مسابقة الخاطرة

فوضى الحكاية ..مسابقة الخاطرة بقلم / حنكة حواء من الجزائر

Spread the love

سابقات مهرجان همسه الدولى لعام 2016
الاسم : حنكــــة حـــواء
البلد : الجزائر
فئة المشاركة : خاطرة
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

فوْضَــــى الحكَايَـــــــــة
*****************
عالمِـــي وعالمُك بعيدَان جدًّا … ليْس هنَاك التِقاء حتَّى بخطُوط الصًّدف ِولا دوَائِـــر المعْجِزات …لا مجَال لاقتنَاص المسْتحِيل ، فَواقعٌنا مَنطِقي جِدًّا ، لا يعتَرف بأنَّ الأرْوَاح التِّي تذُوب شَـــوقًا واحتِراقًا وجَب ائتِلاَفُها ، بَل يُمَارس لعْبَة الانتِظَــار إلَى أن تصِير رمَادًا ، ليذْروهَا مَع الرِّيح…
لا تتَوقَّع أنَّ مِـــن ذَاك الهبَاء ستَخْرُج عصْفُــورة ” لونجَة ” ، تلكَ التِّي تتَحوَّل كمَا تحكِي الأسْطُورة إلَـــى شجَرة رمَّان ثُم تَعُود بعْدما يأكُل المحبُوب منْهَا لصِيغتِها البَشَريَّة …
المَوتَــى لايعُودُون ياعَزيزِي ، خصُوصًا مَوتَى العَواطِف والأحاسِيس…لذَا لا تصَدِّق وشْوشَة ذاك القَارب الذِّي صنَعتَه لأجْلي وأجْلك ، ولاَ تصغِ لحكَاياه بأنَّ البَحْر بَارَكَــــه ، فالبَحْر قارئ كفّ لا يُجيد قِراءَة الطَّالع ، درْوِيش هُــو تقُـــودُه الرِّيح .
لذَا …ابْق بعِيـــدًا ، لاتكُن قرصَانا ، فالقَراصِنة يفْقِـــدون في كُلِّ صِراع مَع الأمْواج ، مَع الرَيح ، مع خيَال الجِنِّيات ، معَ خيْبَاتِهم شيْئا منْهم ، تتَبَّع النَّوارس واسْترح ، ثُمَّ ضَع نقْطه النِّهاية ،ودع الحكَاية تحْترق ، تصِير رمَادا ، هبَاءً كمَا قَلْبيْنَا، وارفَع عينَيك للغيْم وابتَسم ،أنَا أيْضا علَى الشَّاطئ الآخر أرىَ الغيْم وابتَسم
ويْحَـــــك ؛ هَــــــانحْـــن نلتَقِـــــــي!!

تعليقات

تعليقات

الوسوم

همسه

همسة هى مجلة كل الناس وكل الأعمار . المهنية والصدق شعارنا .ننقل الخبر من مصدره الحقيقى ونسعى دوما للتجديد من أجل القارئ

مقالات ذات صلة

‫10 تعليقات

  1. جميله ورائعه تلك القصه اللتي كل ما التهمنا من سطورها زادتنا شرها وتغير طعمها ولونها فتزيد فينا العوده والرغبه في اكتشاف مكونات صفحاتها تلك كاتبتينا الراقيه الاحساس نسال الله التوفيق ولمزيد من الازدهار رائع فوووق العاده

  2. قلوب تلتقي رغم المسافات .. وقلوب ترحل رغم القرب والتلاحم.. قدر يسود الحكايات.. يحكم بقضاء لا يرد.. ولا يرفع البلاء إلا الدعاء .. رائعة وبالتوفيق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق