أخبار عالمية

فرس النبى تفترس الأسماك لأول مرة فى التاريخ

من المعروف أن حشرة فرس النبي تفترس الطيور والزواحف والفئران الصغيرة، لكن لم يعرف عنها أبدا أنها تفترس الأسماك، أو على الأقل لم يعرف عنها ذلك قبل الآن.

فقد اكتشف العلماء أن هذه الحشرة الخضراء وهي من فصيلة السرعوف، اصطادت سمكة غوبي صغيرة في إحدى البرك بولاية كارناتكا في الهند.

وفوجئ فريق العلماء بالقدرات البصرية لحشرة فرس النبي، خصوصا وأنها تمكنت من رؤية السمكة تحت الماء.

وحتى تتمكن الحشرة المفترسة من الوصول إلى سمكة الغوبي هذه، كانت فرس النبي تمشي على أوراق زهرة زنبق الماء وخس الماء قبل أن تتمكن من اصطياد السمكة في الماء.

حشرة فرس النبى

وقال الأستاذ في متحف برنتا كانل في روبرتو باتيستون، بمنطقة فالستاغنا في مقاطعة فيشنزا الإيطالية، إن بعض اللافقاريات، مثل العناكب، وخصوصا العناكب الصيادة يمكنها الصيد في الماء، ولكن أصل هذا التكيف حصل أكثر من  مرة أثناء تطورها عبر التاريخ لكن مازال غير مفهوم كيفية حدوث هذا التطور حتى الآن.

وتمكنت حشرة فرس النبي من الإمساك بالسمكة عند الغروب أو في وقت متأخر من الليل، ويبدو أن مهارات الرؤية لديها طورت قدرات تعمل بصورة مذهلة.

وأوضح أن العديد من أنواع السرعوف، بما فيها فرس النبي، يعرف عنها أنها من الحشرات المفترسة التي تنتظر الفريسة لتأتي إليها، وأن بعض الأنواع منها يختار بعناية حقول أو مناطق صيده.

يشار إلى أن فرس النبي يمكنها أن تدير رأسها بزاوية 180 درجة، وأن لها 5 أعين منها اثنتان كبيرتان بينهما 3 عيون صغيرة وأن الإناث تأكل الذكور بعد التزاوج.

ووفقا للتقرير فقد تمكنت فرس النبي هذه من اصطياد وافتراس 9 أسماك غوبي

الوسوم

همسه

همسة هى مجلة كل الناس وكل الأعمار . المهنية والصدق شعارنا .ننقل الخبر من مصدره الحقيقى ونسعى دوما للتجديد من أجل القارئ

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق