اولادنا ينتظرون منك القرار ..بقلم / احمد بيومى

فخامه الرئيس ..اولادنا ينتظرون منك القرار ..بقلم / احمد بيومى

..أحمد بيومى
سياده رئيس الجمهوريه المحترم نعلم ان السيد وزير التربيه والتعليم وبحكم الدستور والقانون هو المسؤول الأول عن وزاره التربيه والتعليم وما يجرى فيها ومنها وبالقطع هو المسؤول الاول عن امتحانات الثانويه العامه التى كما تعلم فخامتك ما دار فيها من تجاوزات لم يسبق لها مثيل من تسريب للامتحانات وبيع للاجابات وتجاوز من الطلبه وأيضا تهاون غير مسبوق من المشرفين عليها ..بلغت حد أن باع أحد المسؤولين عن المطبعه السريه الامتحانات الأصليه والاحتياطيه بمساعده زوجته وبعض أقاربه لمن يدفع وقبل حتى إجراء الامتحانات بفتره طويلة..وقطعا كان البيع لكبار مافيا الدروس الخصوصيه لايهام الناس انهم قادرون على توقع الامتحانات وهذا يوضح لنا الان تفشى ظاهر السناتر والارقام الكبيره التى يدفعها بعض الطلبه فى ايام المراجعات فهى لم تكن مراجعات بل كانت اجابات الاسئله التى تم تسريبها ..وعليه اقترح الآتى وفورا وبصفتك الاب الاول وصاحب القرار ..
1- اذا كانت الوزارة قد فشلت فى الحفاظ على سريه الامتحانات فما هو ذنب طالب اجتهد وذاكر واستعد ودخل الامتحان واجاب بالفعل لتحرمه فرحته ومجهوده وتطالبه ان يستعد ليدخل امتحان اخر لا يعلم ان كان سيصاحبه التوفيق فيه ام لا ..؟ اين العداله هنا ..
هل سنعاقب من اجتهد واسرته من اجل فشل الوزير ووزارته او بسبب شخص باع ضميره من اجل حفنه مال زائل؟ ..
2- اقترح اعتماد امتحان اليوم الذى تم امتحان طلبه شعبه الرياضيات فيه..كما تم اعتماد نتيجه امتحان اللغه العربيه والفرنسيه والاقتصاد فان كان هناك تسريب فقد استفاد منه الجميع …
3- اجراء امتحان الجيولوجيا لطلبه شعبه العلوم والتاريخ للشعبه الادبيه يوم الخميس القادم مع تكليف لجنه تحت اشراف السيد رئيس مجلس الوزراء باعداد امتحان اخر فى المادتين من بنك الاسئله وطباعته فى احدى مطابع القوات المسلحه وباشراف وزير الدفاع وتسليمه فى صباح الامتحان لرؤساء اللجان ..وبهذا تنتهى تلك الماساه ..بدون زياده اعباء ماليه غير مبرره وانهاء لماساه الاف المعلمين المحتجزين على ذمه قضيه خاسره واختصارا للجهد والوقت معا ..
4- اصدار قرار فورى بعزل السيد وزير التعليم وكبار معاونيه ومسؤلى المطبعه السريه واحالتهم للتحقيق جميعا بتهمه الاهمال الشديد فى اداء المهام وخيانه الامانه المكلفين بها ..واسناد تلك الوزاره الخربه موقتا الى السيد وزير التعليم العالى وحتى اعلان النتيجه واجراء التغيير الوزارى المتوقع ..تقبلوا فائق الاحترام والتقدير ونتظر القرار احمد بيومى

تعليقات

تعليقات

عن همسه

همسة هى مجلة كل الناس وكل الأعمار . المهنية والصدق شعارنا .ننقل الخبر من مصدره الحقيقى ونسعى دوما للتجديد من أجل القارئ

شاهد أيضاً

نزيف الحدود الباردة.. بقلم / عبد الرازق احمد الشاعر

  عند الحدود الشائكة، عليك أن تتوضأ للصلاة مرتين: بالماء الطهور مرة، وبالأحمر اللزج أخرى. …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *