هنا الجزائر

في حفل شاركت فيه ست فرقة أندلسية تكريم الموسيقار الراحل ابراهيم بلجرب

مكتب الجزائر/ دليلة بودوح
قامت مؤخرا عدة جمعيات موسيقية أندلسية بتكريم الموسيقار و قائد الجوق الفنان الراحل ابراهيم بلجرب الذي رحل شهر أوت الماضي. حيث احتضنت أوبرا الجزائر “بوعلام بسايح” حفل تكريم هذا الفنان ونظمته كل من جمعية “الفن الأصيل” بالقليعة و “الفنون الجميلة” بالجزائر العاصمة و التقى فيه موسيقيون من ستة فرق أندلسية مختلفة.
وعرض خلال السهرة شريط وثائقي يضم سلسلة من الشهادات و صور فوتوغرافية تحكي مسيرة مؤسس “الفن الأصيل” و تدرجه في أقسام جمعية “الموصلية” خلال ستينيات القرن الماضي.
وافتتح الحفل بوصلات موسيقية من تأدية الملحن و مطرب المالوف التونسي محمود قطاط برفقة بعض العازفين من فرقة الفقيد بلجرب لتتواصل السهرة بعدها بعرض جزء من أبحاث الفقيد للجمهور شارك فيه حوالي ستون عازفا من جمعيات “الفن الأصيل” و “الفنون الجميلة” و “الفخارجية” و البشطرزية” و “الغرناطية” و “السندسية”.
ولد الفنان ابراهيم بلجرب سنة 1947 و تعلم العود سنة 1964 على يد عازف العود و الملحن عبد الكريم لحبيب لينضم بعدها إلى فرقة “الموصلية” و تتلمذ كذلك على يد شيخ الموسيقى الأندلسية و الصنعة و الحوزي سيد أحمد سري “1926-2015”.
وكان الفقيد عضوا نشطا بجمعية “الغرناطية” منذ سنة 1973 إل غاية 1993 التي اشتغل بها مدرسا و رئيس فرقة ثم أسس جمعية “الفن الأصيل” سنة 1998 بالقليعة سائرا على درب شيوخه.
وتعمل جمعية “الفن الأصيل” منذ إنشائها على المحافظة على التراث الموسيقي الأندلسي و نقله و تعميمه عن طريق تنظيم العديد من التظاهرات المحلية.
للإشارة فقد حظي الفنان الراحل ابراهيم بلجرب عدة مرات بالتكريم من طرف مختلف المؤسسات الموسيقية و الفنية و السلطات المحلية كما قلد مؤخرا بوسام الاستحقاق الوطني في مصاف “العشير” بعد وفاته.

الوسوم

همسه

همسة هى مجلة كل الناس وكل الأعمار . المهنية والصدق شعارنا .ننقل الخبر من مصدره الحقيقى ونسعى دوما للتجديد من أجل القارئ

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق